المكسيك إلى ثمن نهائي المونديال

بهدف وحيد في شباك كوريا الجنوبية..

تغلب المنتخب المكسيكي على نظيره الكوري الجنوبي، مساء اليوم السبت (23 يونيو 2018م)، بهدفين مقابل هدف، في الجولة الثانية من دور المجموعات ضمن منافسات المجموعة السادسة بطولة كأس العالم المقامة في روسيا.

وافتتح كارلوس فيلا التهديف للمكسيك من ركلة جزاء في الدقيقة “26”، قبل أن يضيف خافيير هيرنانديز الهدف الثاني في الدقيقة “66” من زمن اللقاء، بينما هدف كوريا الجنوبية الوحيد من توقيع سون هيونج مين في الدقيقة “93”.

ووضع منتخب المكسيك قدمًا في ثمن نهائي المونديال بهذا الانتصار، بعد أن رفع رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة السادسة، بينما منتخب كوريا الجنوبية في المركز الأخير دون رصيد.

وبدأ المنتخب المكسيكي اللقاء بالضغط العالى في خطة “4-3-3″، من أجل الحصول على الأسبقية وسط اعتماد المنتخب الكوري الجنوبي على الهجمات المرتدة وتطبيقه لخطة “4-4-2”.

وشهدت بداية اللقاء اندفاعًا كبير من المنتخب المكسيكي من أجل تسجيل هدف مبكر، لكنه استحوذ على الكرة بطريقة سلبية ولم يجد ثغرة في دفاع المنتخب الكوري لتسجيل.

وجاءت أول فرصة جيدة لمنتخب المكسيكي في الدقيقة “12” بعد عرضية رائعة من مجيل لايون من ركلة حرة مباشرة  لكن خافيير هيرنانديز حولها لرأسية بعيدة عن شباك المنتخب الكوري.

وقاد لي يونج هجمة مرتدة منظمة لمنتخب الكوري في الدقيقة “13” بعدما مرر لسون على حافة منطقة الجزاء لكن هيرفينج لوزانو قام بعمل دفاعي رائع ومنع المنتخب المكسيكي من استقبال الهدف الأول.

ومرت ربع ساعة منذ انطلاقة المباراة، لم يستطع المنتخب المكسيكي ترجمة السيطرة الكبيرة على الكرة إلى أهداف بينما المنتخب الكوري يلعب على الهجمات المرتدة وغلق المساحات على مهاجمي المكسيك، خافيير هيرنانديز وهيرفينج لوزانو.

وحاول كارلوس سالسيدو، فتح باب التسجيل لمكسيك في الدقيقة “17” بعد ركلة ركنية لكن رأسية لاعب المكسيك كانت سهلة على حارس كوريا الجنوبية.

وفشل سون في استغلال الهجمة المرتدة المثالية للمنتخب الكوري الجنوبي في الدقيقة “22” بعدما سدد تسديدة بعيدة عن شباك المنتخب المكسيكي.

وسجل كارلوس فيلا، الهدف الأول للمنتخب المكسيكي في الدقيقة “26” من ركلة جزاء احتسبت ضد جانج هيون الذي لمس الكرة  داخل منطقة الجزاء.

وكاد ميجيل لايون أن يضيف الهدف الثاني بعد عمل رائع مع كارلوس فيلا لكنه تسديدة لاعب إشبيلية تصدى لها حارس كوريا الجنوبية بنجاح في الدقيقة “28”.

وحاول كارلوس سالسيدو، فتح باب التسجيل لمكسيك في الدقيقة “17” بعد ركلة ركنية لكن رأسية لاعب المكسيك كانت سهلة على حارس كوريا الجنوبية.

وفشل سون في استغلال الهجمة المرتدة المثالية للمنتخب الكوري الجنوبي في الدقيقة “22” بعدما سدد تسديدة بعيدة عن شباك المنتخب المكسيكي.

وسجل كارلوس فيلا، الهدف الأول للمنتخب المكسيكي في الدقيقة “26” من ركلة جزاء احتسبت ضد جانج هيون الذي لمس الكرة  داخل منطقة الجزاء.

وكاد ميجيل لايون أن يضيف الهدف الثاني بعد عمل رائع مع كارلوس فيلا لكنه تسديدة لاعب إشبيلية تصدى لها حارس كوريا الجنوبية بنجاح في الدقيقة “28”.

وحاول هيونج سون مغالطة الحارس أوتشوا في الدقيقة “53” بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لكن حارس المكسيك سيطر على الكرة بسهولة.

وكاد أندريس جواردادو، قائد المنتخب المكسيكي أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة “59” لكنه دفاع المنتخب الكوري حول تسديدته القوية لركلة ركنية.

واستطاع المنتخب المكسيكي أن يسجل الهدف الثاني عن طريق خافيير هيرنانديز الذي تعامل بصورة رائعة مع تمريرة هيرفينج لوزانو في الدقيقة “66” من زمن اللقاء ليحبط الأداء الجيد من المنتخب الكوري في الشوط الثاني الذي حاول العودة في المباراة.

وحاول هيونج في الدقيقة “70” تجربة حظه على الحارس أوتشوا لكن الأخير في أفضل أحواله وتعامل مع تسديدة لاعب كوريا الجنوبية بصورة جيدة.

وكاد رافاييل ماركيز أن يكلف المنتخب المكسيكي هدفا في الدقيقة “75ط” بعد خطأ دفاعي قاتل بعدما رجع الكرة لحارس بطء ليتدخل مهاجم كوريا الجنوبية لكنه  استطاع العودة سريعا التصدي لتسديدة ومحافظا على تقدم المكسيك بهدفين

وتحسن في أداء المنتخب الكوري الجنوبي في الشوط الثاني  الذي نجح في تسجيل هدف متأخر في الدقيقة “93” عن طريق نجم توتنهام هيونج سون لينتهي اللقاء بفوز المكسيك 2-1.