بالفيديو| سوريا: وفاة طفل برأسين بعد ولادته بساعات

ولد يوم أمس السبت، طفل برأسين وجسد واحد في مشفى كيوان بريف إدلب، قبل أن يفارق الحياة بعد ولادته بساعات. وأكد مدير المشفى في بلدة كنصفرة بجبل الزاوية السوري علي هشوم، بحسب تقرير موقع السورية الإلكتروني، أن والدة الطفل راجعت المشفى حيث تبين وجود حمل لجنين برأسين، وتم إنهاء الحمل عندما أدخلت إلى العمليات وتم لاحقاً استخراج الجنين وكان لا يزال على قيد الحياة.

وأكد الأطباء أن نسبة بقاء الطفل بحالته على قيد الحياة ضئيلة جداً، مرجحاً أن سبب التشوه يعود نتيجة القرابة بين الوالدين، أو بسبب ظروف الحرب من تعرض المنطقة لقصف بالغازات السامة ومواد كيماوية أخرى تتضمنها القذائف.

ونشرت الصفحة الرسمية لمشفى “كيوان” صوراً للجنين داخل إحدى الحضانات، قبل أن يفارق الحياة بحسب ما أكده ناشطون من ريف إدلب.

وهذه ليست المرة الأولى التي يولد فيها طفل برأسيين في سوريا، فقد شهد مشفى كفر تخاريم في ريف إدلب الغربي العام الماضي أيضاً ولادة رضيع برأسين وجسم واحد، فارق الحياة بعد أسابيع بعد نقله إلى تركيا.

وتعتبر هذه الحالة نادرة الحدوث، حيث تعرف باسم “باراغوس ثنائي الرأس” أو “التوأم ذو الرأسين”، والتي غالباً ما يكون معروفاً موت الطفل بعد الولادة، وتحدث فى حوالي واحدة في مليون ولادة لتوائم حول العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق