انظمه برامج رجيم

الفرق بين الخلايا الدهنية البيضاء والبنية وتسببها في السمنة

سؤال يحير الكثيرين وهو كيف تتكون الدهون بجسمي ؟،وما هي أسباب تراكمها وتخزينها داخله ؟ و ما هي طرق علاج تراكم الدهون داخل الجسم ؟ وللإجابة عن هذه الأسئلة ينبغي معرفة المقصود بالخلايا الدهنية .

  • ما هي الخلايا الدهنية ؟
  • هي الخلايا المسئولة عن تخزين الطعام على شكل دهون داخل الجسم .
  • أنواع الدهون داخل الجسم :
  • خلايا دهنية بيضاء :

هي تمثل النسبة الكبرى من دهون الجسم ( 90 % تقريباً ) وتتواجد تحت الجلد مباشراً وتتركز في الأرداف والبطن والفخذين ، وتعمل الخلايا الدهنية البيضاء على اختزان الطاقة وعزلها .

  • خلايا دهنية بنية :

تتواجد في عدة أماكن بالجسم حول أحشاء الجسم الداخلية ، و العمود الفقري ، ووظيفتها الأساسية تحويل وحرق الدهون المتراكمة بالجسم لطاقة للجسم ( أي عكس الخلايا البيضاء ) .

  • كيف تنتج السمنة ؟

تنتج السمنة من نقص عدد خلايا الدهون البنية التي تحرق الدهون وزيادة عدد خلايا الدهون البيضاء التي تخزن الدهون داخل الجسم ، أو وجود الخلايا الدهنية ولكن عدم فاعليتها وكفاءتها مما يؤدي إلي تخزين السعرات الحرارية الزائدة بشكل آلي إلي دهون مختزنة بالجسم ( دهون بيضاء ) مما ينتج عنه شعور الشخص بالبرودة ومن ثم زيادة وزنه .

  • أسباب نقص الخلايا الدهنية البنية وزيادة الخلايا الدهنية البيضاء :
  • عوامل وراثية .
  • التقدم في العمر : فعدد خلايا البيضاء يزيد مقابل تناقص عدد خلايا البنية كلما زاد عمر الإنسان ، وبالتالي يتزيد وزن الإنسان كلما زاد عمره .
  • عدم كفاءة عمل الخلايا الدهنية البنية .
  • قلة نشاط الخلايا الدهنية البنية.
  • قلة عدد الخلايا الدهنية البنية.
  • نقص إنتاج مادة البرستوجلاندينات وهي مادة مسئولة عن رفع كفاءة الدهون البنية .
  • اسباب تؤثر على إنتاج مادة البرستوجلاندينات :
  • التقدم في العمر .
  • الإصابة بمرض السكري .
  • تناول الأطعمة السكرية .
  • الوجبات الدسمة والدهنية .
  • تناول المشروبات الكحولية .
  • نقص عناصر هامة في الغذاء كعصر الكروم وعنصر الزنك .
  • نقص مناعة الجسم .
  • كثرة إصابة الجسم بالأمراض المعدية .
  • احتواء الطعام على الدهون المحولة والمهدرجة بكثرة .
  • تناول الأطعمة التي بها نسبة كولسترول عالية مثل ( اللحم الأحمر ، البيض ، منتجات الألبان ).

مواضيع ذات صلة

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: