الشعر

الحل لتساقط الشعر

يتعرض الكثير من الناس لمشكلة تساقط الشعر والتي تحدث لأسباب عدة، كسوء التغذية، واستعمال مُستحضرات تجميل الشعر الرديئة الصنع، والتعامل مع الشعر بطريقة خاطئة، ويسعى المصابون بهذه المشكلة إلى إيجاد الحلول لها، فيلجؤون إلى استشارة الطبيب وأخذ الأدوية الملائمة، أو استعمال الخلطات الطبيعية الفعالة والمغذية للشعر، لذا سنعرفكم في هذا المقال على طريقة علاج تساقط الشعر بخلطات طبيعية إضافة إلى بعض النصائح التي يُفضل العمل بها .

  افضل حلول لتساقط الشعر :

إذا كنت تعاني من شعر رقيق أو من داء الصلع، يمكنك اتخاذ خطوات مختلفة لحل هذه المشكلة. تبدء بذلك من خلال تحديد الأسباب الطبية المحتملة لتساقط الشعر وإجراء بعض التعديلات البسيطة في النظام الغذائي الخاص بك.

أما إذا كان فقدان شعرك لا يزال مستمرا، عليك اتخاذ المكملات الغذائية أو الأدوية مثل “روجين” أو “بروبيكيا”. و كمحاولة أخيرة إذا لم تستفيد من الدواء، سيكون أفضل علاج لتساقط الشعر الكثيف في هذه الحالة هو الالتجاء إلى الباروكات الصناعية، أو زراعة الشعر أو اعتماد تصفيفة شعر يمكن تكييفها مع مشاكل شعرك.

فما هو افضل حل لتساقط الشعر؟

1) الحل الاول :
تحديد الأسباب الطبية المحتملة لتساقط الشعر :
إذا كان فقدان الشعر الخاص بك بسبب مشكلة طبية. سواء بدأ ذلك منذ وقت قصير أو قد أوشكت على الوصول إلى مرحلة الصلع تقريبا، فاستشارة الطبيب هو أول شيء تحتاج إلى القيام به لأنه إذا كانت مشكلتك سببها مرض كامن في جسمك، فإن أيا من الطرق المذكورة هنا لن تستطيع حلها. سوف يطلب منك طبيبك القيام بفحص الدم و تفقد فروة رأسك إذا كان لديك أي من المشاكل الصحية التالية :

  • داء الثعلبة الاندروجينية وهو مرض المناعة الذاتية الذي يهاجم بصيلات الشعر فيضعفها و يتسبب في تساقطها.
  • مرض الغدة الدرقية وفقر الدم
  • العدوى الشديدة، والجراحة الثقيلة، أو حتى الأنفلونزا الشديدة
  • علاجات السرطان مثل العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي
  • داء جلدي

 

أخبر طبيبك عن نظامك الغذائي :

نقص التغذية أو الإفراط في استهلاك بعض الفيتامينات يمكن أن يسبب تساقط الشعر. بشكل عام، يمكن علاج هذه المشكلة عن طريق تصحيح الاختلال الغذائي. أنتبه بشكل خاص إلى:

  • فقدان الوزن المفاجئ
  • فقدان الشهية (عدم الأكل بما فيه الكفاية) أو الشره المرضي (القيء بعد وجبات الطعام)
  • تناول جرعات زائدة من الفيتامين، و كذلك المكملات الغذائية
  • عدم تناول كمية كافية من البروتين
  • نقص الحديد

 

التأكد من الأدوية المستعملة :

يجب أن تلقي نظرة على الأدوية الخاصة بك. فالعديد من الأدوية تشمل تساقط الشعر كآثار سلبية. اطلب من طبيبك وصف علاج آخر. الأدوية التي يمكن أن تسبب فقدان الشعر هي:

  • مضادات التخثر
  • أدوية التهاب المفاصل، والاكتئاب، والنقرس وارتفاع ضغط الدم
  • حبوب منع الحمل
  • المنشطات
  • العقاقير المضادة للالتهابات مثل “ايبوبروفين”
  • الأدوية المستخدمة في العلاج الكيميائي
2) الحل الثاني :

تغيير روتين العناية بالشعر :
الرعاية الجيدة بشعرك هي وسيلة بسيطة وسهلة لمحاربة تساقط الشعر. هذا هو أبسط و أفضل علاج وبتكلفة معقولة أيضا. في الواقع، فإن معظم النصائح الواردة هنا ستوفر لك المال إذا كنت في بداية التعرض لتساقط الشعر أما إذا كنت قد فقدت بالفعل الكثير من الشعر، سيكون العلاج الطبي في هذه الحالة أكثر فعالية مثل أدوية “روجين” أو “بروبيشيا”، أو اعتماد تقنية زرع الشعر إذا استوجب الأمر ذلك.

إذا كان فقدان الشعر الخاص بك يرجع إلى سبب وراثي (مثل نمط الصلع عند الذكور)، لا يوجد شيء يمكنك القيام به للفوز في هذه المعركة سوى اعتماد تقنية الزرع.

استخدام أدوات الشعر أقل من المعتاد :
إذا كنت تعاني من تساقط شعرك، حاول استعمال الشامبو أقل من المعتاد، وتقليل تسريحه بالمشط كذلك. السماح له بالتمتع بالهواء الجاف بدلا من تغطيته بواسطة منشفة أو تجفيفه باستخدام مجفف الشعر. فذلك قد يضاعف من الضرر به.

تجنب استعمال المواد الكيميائية الضارّة بشعرك :
عليك أن لا تلون شعرك لتجنب تساقطه في كثير من الأحيان. تجنب استعمال الأصباغ، والمواد الهلامية ومنتجات الشعر الأخرى التي تؤدي إلى إضعاف الشعر وجعله هشة. إذا تعرضت لتساقط الشعر،عليك الحد أو التوقف عن استخدام هذه المنتجات فورا.

دع شعرك يجف بصفة طبيعية :
دع شعرك يجف في الهواء الطلق. فالاستخدام المتكرر لمجففات الشعر، ومنظفات الشعر يغلي الماء في جذور الشعر، مما يجعلها هشة جدا. لإبطاء سقوط شعرك، دعه يجف في الهواء الطلق قبل استعمال أدوات التجفيف.

لا تربط شعرك :
عليك تجنب تسريحات الشعر التي تشد شعرك بإحكام . مع مرور الوقت، الضفائر التقليدية تكون سببا في تساقط الشعر. إذا كنت تستخدم  العصابات المرنة، حاول شدها في مكان آخر من فروة الرأس بدلا من شدّة ذيل حصان دائما في نفس المكان.اعتمد هذه التسريحة بالتناوب مع تسريحات الشعر الأخرى التي من غير المحتمل أن تلحق الضرر شعرك.

3) الحل الثالث :
علاج تساقط الشعر مع الأدوية والعلاجات العشبية أو الجراحة :
إذا كان تساقط شعرك كثيفا جدا، تحتاج إلى اتخاذ إجراءات أكثر فعالية من تغيير روتين العناية بالشعر. العلاجات العشبية هي وسيلة غير مكلفة للبدء بالعلاج، ولكن الأدوية هي أكثر قوة من الأعشاب ثم تبقى الجراحة العلاج السريع حتى لو كان مكلفا.

العلاجات العشبية هي غير مكلفة نسبيا ومعروفة بفعاليتها، على الرغم من أنها ليست موثوقة مثل العلاجات الطبيّة. تضلّ وسيلة جيدة لعلاج تساقط الشعر إذا كانت لديك ميزانية محدودة وإذا كانت مشكلتك ليست خطيرة بعد.

الأدوية مثل “فيناستريد” (بروبيكيا) و “مينوكسيديل” (روجين) هي أكثر تكلفة من المستحضرات النباتية، لكنها أيضا أكثر فعالية. تبدء باستعمال “روبيكيا” الذي يعطي نتائج أفضل.

إذا كان “روبيكيا” غير مفيد لك، انتقل إلى استخدام “مينوكسيديل”. هذه الأدوية فعالة بشكل خاص ضد تساقط الشعر لأنها تحجب تشكيل هرمون دت الذي يسبب الضعف و التساقط للشعرة.

استخدام المكملات العشبية :
عليك استخدام المكملات العشبية التي تحاكي آثار “مينوكسيديل” أو “فيناسترايد”.فهناك العديد من المكملات العشبية التي تحتوي على مركبات تساهم في زيادة الدورة الدموية في بصيلات الشعر و التجارب السريرية في حد ذاتها تثبت أن هذه المكملات العشبية تعزز نمو الشعر و تعالج تساقطه.

  • من أهم المكمّلات زيت بذور اليقطين. فالمرضى الذين يتناولون 400 ملغ من زيت بذور اليقطين مرة واحدة في اليوم هم أقل تعرضا لتساقط الشعر من أولئك الذين لا يتناولونه.
  • الشاي الأخضر بدوره يحتوي على المركبات التي تعرف بتعزيزها لنمو الشعر.
  • زيت بذور العنب، زيت النعناع أو زيت إكليل الجبل. كل هذه الزيوت تساهم في زيادة الدورة الدموية في فروة الرأس وبالتالي تحسين نمو الشعر.تجدر الملاحظة إلى أنّ زيت النعناع هو أكثر فعالية من “مينوكسيديل” في التجارب السريرية.
  • مشروبات فول الصويا وزيت فول الصويا مفيدة جدا لعلاج تساقط الشعر.لذلك عليك تناول منتجات الصويا مثل صلصة فول الصويا، التوفو وحليب الصويا. كما يمكنك تناول 300 ملغ من زيت فول الصويا يوميا كمكمل.
إقرأ أيضاً :

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: