رشاقة

الرجيم القاسي .. وخسارة الوزن في 7 أيام

تعتبر السمنة من أكثر الأمراض انتشارا في العالم، كما أن العالم العربي أصبح معني بهذا الأمر كذلك، وهذا بسبب الأكل السريع و الغير الصحي الذي أصبحنا نتناوله باستمرار، ومع ظهور السمنة ظهرت الكثير من برامج الرجيم المروج لها في وسائل الإعلام المسموعة و المقروءة و على الأنترنت كذلك، فهنالك مئات برامج الرجيم مثل رجيم الأناناس، ، رجيم البروتين، رجيم دوكان، الرجيم السريع.

والرابط المشترك في بين هذه البرامج هي أنها كلها تضمن للقارئ أنها ستساعده على خسارة كمية دهون ضخمة في أربعة أو سبعة أيام، وهنالك من جربها و أكد ذلك.

والرابط المشترك في بين هذه البرامج هي أنها كلها تضمن للقارئ أنها ستساعده على خسارة كمية دهون ضخمة في أربعة أو سبعة أيام، وهنالك من جربها و أكد ذلك

ولكن السؤال المطروح الآن هو هل مثل هذه البرامج التي تجعلك تخسر كمية رهيبة من الوزن في وقت وجيز، هل هي صحية؟ وهل هي مثالية؟ هذا ما سنتطرق إليه في هذه المقالة.

هل خسارة الوزن بسرعة فائقة صحي؟

المشكلة في برامج الرجيم القاسي التي تعمل على تخليصك من الوزن بشكل سريع أنها تتطلب مجهودات كبيرة جدا فيما يخص الأكل وكذلك التمارين، وهذه المجهودات الجبارة تجعل من المستحيل الاعتياد عليها كنمط دائم.

تعتبر خسارة 1 إلى 2 باوند من الدهون في الأسبوع هي الكمية الموصي بها علميا، قد تبدو كمية قليلة في مشوار التخلص من الوزن الزائد، ولكنها ستساعدك على الحفاظ على وتيرتك في حرق الدهون على المدى البعيد.

وعليك أن تعلم إذا ما كنت تفقد كمية كبيرة من الدهون في وقت قصير، فإنك لن تفقد نفس الكمية بعدد مرور الوقت بل ستبدأ في فقدان السوائل وهذه الأخيرة يسهل استرجاعها بمعنى لو فقدت 10 كيلو في الأسبوع فبعد يوم واحد من الأكل قد تكتسب أكثر من 10 كيلو من الوزن.

لذلك فأي رجيم قاسي بهذا الشكل يعتبر خطير على صحتك على المدى البعيد إلى إذا ما تم وصفه من قبل طبيب تغذية محترف، وسيبقى على إطلاع على حالتك الصحية 24/24 ، أما إذا ما كنت قرأت عن رجيم يفقدك 7 كيلو في أسبوع فلا ينصح بإتباعه فحتى ولو فقدت ذلك الوزن فلن تستطيع الحفاظ على نمط حياة مثل ذلك للأبد مما سيؤدي بك إلى استرجاع الوزن مرة أخرى.
لذا تبقى أفضل طريقة لخسارة الوزن هي تناول أقل مما يحتاجه جسمك في اليوم مع ممارسة يومية لتمارين الرياضية.

اظهر المزيد