صحة

النظام الغذائي الصحيح لمرضى السل ” الدرن “

على الرغم من أن مرض الدرن غير منتشر على نطاق واسع إلا أنه مازال موجودا ، حتى مع وجود الكثير من الوعي الصحي به ، ويلعب كلا من النظام الغذائي وعادات الأكل دورا هاما وحاسما في محاربة الدرن أو المعروف بإسم TB ، ولذلك نناقش النظام الغذائي الذي يساعد في مقاومة هذا المرض ، وعلى الرغم من أن هذه الحالة قد تحسنت في عصرنا الحديث وأصبح من الممكن السيطرة عليها ، لكن مازال هناك بعض الأشخاص ليس لديهم الوعي الكافي بأهمية النظام الغذائي الصحي عند الإصابة به .

يحدث مرض الدرن عموما بسبب بكتريا تسمى “السل الفطري” ، وهي من الأنواع المعدية ، فتنتشر خلال اللعاب ورذاذ السعال ، لذلك يجب الحصول على جهاز مناعي قوي ليستطيع محاربة هذه العدوى بكفاءة ، ولكن يكون الأمر صعبا للأشخاص ذوي المناعة الضعيفة ، لذلك من الضروري إذن الإهتمام تناول العناصر الغذائية الهامة والأطعمة الصحية إذا كنت تعاني من مرض الدرن .

أعراض مرض الدرن  :

1- السعال المستمر : إذا كان الشخص يعاني من السعال المستمر لمدة شهر ولا يوجد أى دواء للسعال أو مضاد حيوي يفيد في هذه الحالة ، إذن يجب استشارة الطبيب لأنه قد يكون عرضا لمرض TB .

2- وجود دم مصاحب للسعال : السعال العادي لا يحتوي على دم ، ولكن إذا لوحظ وجود دم يجب التوجه فورا للطبيب وعدم الإنتظار حتى تتفاقم الأمور .

3- ألم في الصدر : هناك العديد من الأسباب لحدوث ألم في الصدر والإصابة بالسل أبرزها ، فيشعر المريض بألم أثناء الشهيق والزفير ، وقد يواجه صعوبة في التنفس تنتهي بالسعال .

4- فقدان الوزن المفاجئ : إن فقدان الوزن سريعا دون سبب ويكون من الصعب السيطرة على ذلك ، سواءا بالأدوية أو بالنظم الغذائية يعتبرعرضا من أعراض الإصابة بالدرن ، لذلك يجب استشارة الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد إذا كنت مصاب بمرض TB.

5- الحمى : إذا كان السعال وألم الصدر مصحوبين بالحمى ، فبالتأكيد هذا دليل على الإصابة بالدرن ، وقد لا ترتفع درجة الحرارة بشكل كبير ، ولكنها تكون ثابتة ومن الصعب أن تهدأ ، وفي هذه الحالة يحتاج المريض لعلاج مناسب بجرعات معينة .

6- التعرق ليلا : يسبب مرض TB  قضاء الليل مستيقظا بسبب الحمى والسعال ، ويصاحب هذه الحالة عرق شديد ، وهذا التعرق من أ هم أعراض الإصابة بهذا المرض .

7- الشعور بالتعب : يشعر المريض بحالة من الإعياء الشديد ويميل للإستلقاء ، حيث يفقد مريض الدرن طاقته ، ولكن يجب استشارة الطبيب لأن هذا العرض مشابه لأعراض بعض الأمراض الأخرى .

أطعمة يجب إدخالها في النظام الغذائي لمرضى الدرن :

1- الفواكه : تحتوي الفواكه على العناصر الغذائية ، كما أنها غنية بالألياف ، ويوصى بضرورة تناول زبدية متوسطة الحجم من الفواكه يوميا على الأقل لمريض الدرن .

2- الخضروات : الخضروات وخصوصا داكنة الأوراق مثل السبانخ والكرنب غنية بالحديد وفيتامين ب ، وذلك يجب تناول زبدية من الخضروات يوميا للأشخاص الذين يعانون من مرض TB.

3- الحبوب الكاملة : تحتوي الحبوب الكاملة على الألياف والكربوهيدرات ، وهي من الأطعمة الهامة لمرضى الدرن لأنها تمد الجسم بالطاقة اللازمة لمواجهة هذا المرض .

4- منتجات الحليب قليلة الدسم : تحتوي منتجات الحليب على البروتين والدهون معا ، وهذا ما يتطلبه الجسم لمواجهة مرض الدرن ، لذلك يجب ان يحرص هذا المريض على تناول منتجات الحليب قليلة الدسم .

5- الأسماك : تعتبر الأسماك من أهم الأطعمة الغنية بالبروتين اللين وفيتامينات ب المركبة ، وهي هامة لمرضى الدرن لأنها تساعدهم في مقاومة حالة التعب والإعياء التي يصابون بها نتيجة هذا المرض .

6- المكسرات : تحتوي المكسرات على الدهون الجيدة ، كما أنها غنية بفيتامين ه ، و لذلك يوصى بتناول مقدار حفنة من المكسرات يوميا لمرضى الدرن .

7- زيت الزيتون : يحتوي زيت الزيتون على الدهون الأحادية الغير مشبعة ، لذلك إذا كنت تعاني من الدرن ، فيجب إستخدامه في الطهي .

8- الجزر : يعد الجزر من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة ، الألياف ، الفيتامينات ، البيتا كاروتين والعناصر الأساسية الأخرى ، لذلك فهو واحدا من المكونات الهامة التي تقاوم مرض الدرن بفاعلية كبيرة ، يمكن تناول الجزر صحيحا أو مطهيا .

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock