المحكمة تلغي قرار تغريم ممرضات رفضن العمل المختلط

أصدرت محكمة الاستئناف الإدارية بديوان الظالم بمنطقة مكة المكرمة حكمها في القضية التي رفعتها ست ممرضات سعوديات، يعملن بمركز الرعاية الصحية الأولية بالشعب بصحة محافظة القنفذة، واللاتي طالبن خلالها بإلغاء قرار تغريم كل واحدة منهن مبلغ 5000 آلاف ريال، لرفضهن العمل في قطاع صحي مختلط.
وألغت المحكمة قرار لجنة النظر في مخالفات نظام مزاولة المهن الصحية، الصادر بحق الممرضات، حيث ثبت أنهن لم يرفضن العمل كما ذكرت الشؤون الصحية.
وأوضحت المحكمة أن المدعيات أثبتن أنهن تمريض نسائي، وأن عملهن بقسم الرجال يعد اختلاطا وهذا محظور شرعا، ونظرا لأن الأنظمة والتعليمات المستندة إلى الأوامر السامية وقرارات هيئة كبار العلماء تنص على منع الاختلاط في أماكن العمل، لحرمته شرعا، فإن المدعيات لا يعتبرن خالفن الأصول المهنية.
وتابعت أن ما بدر من المدعيات يعد اتفاقا مع النظام والشرع، مما يعني أن القرار الصادر بحقهن فاقد المشروعية، وليس إليه سند شرعي ما يقضي بإلغائه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى