اهم مسببات مرض القلب

مرض القلب، هي حالة مرضية خطيرة يكون فيها القلب غير قادر على القيام بوظيفته الرئيسية، وهي امداد جميع أعضاء الجسم بكمية الدم والأكسجين التي يحتاجها، يمكن أن تتراكم السوائل في الساقين والرئتين والأنسجة الأخرى في الجسم، وهناك العديد من الأعراض والمسببات لهذا المرض ..

اهم مسببات مرض القلب

ما هو مرض القلب؟

مرض القلب والأوعية الدموية (CVD) ينتج عادة عن تراكم الرواسب الدهنية على جدار الشريان التاجي، مما يؤدي إلى انخفاض تدفق الدم إلى القلب، عادة ما يتطور قصور القلب ببطء بعد نوبة قلبية قد تكون ناجمة عن نوبة قلبية أو التعب الشديد في القلب بعد سنوات من ارتفاع ضغط الدم غير المعالج أو اعتلال الصمامات.
الأسباب الأكثر شيوعًا لفشل القلب هي:

  • قصور الشريان التاجي.
  • النوبة القلبية الأمامية (احتشاء عضلة القلب).
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • اعتلال الصمامات (اختلال صمامات القلب).
  • أمراض القلب الخلقية.
  • اعتلال عضلة القلب (تضخم القلب).
  • التهاب الشغاف (التهاب الهياكل والمغلف الداخلي للقلب).
  • التهاب عضلة القلب.
  • مرض السكري.

    اهم مسببات مرض القلب

الأعراض المصاحبة لمرض القلب

أعراض قصور القلب ليست دائما واضحة،  في المراحل المبكرة لفشل القلب، بعض الناس لا يكون لديهم أعراض واضحة،  وقد يصاب البعض الآخر بأعراض مثل التعب أو صعوبة التنفس نيابة عن الشيخوخة، لكن في بعض الأحيان تكون أعراض قصور القلب أكثر وضوحًا، بسبب عجز القلب عن إيصال الدم إلي  الأعضاء بشكل فعال (مثل الكلى والدماغ)، فقد تواجه عددًا من الأعراض الأخرى، مثل:

  • صعوبة في التنفس
  • تورم القدمين والساقين.
  • نقص الطاقة، شعور بالتعب.
  • صعوبة في النوم ليلا بسبب مشاكل في التنفس.
  • انتفاخ في البطن، وفقدان الشهية.
  • سعال مع البلغم.
  • زيادة التبول ليلا.
  • الارتباك العقلي.
  • مشاكل في الذاكرة

عوامل الخطر

بعض الناس أكثر عرضة من غيرهم لتطوير أمراض القلب،  لا أحد يستطيع أن يتنبأ بالتحديد من الذي سيصاب بأمراض القلب، ولكن هناك عوامل خطر معروفة، تعتبر معرفة عوامل الخطر واستشارة الطبيب للعلاج المبكر استراتيجية جيدة لإدارة قصور القلب،  عوامل الخطر يمكن أن تكون:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • نوبة قلبية (احتشاء عضلة القلب).
  • تشوهات الصمامات.
  • اعتلال عضلة القلب (مرض عضلة القلب ، عضلة القلب).
  • تاريخ الأسرة من قصور القلب.
  • مرض السكري.

    اهم مسببات مرض القلب

كيف يتم تشخيص مرض القلب؟

يمكن أن يخبرك طبيبك فقط إذا كان لديك قصور في القلب ويخبرك بمرحلة تطور مرض القلب، سيقوم طبيبك بمراجعة تاريخك الطبي، بما في ذلك الأمراض السابقة والحالية وتاريخ العائلة ونمط الحياة. كجزء من الفحص البدني، وسيقوم الطبيب بفحص القلب والرئتين والبطن والساقين بحثًا عن علامات قصور القلب، لاستبعاد التشخيص أو تأكيده، قد يصف طبيبك واحدًا أو أكثر من الاختبارات التشخيصية التالية:

  • تخطيط صدى القلب.
  • مخطط كهربية القلب (ECG).
  • الأشعة السينية للصدر.
  • اختبار الإجهاد.
  • قسطرة القلب (استكشاف القلب باستخدام مسبار).

إذا كنت تعاني من قصور في القلب، فيمكن لطبيبك أيضًا تتبع تقدم عملية ضخ الدم، جزء الطرد هو نسبة الدم التي يخرجها القلب عند كل نبضة، يعد هذا أحد المؤشرات الرئيسية لصحة قلبك ويستخدمه الأطباء بشكل متكرر لتحديد كفاءة ضخ القلب.

ما هي العوامل المؤثرة على صحة قلبك؟

يمكن للعديد من العوامل التأثير على صحة قلب الشخص، من الأسباب الوراثية إلى الغذاء،  عادة ما يكون مزيج من هذه العوامل التي تسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، في الواقع، هناك العديد من العناصر والأسباب التي تؤدي في النهاية إلي قصور أو مرض القلب، وهذه العناصر تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وفيما يلي توضيح لهذا الأسباب:

التدخين

التبغ (بما في ذلك التدخين السلبي)، ليس مجرد عامل خطر لأمراض القلب فقط ولكنه، سبباً للعديد من الأمراض التنفسية والقلبية ومن الممكن أن يسبب العديد من السرطانات الخطيرة، التي تؤدي إلي الوفاة.

ارتفاع الكوليسترول في الدم

ارتفاع الكوليسترول في الدم هو أحد عوامل الخطر الرئيسية لمرض القلب والأوعية الدموية، لحسن الحظ، هناك العديد من الطرق لخفض مستويات الكوليسترول في الدم، مثل الابتعاد عن تناول الدهون الثلاثية الضارة، واتباع نظام غذائي متكامل العناصر الغذائية خاصة الألياف.

أساليب المعيشة الخاطئة

أسلوب وطريقة معيشتك هي سبب مرض القلب والأوعية الدموية لا ينبغي التغاضي عنه، لهذا حافظ على نشاطك البدني باستمرار، وتمتع بالهواء النقي والشمس التي تغذي وتمد جسمك بالعديد من العناصر التي يحتاجها، هذا بالأضافة إلي دور الهواء النقي في صحة الجسم بشكل عام، والرياضة تقوي عضلة القلب، وتمنع السمنة التي تؤدي بدورها إلي العديد من الأمراض المسببة لأمراض القلب.

ضغط الدم المرتفع

ارتفاع ضغط الدم يقيس القوة التي يتم بها ضخ الدم من القلب إلى بقية الجسم، عبر الشرايين، مع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى ضخ قلبك للدم بشكل أقل كفاءة، لهذا عليك قياس ضغط الدم لديك باستمرار، والابتعاد عن تناول الأملاح الزائدة التي تسبب ارتفاع ضغط الدم، وعليك محاولة الابتعاد عن التوتر والضغط العصبي أيضاً.

زيادة الوزن أو السمنة

يمكن أن يؤدي زيادة الوزن أو السمنة المفرطة إلى عوامل خطر أخرى، مثل ارتفاع ضغط الدم أو مستويات الكوليسترول في الدم، وكما ذكرنا في السابق، فهذه الأمراض سبب وعامل رئيسي للإصابة بأمراض القلب.

مرض السكري

إذا كنت تعاني من مرض السكري، عليك بالبدء في تلاقي العلاج الذي تحتاجه، حسب نوع مرض السكري لديك، مرض السكري من النوع الأول أو مرض السكري من النوع الثاني، وعليك اتخاذ خطوات لمحاربة الأسباب الأخرى لأمراض القلب والأوعية الدموية.

الوراثة

أحد العوامل المؤثرة في مرض القلب هي تاريخ العائلة أو العوامل الوراثة،  إذا تم تشخيص إصابة أحد أفراد الأسرة بأمراض القلب والأوعية الدموية، فستكون أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض أيضًا.

ما هي الخطوات التي يمكنك اتخاذها للحفاظ على صحة قلبك؟

القلب هو مصدر الحياة للجسم، وحدوث أي خلل فيه يسبب مشكلات صحية لا حصر لها، لهذا فعليك اتخاذ الخطوات الإيجابية السليمة للمحافظة على صحة قلبك، واليك أهم هذه النصائح:

حظر العادات السيئة

التدخين هو أحد الأسباب الرئيسية للعديد من الأمراض، والتوقف عن التدخين يعني التمتع بصحة جيدة بعيدة عن أخطار التبع والنيكوتين، هذا بالإضافة إلي النوع في مواعيد منتظمة، وممارسة النشاط البدني المعتدل.

الرياضة والنشاط البدني تفيد القلب

تعمل الرياضة على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، وهذا يعني زيادة كفاءة القلب، لهذا حاول تضمين ما لا يقل عن 150 دقيقة أو 5 جلسات لمدة 30 دقيقة من تمارين القلب كل أسبوع، مثل ركوب الدراجات أو الجري أو التجديف، وإذا كنت لا تجد متسع من الوقت للقيام بالرياضة، أو الذهاب للصالات الرياضية، فيكفي المشي، أو القيام بالأعمال المنزلية، وصعود ونزول الدرج.

اهم مسببات مرض القلب

الاسترخاء والتمتع الهواء النقي

استرح، سواء كنت تتجول في الحديقة، أو تمارس جلسة اليوغا أو تشاهد برنامجك المفضل مع فنجان من الشاي، خذ بضع دقائق لنفسك كل يوم، وحاول الابتعاد قدر المستطاع عن التوتر والضغط العصبي، الذي يؤدي إلي ارتفاع ضغط الدم، وبالتالي أصابة القلب.

تناول الأطعمة الصحية

الخضروات والفاكهة الطازجة، هما هبة من الله (عز وجل) للإنسان، فهناك العديد من المواد الغذائية المفيدة لعضلة القلب مثل: التفاح، الأناناس، البرتقال، السبانخ، وأوراق اللفت، الطماطم، الذرة، البطيخ، وغيرها من المواد الغذائية الطبيعية، على الجانب الأخر، يجب عليك عدم تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية، والواجبات السريعة، أو الدهون.

وفي النهاية، تبقى الوقاية خيراً من العلاج، وللوقاية من أمراض القلب، يجب الانتباه إلي نمط المعيشة، والفحص الطبي المستمر، للتأكد من عدم الاصابة بأي مرض أخر، من شأنه إصابتك بمرض القلب.