الوحدة يستضيف الأهلي في قمة الجولة.. الشباب يواجه النصر في مفترق الطرق.. والعدالة يلتقي التعاون

الجولة الثامنة عشرة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين تتواصل اليوم الجمعة بثلاثة لقاءات، يلتقي فيها العدالة مع الاتفاق في الاحساء، فيما يقابل الشباب نظيره النصر في الرياض في مباراة قوية، على أن يستضيف الوحدة ضيفه الأهلي في قمة الجولة.

العدالة × التعاون

يرغب فريقا العدالة والتعاون في الظفر بنقاط المباراة التي ستجمعهما على ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي بالأحساء عند الساعة 3.30، وتبدو الطموحات متباينة كلياً بين الفريقين، ففريق العدالة يتطلع للهروب من صراع الهبوط واللحاق بالبقاء في ظل كثرة التعثرات في الجولات الأخيرة والتي أبعدته للمركز قبل الأخير برصيد 12 نقطة بعد تعادله مع ضمك بهدف لمثله في الجولة الماضية ويريد التمسك بالأمل بالخروج بالنقاط الثلاث.

فيما خسر التعاون أمام الاتحاد بهدفين لهدف وتوقف رصيده على 27 نقطة ويتطلع للعودة للانتصارات والبقاء كمنافس قوي على مقعد آسيوي، وهذا ما سيجعله يدخل بقوة للظفر بالنقاط الثلاث ولاسيما بعد فوزه على الشارقة بهدف للاشيء بدوري أبطال آسيا مما يدعم معنوياته.

الشباب × النصر

وفي مباراة ينتظر أن تظهر قوية ومفترقاً للطرق للفريقين، يلتقي الشباب مع النصر على استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض في تمام الساعة 6.25، ويسعى كل منهما للتعويض والعودة لسكة الانتصارات بعد تعثرهما في الجولة الماضية، فالفريق الشبابي توقف في محطة الفيصلي بخسارته بهدفين لهدف وتراجع للمركز الثامن في الترتيب برصيد 25 نقطة، ويسعى للتقدم من أجل المنافسة على مقعد آسيوي بعد غيبة طويلة، فيما يدخل الفريق النصراوي بعدما وقع في فخ التعادل مع الفتح في الجولة الماضية أعقب تعادله مع ضمك وواصل التفريط بالنقاط ليتوسع الفارق بينه وبين المتصدر الهلال إلى 3 نقاط، حيث يحتل النصر المركز الثاني برصيد 35 نقطة ويسعى بكل قوة للفوز للتمسك بفرصته في المنافسة على الصدارة والحفاظ على اللقب، وكان الفريق قد افتتح مشواره في دوري أبطال آسيا بالتعادل مع السد 2/2.

الوحدة × الأهلي

وفي قمة الجولة وأقوى مبارياتها يستقبل الفريق الوحداوي نظيره الأهلي في سباق شرس من أجل المركز الثاني والاقتراب من الصدارة في المباراة التي ستقام على ملعب مدينة الملك عبد العزيز بالشرائع.

الفريق الوحداوي عاد سريعاً بعد خسارته أمام الاتفاق وحقق فوزاً كبيراً على أبها بنتيجة 4/1 وتمسك بالمركز الرابع رافعاً رصيده إلى 30 نقطة، ويدخل المباراة برغبة جامحة في الفوز والبقاء كأحد المنافسين على البطاقة الآسيوية والتأهل لدوري أبطال آسيا لأول مرة في تاريخه، ويقدم الفريق مستويات مميزة سيحاول تأكيدها بحصد النقاط الثلاث.

أما الفريق الأهلاوي فحقق فوزاً مثيراً على الاتفاق بنتيجة 3/2 وأبقى الأمل قوياً في المنافسة على الصدارة في الجولات القادمة، بعدما تمسك بالمركز الثالث في الترتيب ورفع رصيده إلى 33 نقطة، مقلصاً الفارق مع الوصيف النصر إلى نقطتين، وسيدخل بكامل ثقله لكسب النقاط الثلاث التي ستبقي الأمل قوياً، بعكس الخسارة التي قد تصعب أمله في المنافسة، وكان الفريق قد عاد من أبو ظبي بالتعادل مع الوحدة الإماراتي بهدف لمثله في بداية مشواره في أبطال آسيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق