ثقافة عامة

انواع ودرجات حروق الجلد

نتعرض في حياتنا اليومية إلى خطر الإصابة بالحروق، وتتفاوت درجة الحروق بين حروق طفيفة، وحروق شديدة

إستشاري الجراحه التجميليه الطبيب مروان الزرعوني يتحدث عن أسباب كثرة الحروق في الشتاء والعلاجات التجميليه اللازمه للحروق قائلاً:

ان فصل الشتاء من الفصول الغير اعتيادية لما يتخلله من أخطار ناتجة عن الحرائق بأنواعها …

ومن هنا تجدر الإشارة الى أهمية التقيد بالإرشادات الصادرة عن الجهات المختصة وإتباعها لتجنب الأخطار التي قد تؤدي الى وقوع حوادث فصل الشتاء التي قد تصيب جميع شرائح المجتمع من أطفال ونساء ورجال وشيوخ ولعل اكثر الحوادث وأخطرها تلك الحوادث التي يكون سببها الأطفال باعتبارهم الفئة الأكثر تعرضاً للخطر كونهم لا يدركون حجم المخاطر التي تحيط بهم ويذهب ضحيتها الشريحة نفسها ومن أهم هذه الأخطار المدافئ بمختلف أنواعها سواء كانت تعمل على الكهرباء او الغاز او الكاز إضافة الى الأخطار الناجمة عن النقاط الكهربائية والأسلاك الكهربائية المكشوفة واسطوانات الغاز

إلى جانب يكثر في فصل الشتاء التنزه خارج البيت وقضاء وقت طويل وإشعال النار للتدفئه وكذلك الطبخ على الحطب.

والحروق هي بالأمر الذي لا يمكن الاستهانة به، حيث إنّها قد تسبب حدوث حالة من التشوهات أو الإعاقة في الجلد، لذلك يجب الحذر من الإصابة بمثل هذه الحوادث، كما أنّ الحروق قد تكون خطرة في جميع حالاتها،
ولكن تختلف درجة الخطورة من حالة لأخرى، وأكثر حالات الإصابة بالحروق هي الحالات المنزلية بين سيدات المنزل، والتي تتعرض لاستخدام النيران من أجل الطهي، كما أنّها قد تكون بسبب حدوث تماس كهربائي بين الأطفال، لذلك كانت النتائج تشير إلى أن أكثر حالات الإصابة الحروق هي من السيدات ومن ثم الأطفال، ومن ثم العاملين في مجال النيران أو الكهرباء، أو في مجال المواد الكيماوية

الآثار والمضاعفات الناتجة عن الحروق تشوّه كامل في الشكل الخارجي للجسم، وذلك بسبب التئام الحروق عشوائياً، وعدم توفّر خلايا جلد طبيعيّة للتكاثر، ويتم علاج الحروق حسب درجة وحالة الحرق فمثلا :

1. حروق الدرجة الأولى:

وهي أخف أنواع الحروق، وتؤثر على الطبقة الخارجية للجلد فقط. عادة تكون مصحوبة باحمرار في الجلد وألم عند لمس منطقة الحرق وربما ينشأ بعض التورم فيها.

الأمثلة: حروق الشمس، الحروق البسيطة الناجمة من التعرض للبخار الساخن، الحروق البسيطة عند لمس السوائل الساخنة.

2. حروق الدرجة الثانية:

في هذا النوع تتضرر الأنسجة الداخلية للجلد وليس فقط الطبقة الخارجية، وتكون مصحوبة بألم أكبر ومركز وحاد في منطقة الحرق بالإضافة إلى تقرحات وتورم.

الأمثلة: لمس المعادن الساخنة كالفرن أو المكواة، انسكاب السوائل الساخنة على الجلد، بعض حالات حروق الشمس الشديدة

3. حروق الدرجة الثالثة:

وهي الأكثر خطورة، وفيها تتضرر الطبقة الخارجية للجلد والأنسجة الداخلية تحت الجلد بصورة حادة جداً. قد تتفحم البشرة فتبدو بنية اللون أو سوداء في هذا النوع من الحروق أو ربما تصبح بيضاء أو كريمية اللون،
وتؤدي هذه الحروق إلى تورم وتقرحات دائمة ولكن لن تشعر بالألم نتيجة لتلف النهايات العصبية والتي تسبب الشعور بالألم. التعرض لهذا النوع من الحروق يستلزم نقل المصاب إلى المستشفى مباشرة وذلك لاحتمال التعرض للصدمة وربما حتى الوفاة في حال لم يتم إسعافه.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: