العلاج السلوكي المعرفي عبر الهاتف أو الإنترنت يظهر فعالية في علاج متلازمة المعي المتهيج

توصلت دراسة حديثة إلى أن العلاج السلوكي المعرفي قد يساعد على علاج متلازمة المعي المتهيج irritable bowel syndrome.

العلاج السلوكي المعرفي

العلاج السلوكي المعرفي
العلاج السلوكي المعرفي

اشترك في الدراسة عدد من مرضى متلازمة المعي المتهيج الذين جرى توزيعهم في مجموعتين، عولج أفراد المجموعة الأولى بالعلاج السلوكي المعرفي CBT عبر الهاتف أو الإنترنت بالإضافة إلى المعالجة الدوائية التقليدية، وعولج أفراد المجموعة الثانية بالمعالجة الدوائية التقليدية فقط.

وجد الباحثون بأن أعراض المرض تحسنت بشكل أكبر أفراد المجموعة الأولى بالمقارنة مع المجموعة الثانية.

ويستند العلاج السلوكي المعرفي إلى عدد من العوامل، مثل توعية المريض حول التعامل مع الأفكار غير المفيدة المتعلقة بمتلازمة المعي المتهيج، وتجنب الحالات التي قد تحفز نوبات الأعراض.

إذ إنه من الممكن تحفيز أعراض متلازمة المعي المتهيج في حالات القلق أو الشدة النفسية، كما إن القلق بخصوص المرض نفسه يزيد الأعراض سوءًا.

وبحسب الباحثين، فإن نتائج هذه الدراسة واعدة من حيث توفير المزيد من الدعم لمرضى متلازمة المعي المتهيج، خاصةً وأنها جاءت بعد اختبار العلاج السلوكي المعرفي عبر الهاتف أو الإنترنت، وليس وجهاً لوجه، الأمر الذي يُسهل كثيرًا من الحصول على العلاج.

أجرى الدراسة باحثون من جامعتي ساوثامبتون وكينغز كوليج لندن البريطانيتين، وجرى نشرها في مجلة Gut.

المصدر: الخدمات الصحية الوطنية البريطانية NHS

https://www.nhs.uk/news/lifestyle-and-exercise/therapy-reduces-symptoms-irritable-bowel-syndrome-reports-study/#

زر الذهاب إلى الأعلى