فيتامينات

بعض مصادر فيتامين د

فيتامين د يساعد على نمو العظام، وتعزيز وظيفة المناعة، ويقلل من امتصاص المواد الكيميائية الالتهابية. كما أنه يزيد من كفاءة الفيتامينات الهامة الأخرى لحسن سير العمل في أعضاء الجسم.

        نقص فيتامين د

وينبغي أن يكون فيتامين د حقيقتاً  جزء ضروري من غذائك. لأن نقص فيتامين د قد يؤدي إلى الكساح، ضعف الجهاز المناعي، وضعف نمو الشعر، لين العظام وخطر الاصابة بالسرطان,كما في حالات النقص الأشد يؤدي لضعف عام في الجسم وتعب شديد بحيث لا يستطيع المريض الحركة وضعف الرؤيا ويؤدي لنوع من الإكتئاب . ويجب الإشارة إلى أن الاستخدام المفرط من فيتامين د يشكل خطرا على الشخص. فإن أفضل طريقة هي أن تعتمد على الأطعمة الطبيعية التي تحتوي على كمية كافية منه.

       مصادر فيتامين د

وتشمل الأطعمة التي تحتوي فيتامين د بنسبة عالية . زيت السمك،الأسماك الدهنية،الفطر ,الكبد ,لحم البقر ,الجبن وصفار البيض هي المصادر الرئيسية من فيتامين د. وفي ما يلي، نلقي نظرة سريعة على قائمة تلك الأطعمة.

  أشعة الشمس:
يطلق على الفيتامين د اسم فيتامين الشمس، لأن أشعة الشمس عندما تخترق الجسم فيقوم بتوليد فيتامين د بطبيعة الحال . يحصل معظم الأشخاص على الكمية المطلوبة من الفيتامين د عبر التعرض إلى أشعة الشمس، علماً أن إمضاء معظم وقتك في الداخل أو استخدام واقي من الشمس (المفيد للوقاية من سرطان الجلد) يقلّص إمكانية وصول الفيتامين د من أشعة الشمس إلى جسمك. لذا يقترح بعض الباحثين أن تعرّضي وجهك، يديك، ظهرك، أو رجليك للشمس مدة 5 إلى 30 دقيقة بين العاشرة صباحاً الثالثة بعد الظهر مرتين أسبوعياً للحصول على مقدار كافي من الفيتامين د. إذا كنت قلقة من الضرر الذي قد تسببه أشعّة الشمس يمكنك إمضاء وقت أقل في الشمس وتعويض ذلك بتناول الأطعمة المذكورة أعلاه الغنية بالفيتامين د.

  الحليب:
الحليب يعتبر واحدا من أهم مصادر فيتامين د, بحيث يحتوي كوب واحد من الحليب على عدد من العناصر الغذائية الأساسية, بالإضافة إلى فيتامين د, فهو لا يعتبر مغذيا للأطفال فقط, و إنما مفيد للكبار أيضا على حد سواء, فقد أظهرت الأبحاث, بأن فيتامين د الموجود في الحليب، يزود الجسم بفوائد عديدة, تساعده في مكافحة الشيخوخة.
 الجبن:
من أغنى منتجات الألبان بفيتامين د, بحيث يساعد في إمتصاص كميات عالية من الكالسيوم الموجودة فيه, و بالتالي يحسن صحة العظام، و يقي من الإصابة بالهشاشة, بالإضافة إلى أنه مفيد في تعزيز الأسنان, و تجنب التسوس.
  صفارالبيض:

من أهم مصادر فيتامين د وخصوصاً الجزء الأصفر منه “الصفار” وبيضة واحدة يومياً تعطي 100% من الاحتياجات الضرورية من فيتامين د.

   سمك السلمون:
يعتبر سمك السلمون من المصادر الرئيسية لفبتامين د، و هو واحد من المصادر الطبيعية الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية النادرة جدا، حيث يساعد تناوله على تحسين أداء الدماغ و حماية الجهاز العصبي، كما و يعمل بمثابة مضادات للإكتئاب و يساعد في توفير الإسترخاء للدماغ و زيادة كفائته و تحسين الذاكرة.

   الفطر:
بغض النظر عن بعض السعرات الحرارية التي يحتوي عليها, فهو يتميز بطعمه اللذيذ، و فوائده الكبيرة التي يوفرها، و لا سيما فيتامين د، حيث يتم استخدامه  للحد من ارتفاع ضغط الدم, و يقلل من خطر التعرض لهجوم السكتات، و يسيطر على الصداع النصفي, و يحافظ على صحة عمليات الأيض.

  حليب الصويا :

 يستخرج من الصويا ويستخدم في الطعام بديلاً للحوم وهو مصدر جيد للنباتيين للحصول على فيتامين “د” ويزود  39% من الاحتياجات اليومية من فيتامين “د” لكل كوب.

   الكبد :
يعد كبد العجل, من أفضل أنواع الأكباد , الغنية بفيتامين د، على الرغم من وجود أنواع مختلفة من الكبد, كالدجاج و البقر و غيرها، إلا أن كبد النعاج, مفيد جدا، في نمو العظام بشكل سليم و الإنجاب السليم, و المحافظة على صحة الجلد و الشعر.   

   السردين :
على الرغم من وجود السردين بشكل طازج، فإن المعلب منها يوفر العديد من الفوائد الصحية أيضا, فهو غني بفيتامين د,  الذي يساعد في تحسين صحة العظام, و الصحة العامة للقلب, و الأوعية الدموية،, كما  و أثبت فاعليته  في علاج الإلتهابات, و الحفاظ على مستويات السكر في الجسم.

   التونة :
تمتلئ علبة التونة بكميات كبيرة من فيتامين د, التي تفيد في حماية البشرة من حروق الشمس, و سرطان الجلد, علاوة على ذلك, فهي تساعد في تجديد محتوى الرطوبة، و بالتالي تحافظ على رطوبة الجلد، و تظهر البشرة بمظهر طبيعي, و متوهج.

   السمك الرنجة المملح:
نوع من أنواع السمك يدعى الرنجة, يتميز بأنه مصدر غني بفيتامين د,  متواجد و بشكل كبير في المحيط الأطلسي,  بحيث يتميز بفوائده الكبيرة التي تختلف عن نفس النوع من السمك الموجود في المحيط الهادئ,  و يمكن تناوله مجففا أو خام, أو حتى على شكل مخلل, أو مخمر, فهو مفيد بشتى أشكاله.

   الكافيار :

ويحتوي الكافيار على نسبة ممتازة من فيتامين “د”.

الروبيان وجراد البحر: 

وهما مصدر كبير لفيتامين د حيث تمنح 29% من الاحتياجات الضرورية من فيتامين “د” .

اظهر المزيد