القوة الجنسية للرجل تصحيح المفاهيم

القوة الجنسية للرجل والنظرة للحياة الزوجية تحتاج منا لوقفة وتصحيح المفاهيم حتى يؤديها الرجل مع زوجته على الوجه الأكمل ولذلك يجب عليه مراعة النقاط التالية:

القوة الجنسية للرجل

  • الطاقة الجنسية عند الرجل هي في الحيونات المنوية بينما الطاقة الجنسية عند الانثى هي في البويضات.
  • الرجل يستنزف طاقته الجنسية بالقذف والانثى تستنزف طاقتها الجنسية في فترة الحيض.
  • الرعشة الجنسية “الأورجازم” لدى المرأة تختلف تماماً عن الرجل، فمن المحتمل ان تشعر المرأة بإرتياح وهدوء وحيوية بعد الرعشة الجنسية لكن من المحتمل ان يشعر الرجل بإرهاق وتعب وفقدان الحيوية وانخفاط في الرغبة الجنسية بعد القذف.
  • من المحتمل أن تشعر المرأة بإحباط لعدم تمكنها من الوصول إلى الرعشة الجنسية، أما الرجل فإنه من المحتمل أن يشعر بإحباط نتيجة للقذف المستمر.
  • المرأة قد تشعر بالتوتر والقلق لعدم مقدرتها على الوصول إلى الرعشة الجنسية بشكل كافي، أما الرجل فإنه سيشعر بالتوتر والقلق أذا استمر في القذف العشوائي.

لابد أن تكون الخصيتان فى حالة طبيعية، من حيث التركيب، ومن حيث إفراز المنى، وهو السائل المنوى الذى يؤدى إلى حدوث الإنجاب وهرمون الخصية هو أهم الهرمونات التى تسيطر على القوة الجنسية للرجل، إن هذا الهرمون تفرزه خلايا خاصة فى الخصيتين، فإذأ قل أو أنعدم قلت بالتالى أو انعدمت القوة الجنسية ، ولذلك فإن
أهم عنصر من عناصر القوة الجنسية هو إفراز هذا الهرمون بطريقة طبيعية يجب أن
يحدث الانتصاب بطريقة طبيعية

 كيف يحدث الانتصاب

إن الجهاز العصبى هو الذى يسيطر على النشاط ا الجنسى مثلما يسيطر على أى نشاط
آخر بالجسم، وفى هذا الجهاز مركزان الأول فى المخ والثانى فى الجزء القطنى
من النخاع الشوكى وعندما يثار الرجل ترتسم صورة الإثارة فى المخ ، فيتأثر
المركز العصبى الخاص بالنشاط الجنسى فيه ، ويترتب على ذلك وصول إشارات إلى
أعصاب النخاع الشوكى، التى ترسل بدورها تنبيهات إلى أعصاب الأوعية الدموية
الخاصة بعضو التناسل، عندئذ تفتح وتمتلىء بالدم فيحدث الانتصاب

الطاقة الجنسية عن النساء

الفترة ما قبل وأثناء الدورة الشهرية هي ما يضعف الأنثى ويستنزف طاقتها الجنسية، تشعر فيها الأنثى بآلام في أسفل البطن أو أسفل الظهر، وقد تستمر هذه الآلام ليومين أو ثلاثة يصاحبها صداع وغثيان وإسهال، قد تجبر الأنثى بسبب الآلام إلى تأجيل أعمالها ومشاريعها بسبب حاجتها الماسة إلى الراحة.

 

هناك اسباب تساهم في تفاقم هذه الآلام وينتج عن ذلك المزيد من الاستنزاف… يمكن للانثى التخلص من هذه المسببات وبالتالي تقلل من نسبة استنزاف الطاقة الجنسية.

من اهم العوامل التي تساهم في تفاقم آلام الدورة الشهرية وتؤدي الى استزاف قدر كبير من الطاقة الجنسية هي :

  • التدخين والكحوليات.
  • الخمول وقلة الحركة.
  • القلق والاضطرابات والضغوط النفسية.
  • اتباع نظام غذائي غير سليم وغير طبيعي.

الحل للتمتع بطاقة جنسية عالية طوال الوقت هو في تقليل فترة الاستنزاف وذلك بمراعاة التالي:

  • تخلصي من القلق والتوتر والاضطراب النفسي، ويمكنكي فعل ذلك من خلال التنفس بعمق وممارسة التأمل واليوجا والمساج دورياً.
  • النظام الغذائي الغير صحي له دور أيضاً في تفاقم الآلام، لتخففي من الآلام عليكِ أن تقللي من استهلاك السكر الأبيض، وألا تكثري من تناول اللحوم، واتبعي نظام غذائي متوازن وسليم.
  • الأسماك الدهنية تعتبر جيدة لأنها تحتوي على أوميجا3 و أوميجا6، وهي تساعد على تقليل تقلّصات الرحم وبالتالي ستساهم في التخفيف من الآلام.
  • الفيتامينات أيضاً مهمة في الجسد للتخفيف من آلام الدورة الشهرية مثل:
  1. فيتامين C ويتوفر في الكثير من الخضراوات والفواكه الطازجة كالجوافة، البرتقال، اليوسفي، الجريب فروت والليمون، البطاطا، الفلفل الأحمر والأسود، الطماطم، البامية والفول الأخضر.
  2. فيتامين B6 ويتوفر في ثمارالأفوكادو والبيض والموز والخضراوات…
  3. فيتامين E ويتوفر في اللوز، والزيوت النباتية، والزيتون، والفاصوليا، والخضار، الأرزّ الأسمر، الذرة، والبيض، وأعشاب البحر، والحليب…

نقص هذه الفيتامينات قد يتسبب في مضاعفة الآلام وبالتالي استزاف كمية كبيرة من الطاقة الجنسية…

الدورة الشهرية هي التي تستنزف طاقتك الجنسية، اهتمي بنفسك واتتبعي نمط حياة صحي وسليم وربما روحاني ليساعدك على التخلص من السموم الفكرية والجسدية لتتمكني من عيش أسطورتك الشخصية في أي مكان وفي أي زمان وتحت أي ظرف.

 

# انا اعتقد بان الاناث قادرين على تحقيق نجاحات اسرع من الرجال اذا ادركوا اهمية الطاقة الجنسية في حياتهم وكيفية تحويلها.

# الانثى تحوّل طاقتها الجنسية وتعبّر عنها بشكل فطري وذلك من خلال حبها للاحتضان ومن خلال الاعمال اليومية التي تقوم بها.

# من المهم جدا ان تستشعري الطاقة الجنسية في جسدك وتستخدميها في التعبير عن ذاتك من خلال شغفك واهتماماتك، الامثلة على الاناث اللاتي استخدمن طاقتهن الجنسية في الوصول الى العبقرية كثيرة جدا خصوصاً في مجال الفن.

# الانثى التي تتمتع بطاقة جنسية عالية هي انثى جريئة واثقة ومؤمنة بانها تستحق الافضل دوما.

# استمري في التعبير عن ذاتك وعن رغباتك الجنسية من خلال الاعمال الابداعية التي تقومين بها، التزامك بذلك سيجعلك تشعرين بالرضى الذاتي وبطعم الانجاز، مما سيساعدك كثيرا في جذب الشريك المثالي الى حياتك..

# لا تخجلي من كونك انثى تتمتع بمظهر جذاب يلفت الرجال اليها، كوني ذكية وحولي هذه الطاقة الجنسية الى اعمال تنميكي وتضعك في مقدمة الركب على الطريق الاسطوري نحو العبقرية

هناك إلى جانب هذه الوظائف عوامل أخرى مساعدة، وهى عوامل هامة وضرورية فى تشكيل القوة الجنسية للرجل ومنها نوع الغذاء الذى يتناوله الشخص، بكل ما يحتاجه من عناصر الطاقة والبناء ، فالجسم السليم النشيط يؤدى آافة وظائفه بطريقة سليمة وصحية،
والطعام هو الوقود اللازم للجسم آله ولإتمام تأدية الوظائف الضرورية ومنها
بالطبع النشاط الجنسى

وهناك أيضأ العامل النفسى، وهو عامل مهم فى القوة الجنسية للرجل فلابد أن يكون هناك حب بين الزوج وزوجته، وأن يكون هذا الحب هو أساس العلاقة بينهما والمعروف والملاحظ أن المشاآل النفسية والاجتماعية تعوق أداء الرجل لدوره المنوط به وتؤثر على قدرته الجنسية يضاف إلى ذلك عامل الوراثة، فإن الشخص يرث من صفات والديه الجسمية والعضوية صفاتهما الجنسية من حيث التركيب والقدرة على الأدأء والبيئة لها أثر واضح لا يقل أهمية عما سبق،
فالتربية الجنسية السليمة تقود الشخص إلى بر الأمان ، فإن الانفتاح أو
الانغلاق بالنسبة للجنس وتعبير المجتمع عنه، وتناول المجتمع له تؤثر فى تكوين
المعرفة الجنسية ، فقد يؤدى الكبت إلى انفلات العيار، بينما تؤدى التربية
والمعرفة الجنسية فى حدود الآداب والشرع إلى أن يكون كل شىء طبيعيأ وآمنأ

– لا صلة بين القوة الجنسية والإنجاب تختلف القدرة على ممارسة الجنس عن القدرة على الانجاب، فالمقدرة الجنسية كما أسلفنا ترتبط بعوامل عضوية ونفسية وعصبية
واجتماعية، بينما تخضع القدرة على الإنجاب لعوامل أخرى منها أن تكون
الحيوانات المنوية للرجل سليمة وحية وفى حالة طبيعية، ولها نسبة معينة حتى
يحدث الاخصاب ، هذا بخلاف اعتبارات أخرى يجب توافرها فى المرأة (الزوجة)
كسلامة الرحم والتبويض إلخ..

علاقة القوة الجنسية بالإنجاب

من هنا لا صلة للقوة الجنسية بالقدرة على الإنجاب، فإن هناك أشخاصا يتمتعون
بقوة جنسية كبيرة، ولكن لا يستطيعون الإنجاب، والعكس صحيح فقد يستطيع شخص
ضعيف فى قدرته الجنسية ا لانجاب كما انه لا صلة بين كبر او صغر العضو الذكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى