اخبار الرياضة

الدوري الألماني: بايرن ميونخ يتذوق الخسارة الأولى مع هاينكيس

لقي بايرن ميونيخ المتصدر وبطل المواسم الخمسة الماضية خسارته الأولى تحت إشراف مدربه الجديد-القديم يوب هاينكيس أمام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-2، وانتهى دربي “الرور” بتعادل مثير 4-4 بين بوروسيا دورتموند وضيفه شالكه، إذ تقدم الأول برباعية نظيفة في الشوط الأول، قبل معادلة الضيوف في الوقت القاتل من الثاني، السبت في المرحلة الثالثة عشرة من بطولة ألمانيا لكرة القدم، التي شهدت فوز لايبزيغ على ضيفه فيردر بريمن 2-صفر.

وتجمد رصيد بايرن ميونيخ عند 29 نقطة بعد تلقيه خسارته الثانية هذا الموسم، وبات لايبزيغ ثانيا بفارق ثلاث نقاط عنه، وشالكه ثالثا وله 24 نقطة بفارق الأهداف أمام مونشنغلادباخ الرابع، مقابل 21 نقطة لدورتموند الخامس.

وهي الخسارة الأولى لبايرن ميونيخ منذ تولي هاينكيس المهمة مطلع أكتوبر الماضي خلفا للإيطالي كارلو انشيلوتي عقب الخسارة أمام باريس سان جرمان الفرنسي صفر-3 في دوري أبطال اوروبا.

وقاد هاينكيس الفريق البافاري إلى 5 انتصارات متتالية في الدوري المحلي، و3 في دوري أبطال أوروبا الذي بلغ فيه الدور ثمن النهائي.

وسجل البلجيكي ثورغان هازار (39 من ركلة جزاء) وماتياس غينتر (44) لمونشنغلادباخ، والتشيلي ارتورو فيدال (74) لبايرن.

دربي الرور

وعلى ملعبه “سيغنال ايدونا بارك”، كان دورتموند في طريقه إلى فوز كاسح على غريمه بعد أن تقدم برباعية سريعة في الشوط الأول، لا بل أن هدف شالكه الأول جاء في الدقيقة 61 قبل أن يضيف ثلاثة أخرى في مشهد صادم لأصحاب الأرض.

وظهر التوتر بعد صافرة النهاية أثر مشاجرة بين عدد من اللاعبين ما تطلب تدخل أفراد الجهازين الفنيين لعدم تفاقم الأمور.

وأقيمت المباراة بين الغريمين في ظروف متناقضة، فدورتموند يمر بظروف صعبة محليا وقاريا ولم يحقق أي فوز قبل اليوم منذ 30 ايلول/سبتمبر، عندما تغلب على مضيفه اوغسبورغ 2-1، حيث خسر بعدها 5 مرات وتعادل 3 مرات، كما فشل في التأهل إلى الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.

من جهته، لم يخسر شالكه في آخر ست مباريات حقق الفوز في أربع منها، ولا شك أن نتيجة اليوم ولا سيما ما حصل في الشوط الثاني سيزيد الضغوط على مدرب دورتموند الهولندي بيتر بوس الذي يقود الفريق منذ بداية الموسم خلفا لتوماس توخل.

وأعرب بوس عن خيبة أمله من النتيجة قائلا “الأمر صعب ومخيب للأمل، فعندما تتقدم 4-صفر، فان ذلك لا يجب أن يحصل”، وتابع “توقفنا عن اللعب وكنا نخسر الكرة بسرعة ولم نستفد من المساحات”، مؤكدا “لكني لا أبحث عن الأعذار”.

وتبقى نتيجة 10-صفر التي فاز بها شالكه عام 1940 الأكبر في دربي “الرور” حتى الآن.

وعلق مدرب شالكه دومينيكو تيديسكو على عودة فريقه في الشوط الثاني بالقول “أظهر شالكه أن لديه الشخصية والذهنية لتقديم استعراض حقيقي”.

تقدم دورتموند بسرعة عبر الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ (12) والفرنسي بنجامان ستامبولي (18 خطأ في مرمى فريقه) وماريو غوتسه (20) والبرتغالي رافايل غيريرو (25).

وعادل شالكه بواسطة النمسوي غويدو بورغشالتر (61) والفرنسي أمين حارث (65) ودانييل كاليوري (86) ونالدو (90+4)، علما بأن دورتموند دفع ثمن إكماله المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد اوباميانغ لنيله إنذارين في الشوط الثاني (55 و72).

ورفع اوباميانغ رصيده إلى 11 هدفا في المركز الثاني لترتيب الهدافين خلف البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ.

واستفاد لايبزيغ وصيف الموسم الماضي من انتهاء مباراة القمة بالتعادل، فحقق المطلوب منه بفوزه على ضيفه فيردر بريمن بهدفين للغيني نابي كيتا (34) والبرازيلي برنارندو فرنانديز (87) ليرتقي الى المركز الثاني.

يذكر أن لايبزيغ كان حقق فوزا كبيرا على مضيفه موناكو الفرنسي 4-1 الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا أنعش فيه آماله في المنافسة على البطاقة الثانية في المجموعة السابعة المؤهلة الى ثمن النهائي حيث يتساوى مع بورتو البرتغالي برصيد 7 نقاط لكل منهما قبل الجولة الأخيرة.

وفاز فرايبورغ على ماينتس بهدفين لنيلس بيترسن (51) وفلوريان كاث (90+1) مقابل هدف لاميل بيرغرين (90+2)، واوغسبورغ على فولفسبورغ بهدفين للنمسوي ميكايل غريغوريتش (51) والايسلندي الفريد فينبوغاسون (785) مقابل هداف لدانييل ديدافي (40).

وخسر اينتراخت فرانكفورت أمام باير ليفركوزن بهدف لكيفن فولاند (76).

وتختتم المرحلة الأحد بلقاءي هامبورغ مع هوفنهايم، وكولن مع هرتا برلين، وكانت المرحلة افتتحت الجمعة بتعادل هانوفر مع شتوتغارت 1-1.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: