الموز والسبانخ والبطاطا الحلوة قد تغنيك عن حبة الضغط!

اظهر بحث جديد نشر مؤخرا في المجلة الامريكية لعلم وظائف الاعضاء (The American Journal of Physiology – Endocrinology and Metabolism) ان الاستهلاك المنظم للبوتاسيوم المتواجد بمستويات عالية في مصادر الغذاء الطبيعية، من الممكن ان يساعد مرضى ضغط الدم على الحفاظ على مستويات الضغط لديهم ضمن المدى الطبيعي، وقد يكون بفعالية الادوية الشائعة المستخدمة لتخفيض ضغط الدم.

ونصح الباحثون باستهلاك كل من الموز والبطاطا الحلوة والسبانخ يوميا، مرجحين ان لهذا الثلاثي الغذائي الطازج قدرة على عكس حالة الضغط المرتفع، لما يحتوي عليه من مستويات عالية من البوتاسيوم، اذ يساعد البوتاسيوم على تعديل مستويات الملح في الجسم واعادتها الى نسبها الصحية. ولكن وللحصول على نتائج ايجابية ملحوظة على الصحة، على المريض الالتزام بتناول البوتاسيوم بكمية لا تقل عن 4.7 غرام يوميا، وهي كمية سيحصل عليها الفرد اذا ما قام باستهلاك 11 موزة يوميا، اذ ان كل موزة تحتوي على ما يقارب 420 ملغرام فحسب من البوتاسيوم.

وقد صرح بعض الباحثين ان الالتزام بنظام غذائي عالي في مستويات البوتاسيوم، قد يماثل في فوائده والى حد كبير تناول ادوية تخفيض الضغط، بالاضافة الى ان استهلاك كميات عالية من البوتاسيوم قد يحفز الكليتين على التخلص من المزيد من الملح والماء من الجسم، اذ ان الجسم هنا يحاول السيطرة على مستويات البوتاسيوم العالية التي دخلت الجسم عبر استخدام الصوديوم الموجود لديه.

ومع ان معظم من يتم تشخيصهم بضغط دم مرتفع يتناولون عادة وبانتظام ادوية خافضة للضغط، الا ان حوالي نصف المرضى فقط يجدون نتائج مرضية تتمثل في هبوط الضغط الى قراءاته الطبيعية.

وتبعا لمنظمة الصحة العالمية، فان ارتفاع ضغط الدم -الذي يرافق الانسان عادة وفي كثير من الحالات بصمت دون اي اعراض ظاهرة- هو المسؤول الاول عن 51% من وفيات الجلطات و45% من وفيات امراض القلب حول العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى