انظمه برامج رجيم

الرجيم القاسي

قد يتسبب هوسك بفقدان الوزن في اتباعك لنظام غذائي أو رجيم قاسي في مشاكل صحية لك أكثر مما تتخيل، فعدم الاختيار الصحيح للنظام الغذائي المناسب لك سيتسبب في أذى لجسدك أكثر من المنافع التي تريد الحصول عليها، لذلك تابع معنا عزيزي القارئ المقال التالي لتعرف اضرار الرجيم القاسي وأثره على صحتك وبماذا ينصح الأطباء لتفقد وزنك بشكل سليم.

تقدر النسبة اليومية التي يجب أن يستهلكها البالغون من السعرات الحرارية بين 1200 إلى 2600 في اليوم، والتي تعتمد في الأساس على السن والنوع والسن وحسب الأنشطة اليومية التي يقوم بها الشخص، في الوقت الذي تعتمد فيه الكثير من الحميات الغذائية أو الرجيم على وضع نظام يقوم بتقييد السعرات الحرارية بشكل أقل من النسبة المطلوبة، لذلك يجب عليك أن تعلم الآثار السلبية التي ستنتج عن هذه الأنظمة على الصحة قبل الالتزام بها.

شروط الرجيم القاسي

إن الشخص الذي يعاني من الوزن الزائد يتبع الرجيم القاسي ضمن شروط معينة وأبرزها ما يلي:

  • يجب أن تكون جميع أنواع الأطعمة التي يتم تناولها خلال فترة الرجيم خالية تماماً من السعرات الحرارية.
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة ولو ضئيلة من الدهون.
  • يجب أن يكون الرجيم خالي من الأطعمة التي تحتوي على الأملاح.
  • يقوم متبع الرجيم القاسي بتناول نوع واحد فقط من الطعام.
  • لا يعتمد الرجيم القاسي باحتوائه على الفيتامينات أو المعادن التي يحتاجها الجسم.
  • تناول كميات كبيرة من الماء لسد حاجة الجسم عند الإحساس بالجوع.

ملاحظة: لا يحتوي هذ النوع من الرجيم على جميع الشروط والجوانب التي تعتمدها أنواع الريجمات الأخرى التي تندرج أسفل قائمة الحميات الغذائية الصحية.

المخاطر الصحية عند اتباع الرجيم القاسي

هناك العديد من المخاطر الصحية التي تهدد صحة الجسم وأبرزها ما يلي:

  • نقص المعادن من الجسم.
  • نقص الفيتامينات من الجسم.
  • الدوخة المستمرة.
  • الإمساك.
  • الإسهال.
  • الإحساس ببرودة مستمرة في الأطراف (اليدين والقدمين).
  • اختلال في انتظام الدورة الشهرية.
  • ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم.
  • ارتفاع نسبة الدهون في الدم.
  • تكوّن الحصوات في المثانة.
  • الإصابة بالعديد من المشاكل النفسية مثل الاكتئاب.
  • التعرض لمشكلة الأرق.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.
  • ارتفاع معدل إفراز هرمون الجرلين (هرمون الجوع).
  • تصبح عملية الأيض في الجسم بطيئة جداً.
  • تدني واضح في معدلات طاقة الجسم ونشاطه.
  • تكسير بروتين عضلات الجسم.
  • إحداث ضرر في خلايا المخ.
  • اضطرابات هرمونية في الجسم.
  • تؤثر سلباً على صحة الرجال وخصوصاً لاعبي كمال الأجسام.
  • حدوث اضطرابات سلوكية غير متوقعة.
  • الشعور بصداع شديد.
  • يسبب مرض السكري.
  • يسبب مرض ضغط الدم.
  • إن أخطر ما يمكن أن يتعرض له المرء الذي اتبع هذا النوع من الرجيم، هو أنه في حال تم التوقف عنه، سيستعيد الشخص كافة الوزن الذي خسره بشكل مضاعف وبوقت قصير جداً.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: