المكملات الغذائية فوائدها واضرارها

المكملات الغذائيه اصبحت رائجه في وقتنا لمن يرغب في زياده الوزن او فقدانه او تقويه الشعر او ….. العديد من الفوائدللمكملات الغذائية و حتى اضرارها نتعرف عليها بمجلة رجيم .

أنواع المكملات الغذانيّة وفوائدها

البروتين:

هو من المكملات المعروفة والمنتشرة في عالم كمال الأجسام، وله خمسة أنواع وهي مصل الحليب، وبروتين البيض، وبروتين الجبن، وبروتين الصويا، وبروتين زيادة الوزن.

الكرياتين: يستخدم لزيادة حجم وتضخيم العضلات بشكل ملحوظ، بالإضافة إلى إعطاء الطاقة اللازمة لأداء التمارين المكثفة.

الجلوتامين:

هو من عمل جهاز المناعة فيساعد على تحسين الأداء البدني، بالإضافة إلى أنّه مهم لعلاج مشكلة قرحة المعدة وأنواع التليف المختلفة والتهاب المفاصل الحادة، كما يساعد الجلوتامين أيضاً على بناء العضلات وزيادة مرونتها لتأدية وظائفها، كما أنّه يعتبر من أكثر الأحماض الأمينية كثافة في النسيج العضلي.

مالتي فيتامين:

هو عبارة عن مجموعة الفيتامينات الأساسيّة الكاملة، فهي مهمة جدّاً لكن منسيّة من معظم الناس.

مقويات التيستيرون الطبيعية:

هو من الهرمونات التي تساعد على تحسين المزاج وإبقاء الغريزة الجنسية صحية.

الأحماض الأمينية:

هي من الأساسيّات والضروريّات لبناء البروتين في الجسم، بالإضافة إلى أنّها تساعد على بناء وتعويض وتجديد الجسم وإمداده بالطاقة

أفضل مكمل غذائي للأطفال

تتضمن ما يلي:

البكتيريا المفيدة: وبالتحديد التي تحتاجها الأمعاء لأنّها الأكثر عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض والمشاكل الصحيّة، وهذا النوع من البكتيريا يساعد على هضم الطعام بشكل جيد وبالتالي تحسن عملية امتصاصه، إضافةً إلى تصنيع عناصر غذائية أخرى يحتاجها الطفل كالمعادن، وبعض أنواع الفيتامينات بشكل سريع ونشيط، والتي بدورها تدعم الجهاز المناعيّ للجسم، وتقلل من الأكزيما والحساسية من تناول بعض الأطعمة، إضافةً للإصابة بالربو.

الحمض الدهني أوميغا 3: والذي يتواجد بشكل طبيعي في حليب الأم ومجموعة من الأغذية أهمها الطحالب البحرية وزيوت الأسماك، ويساعد على تحسين عمل الدماغ وتطوير قدراته العصبية والنفسية والعقلية والبصرية، وحسب الدراسات فهو أكثر أماناً من المأكولات البحرية؛ لأنّها تمدّ الجسم بالتلوث عند الإفراط في تناولها نتيجة كميات الزئبق الكبيرة بداخلها. الفيتامينات المتعددة: وهذا النوع من المكملات يتمّ اللجوء إليه عند عدم حصول الطفل على أطعمة متنوعة، وهنا يجب استشارة الطبيب قبل إعطائه إياها.

المعادن: وتحديداً التي تحقق توازناً ما بين عنصريْ الكالسيوم والمغنيسيوم التي يحتاجها الطفل. الأحماض الأمينية: بحيث تحافظ على صحة هرمونات الجسم وتحديداً التي تعمل كمراسلات، كما تساعد على بناء عضلات جسم الطفل والحفاظ على وزنه مثالياً وصحياً.

فيتامين د 3: والذي يساعد على الحفاظ على صحة عظام الجسم، ويزيد من قدرته على امتصاص العناصر التي تحتاجها العظام كالكالسيوم والفسفور، أمّا المصدر الطبيعي والأساسي لهذا الفيتامين فهو أشعة الـ UV.

أضرار المكملات الغذائيّة

مشاكل في الجهاز الهضمي

إنّ تناول بعض المكملات الغذائيّة لفترة طويلة من الزمن قد يسبب مشاكل في الجهاز الهظمي، فالكرياتين على سبيل المثال قد يسبب الإسهال و اضطرابات في المعدة على المدى الطويل، والأشخاص الذّين يعانون من حساسية اللاكتوز قد يتعرضون للانتفاخ، والغثيان، أو بعض التشنجات عند تناول البروتينات ذات المصدر الحيواني.

الأرق

هنالك الكثير من المكملات الغذائيّة التي تصنّع عن طريق المزج بين الكرياتين والكافيين للحصول على أكبر قدر ممكن من الطاقة التي تساعد على زيادة شدة التدريبات الرياضيّة، ولكن تناول هذه المكملات بشكل منتظم يمكن أن يتسبب بالأرق واضطرابات في النوم. أمراض الكلى تشير بعض الدراسات الطبيّة الحديثة إلى أنّ استهلاك بعض أنواع المكملات الغذائيّة كالكرياتين بانتظام يمكن أن يؤدّي لمشاكل في الكلى على المدى الطويل، فهذا المكمل بالذات له شعبيّة كبيرة بسبب مساعدته على زيادة حجم العضلات بشكل ملحوظ.

اختلاف المُكمِّلات الغذائيّة عن المُنشِّطات

د تختلِف المُكمِّلات الغذائيّة عن المُنشِّطات (بالإنجليزيّة: Steroids) بشكلٍ كبير؛ حيثُ إنَّ المُكمِّلات الغذائيّة مصدرُها الموادّ الغذائيّة بأنواعها، فعلى سبيل المِثال، تُستخرج مُعظم مُنتجات البروتين من مصل اللّبن أو البيض، ويحتوي مُكسِب الكُتلة العضليّة (بالإنجليزيّة: Mass Gainer) على كميّات كبيرةٍ من الكربوهيدرات الموجودة في النّشويّات المُختلفة، ويختلف ذلك تماماً عن المُنشِّطات التي يُعدّ مصدرها الرئيسيّ هو الهرمونات الحيوانيّة (المُستخرجة من الحيوان)؛ فالمُنشِّطات تعمل على تغيير نِسَب هرمونات الجسم كهرمون النّمو وهرمون التّستوستيرون (بالإنجليزيّة: Testosterone) من أجل تسريع عمليّات إعادة البناء للعضلات، كما أنَّ مُعظم المُنشِّطات غير قانونيّة في المُسابقات والنّوادي الرياضيّة، بعكس المُكمِّلات الغذائيّة والمُرخَّص بيعُها بشكلٍ علنيّ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى