أسلوب الحياة

بالفيديو: تفقد بصرها بعد هجوم بالأسيد من حبيبها الغيور

هاجم رجل تايلندي غيور حبيبته السابقة بالأسيد، وتسبب بفقدانها للبصر، وإصابتها بحروق شديدة في أنحاء متفرقة في جسدها. وكانت رينوراك بونبورزماريت (36 عاماً) تتجول في أحد المتاجر، قبل أن يهاجمها تاويزاك نغمانسيت (39 عاماً)، ويرشها بمحلول قاتل منزلي الصنع يوم الخميس الماضي، مما أدى إلى تعرضها لإصابات خطيرة، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وتم علاج رينوراك بالماء، قبل أن تصل سيارة الإسعاف، وتنقلها إلى المستشفى وهي في حالة غيبوبة، بسبب الحروق الشديدة التي تعرضت لها. وتم اعتقال تاويزاك بعد نحو 4 ساعات من الاعتداء، ونقل هو الآخر إلى المستشفى، لعلاجه من الحروق التي تعرض لها من انسكاب بعض الأسيد عليه خلال الهجوم.

وتحدثت رينوراك من على سريرها في المستشفى عن علاقتها مع تاويزاك: “كنا على علاقة لمدة 9 أشهر، وفي الشهر الأول كان رجلاً لطيفاً، واعتنى بي جيداً. وبعد مرور شهر على علاقتنا، بدأت المشاكل والجدالات بيننا لأنه كان غيوراً جداً، لدرجة أنه كان يهاجمني ويضربني في بعض الأحيان”.

وأضافت: “بعد ذلك قطعت علاقتي به، وطلب مني العودة لكنني رفضت، ثم جاء إلى مكان عملي في المتجر وكرر طلبه، قبل أن يرش الأسيد على جسدي. وها أنا الآن أشعر بالكثير من الألم، ويقول الأطباء أنني لن أتمكن من الرؤية ثانية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق