الصحة العالمية: عدد المتوفين بالطاعون يصل إلى 94 شخصاً في مدغشقر

قالت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة، إن حصيلة المتوفين من تفشي مرض الطاعون وصل إلى 94 شخصاً في الدولة الجزيرة مدغشقر الواقعة قبالة الساحل الشرقي الجنوبي لأفريقيا. وأوضحت المنظمة أن أكثر من 1150 شخصاً مشتبهاً بإصابته بالمرض، بينما تم التأكد من إصابة 300 حالة منذ تفشي المرض في مطلع سبتمبر (أيلول) الماضي.

وقالت وكالة مكافحة الأمراض في مدغشقر إن معظم المرضى مصابون بالطاعون الرئوي وهو نوع شديد الخطورة ويسهل انتقاله من شخص لآخر.

وفي حين يعرف الكثيرون المرض الذي تسبب في تدمير أوروبا في العصور الوسطى، لا يزال الطاعون الدبلي مرضاً مزمناً في بعض الدول من بينها مدغشقر.

ويتم تسجيل نحو 400 حالة إصابة بالطاعون في مدغشقر كل عام، ومعظمها بالطاعون الدبلي الذي ينتقل عبر البراغيث.

في حين أن سلالة المرض الرئوي الأكثر ندرة تنتشر من شخص إلى آخر وهي الأكثر فتكاً ما لم يتم العلاج منها في غضون أربع وعشرين ساعة.

وأرسلت منظمة الصحة العالمية 1.5 مليون جرعة من المضادات الحيوية إلى مدغشقر للعلاج والوقاية.