تعليم

القيمة المضافة لاستخدام أدوات التكنولوجيا في التعليم

القيمة المضافة لاستخدام أدوات التكنولوجيا لأغراض التعليم و التعلم
إن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تساعدنا كتربويين على التحوّل نحو التعلّم المتمحور حول الطالب، لكن تواجهنا مشكلة في بعض التطبيقات الحالية التي يمكن أن يستخدمها المعلم ليقوم بتكييفها لتتناسب مع معتقداته التعليمية الحالية بحيث تخدم التعلّم المتمحور حول المعلم، وتصبح بذلك التكنولوجيا بديلاً لوسائل تقليدية تبقي العملية التعليمية على حالها

وسنتعرف في هذا النشاط على كيفية التمييز بين مراحل إتزكان Itzkan الثلاث لتساعدنا على الوصول إلى الفعالية العالية من توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في غرفنا الصفية، وهي:

· الاستبدال Substitution : هو تبديل الوسائل الموجودة حاليا في التعليم بوسائل الكترونية .

· الانتقال Transition : الانتقال من دور أكبر للمعلم الى دور أكبر للطالب .

· التحوّل Transformation : هنا يصبح دور الطالب 90 % و المعلم 10 %

دور المعلم في العملية التعليمة

يبرز دور المعلم في العملية التعليمية التعلّمية كميسّر حيث يوجّه طلابه إلى البحث عن المعلومات الجديدة من خلال استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات, وإلى تصميم أنشطة مفيدة لحل مشكلات مرتبطة بالحياة العملية, وهو مدرّب يساعدهم من خلال التغذية الراجعة والتوجيه على الاستكشاف والتجريب, وقدوة في جعلهم يتبادلون الأفكار ويتواصلون مع الآخرين ويتقبّلون آراءهم, بذلك يصل بطلابه إلى المستوى المطلوب من التعلّم, وابتكار أفكار جديدة يوظّفها في مواقف حيّاتية ,ويصبح التعلّم عندها شائقاً وممتعاً.

زر الذهاب إلى الأعلى