باحثون يبتكرون روبوتًا جديدًا لفحص الجسور.. ولهذا صمموه “رباعي العجلات”

طوّر باحثون بجامعة نيفادا الأمريكية، روبوتًا جديدًا أطلقوا عليه اسم “Seekur Jr”، حيث اُبتكر خصيصًا لفحص الجسور.
ويتمكن الروبوت الجديد من خفض تكاليف الفحص مع قدرته على العمل بكفاءة فائقة، والكشف عن التآكل وغيرها من العيوب الموجودة بهيكل الكوبري بدقة 96%.

وبحسب صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، قال الفريق المصمم للروبوت، إنه سيعمل بجانب الطريق لفحص الجسور، والتأكد من سلامتها، دون التسبب في أي زحام أو أي إزعاج للمارة، مع السماح بسير حركة المرور دون أية مشاكل.
وزود الباحثون، الروبوت بكاميرا للكشف عن التصدعات البصرية، مع رادار يخترق الأرض لتقييم حديد التسليح، بالإضافة إلى أجهزة استشعار فريدة للكشف عن التآكل الملموس.

ووفقًا للصحيفة، قال الباحثون إنه لكي يتحرك الروبوت بشكل فعال على طول سطح جسر ضيق، تم استخدام نموذج رباعي العجلات؛ لأن عملية جمع البيانات على طول سطح الجسر تحتاج منه الانتقال من أحد طرفي الكوبرى إلى الطرف الآخر، ثم الدوران ومواصلة حركته حتى يقوم بمسح الكوبري كاملا.

هذا وقد تم تزويد الروبوت بتقنيات تجعله مضادًا للماء، ومناسبا لفحص الجسور أيضًا. كما أن صغر حجمه يمكنه من الحركة في الأماكن الضيقة، إذ يرسل الرادار إشارته إلى سطح الجسر، بينما تقوم أجهزة الاستشعار بمسح الأرض للبحث عن أي تآكل ملموس.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى