اخبار السعودية

القصة الكاملة لوفاة جندي سعودي في صهريج مياه أمام أعين زوجته

فزع الشارع السعودي، مساء الخميس، بخبر وفاة جندي سعودي إثر سقوطه في صهريج مياه بمنزله، أمام أعين زوجته، دون أن يتمكن أحد من إنقاذه.

وروت أم ميران، زوجة الجندي أول فايز مبارك البيشي، لصحيفة “سبق”، تفاصيل ما حدث مع زوجها، والحزن يعتصر قلبها، حيث أنها عاشت معه لعامين كان خلالهما حنونا عليها وعلى ابنتهما، ليرحل عنها فجأة تاركا أحلامهما التي طالما حلما بها.

وقالت الزوجة إن زوجها الراحل أحضر معه عند عودته من عمله بالقوات البرية بخميس مشيط، صهريج مياه للمنزل، موضحة أنه قام بملء خزان المياه، وتشغيل الدينامو لرفع المياه إلى الصنابير، ولكن المياه لم تصل للمنزل، الأمر الذي دفعه إلى الذهاب إلى الخزان لمعرفة السبب.

وأضافت أنه أراد النزول إلى الخزان لمعرفة سبب العطل، الأمر الذي دفعها إلى محاولة منعه عن القيام بذلك، إلا أن القدر كان له كلمته، حيث أمسك زوجها بالماسورة المتدلية داخل الخزان، ومن سوء حظه أنها انكسرت به ليقع وسط الخزان الممتلئ بالمياه، في موقف يعد الأصعب في حياتها والتي لن تتمكن من نسيانه طيلة عمرها.

وتابعت أنها أخذت تصرخ وتسرع إلى الجيران للاستنجاد بهم، علها تجد من بينهم من ينقذ زوجها، حيث هرعوا إلى مكان الخزان وأبلغوا الدفاع المدني بالأمر، والذي حضر لانتشال زوجها جثة هامدة، وتسليمه إلى الجهات الأمنية، والتي وضعته بثلاجة المستشفى لحين استكمال إجراءات تسليم الجثة ودفنها.

بينما كانت ابنتها ميران تتنقل بين الحاضرين، بحثا عن والدها، هذا القلب الذي كان صدره فراشا لها، دون أن تدرك أنه لن يعود إليها أبدا.

مواضيع آخرى أعجبت الزوار:

مقالات ذات صلة

اترك رد

الوسوم