ثقافة عامة

السموم الموجودة في السجائر الإلكترونية تختلف بحسب النكهة المضافة لها

HealthDay News : 13-Apr-2018

توصلت دراسة حديثة إلى أن النكهة التي يختارها مدخنو السجائر الإلكترونية قد تؤثر في مستوى السموم التي يستنشقوها.

وبحسب الباحثين، فإن السموم المعنية هي الجذور الحرة free radicals، والتي ترتبط بزيادة خطر السرطان، وأمراض القلب، والالتهاب، وغيرها من الأمراض.

وقد خلصت الدراسة إلى أن نكهات الحمضيات والورود تميل لأن تحتوي على مستويات أعلى من الجذور الحرة، في حين أن نكهات الفانيلا تحتوي على مستويات أقل منها.

يقول المعد الرئيسي للدراسة جون ريتشي، أستاذ الصحة العامة بكلية الطب بجامعة بنسلفانيا الأمريكية: “عندما دخلت السجائر الإلكترونية إلى الأسواق اعتقد البعض بأنها خالية من الأضرار، وأن دخانها مجرد بخار ماء. ولكن ذلك عارٍ عن الصحة من جهة.”

ويُضيف: “من جهة أخرى، فإننا لا نعلم على وجه الدقة كمية المواد الضارة الموجودة فيها أيضًا. ولكننا نعلم بأنها تحتوي على جذور حرة ضارة، وأن مستويات تلك الجذور الحرة تتباين بحسب النكهة المضافة لها.”

ولكن، ما هو سبب وجود الجذور الحرة في هذه النكهات؟

يقول ريتشي: “تُزوّد السجائر الإلكترونية بوشائع مهمتها تسخين السائل، ولعل ذلك يساعد على إنتاج الجذور الحرة.”

قام ريتشي وزملاؤه بقياس مستويات الجذور الحرة في السوائل المنكهة التي تصنعها 50 من الشركات المعروفة، وقارنوها مع سوائل عديمة النكهة. وجد الباحثون بأن ما نسبته 43 في المائة من النكهات تنتج جذورًا حرة أعلى، في حين أن السوائل عديمة النكهة تنتج جذورًا حرة أقل.

بعد ذلك قام الباحثون بتحري المواد الكيميائية في تلك النكهات لمعرفة أيها التي ترتبط بزيادة إنتاج الجذور الحرة، فوجدوا بأن السوائل التي تحتوي على اللينالول linalool والديبنتين dipentene والسترال citral، وهي المواد التي تستخدم غالبًا في تصنيع نكهات الحمضيات والورود، تنتج النسبة الأعلى من الجذور الحرة.

كما وجد الباحثون بأن إيثيل الفانيلين، الذي يُستخدم غالبًا في تصنيع نكهة الفانيلا، يُنتج النسبة الأدنى من الجذور الحرة.

ويشير ريتشي إلى أن نتائج هذه الدراسة قد تساعد المسؤولين وصناع القرار على اتخاذ تدابير للحد من الجذور الحرة في نكهات السجائر الإلكترونية.

جرى نشر نتائج الدراسة في عدد شهر مايو من مجلة بيولوجيا الجذور الحرة Free Radical Biology and Medicine.

هيلث داي نيوز، روبيرت بريدت

SOURCE: Penn State University, news release, April 2018

Copyright © 2018 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=732803

— Robert Preidt

مواضيع قد تهمك :

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock