الحمل و الولادة

اوضاع الجماع للمرأة الحامل

من أهم العوامل الذي تساعد على تسهيل عملية الولادة هي ممارسة العلاقة الحميمة. لأنها تساهم في تحفيز عنق الرحم لكي يتوسع ويتمدد بشكل سليم.

اوضاع الجماع للمرأة الحامل

قبل البدء في معرفة أوضاعِ الجماع للمرأة الحامل يجب أولا معرفة سبب بعد الزوجين عن القيام بالعلاقة الحميمة .
ومن أكثر تلك الأسبابِ إنتشارا انشغال المرأة الحامل بالأعراض في أول الحمل وتعبها منذ معرفة حملها ووحم الحمل حيث يعد ذلك شيِء جديد .
تتأثر المرأة الحامل أيضا من التغيراتِ الهرمونية المستجدة مع الحمل حيث يحدث لديها بعض الخلل .
من بين الأسباب التي تبعد الزوجين فترةِ عن عملية الجماع هي عدم ارتياح أو اعتياد الزوج بعد على شكل بطن زوجته خلالِ حملها .
ومن أهم تلك الأسباب وأكثرها انتشارا هيِ خوف الزوجين من إيذاء الجنين خلال العلاقة الحميمة بينهم .

أهم الشروط للحفاظ علي الحمل أثناء الجماع

القيام بوضعِ مريح لجسم الزوجين خاصة الأم وأيضا للجنين .
يكون الوضع مريح لبطنِ الأم فلا يجب الضغط عليها منها أو من الزوج .
القيام أيضا بوضع يريح ظهر الزوجة لعدم حدوث أيِ خطر علي الجنين .

أوضاع الجماع المناسبة للحمل

الزوجة في الأعلى

هذا الوضع منِ أفضل أوضاع الجماع حيث يكون مناسب للحمل خاصة في الشهور الأولي والتي تكون أهم ثلاث شهور في فترة الحمل حيث لا يتم الضغط علي البطنِ لأن حجمها لا يكون قد زاد و في هذا يكون للزوجة قدرة كبيرة في التحكم في العلاقة ويساعد هذا الوضع بمعرفةِ الوضعية والحدود المريحة ليتم التواصل الجسدي بين الزوجين .

وضعية طرف السرير

يعد هذا الوضع أيضا من أفضل وأسهل أوضاع الجماع حيثِ يكون مناسب جدا في فترة الحمل الأولى حيث يعطي هذا الوضع راحة كبيرة للزوجين وأيضا مرونة في الحركة أثناءِ الجماع لكن ولكن هذا الوضع يصعب القيام به مع تقدم الحمل حيث يصعب علي الزوجة الاستلقاء علي ظهرها فيِ أواخر شهور الحمل لأن ذلك يتسبب في ضغط الرحم على أهم الأوعية الدموية داخل بطن الأم وقد يتسبب ذلك فيِ سرعة خفقان القلب واختلال في ضغط الدم لدي المرأة .

وضع المعلقة في الجماع

يتم القيامِ بذلك الوضع في الأشهر الأخيرة من فترة الحمل حيث يعد هذا الوضع من اكثر أوضاع الجماع أمنا ومناسبة للحمل حيث يتم القيام به من خلال استلقاء الزوجة علىِ جانبها حيث يتم حمايتها من مشاكل ضغط الرحم على البطنِ .

بعض الأسئلة الشائعة عن جماع الحمل

يخطر في بالِ كل إمرأة حامل بعض الأسئلة والمواضيع التي تخص عملية الجماع والتي لا تتمكن من معرفة إجابتها ومنِ أهمها:
هل تتمكن من القيام بالجماعِ أثناء فترة الحمل ؟.
نعم يمكنك ذلك بكل سهولة خلال الحمل طبيعيِ حيث لا يحدث مضاعفات للحمل ولكن أولا يجب عليك استشارة الطبيب المختص قبل إقامة علاقة حميمة بعد معرفةِ الحمل.
هل ممكن أن أؤذي طفلي أثناء الجماع ؟ لا يتأذىِ الجنين الحالات الطبيعية للحمل وذلك لوجود طبقة مخاطية سميكة تقوم بقفل عنق الرحم تساعد وأهميتها هيِ حماية الرحم والجنين من الالتهابات ويقوم كيس الحمل أيضا والسائل الموجود بداخله وعضلات الرحم بحمايةِ الطفل بشكل كبير.
يجب التأكد من سلامة الزوج وعدم إصابته بأيِ مرض تناسلي حيث لا يسبب عدوي للجنين أو لكي .

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: