اخبار الرياضة

بلاتر: مؤامرة فرنسية منحت قطر مونديال 2022

كشف جوزيف بلاتر، دليلا جديداً على شبهة فساد في اختيار قطر البلد المنظم لبطولة كأس العالم 2022.

وأكد الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في مقابلة تلفزيونية فرنسية، أن سلطات فرنسا ساهمت بقوة في فوز قطر بسباق تنظيم مونديال 2022.

وقال جوزيف بلاتر: “فازت قطر بفضل السلطات العليا الفرنسية، وأشار إلى نيكولا ساركوزي ومواطنه ميشال بلاتيني، اللذين لعبا دورا كبيرا في حصول قطر على شرف تنظيم مونديال 2022”.

كما جاء في أحدث تصريحات أدلى بها المسؤول الكروي السويسري لقناة SFR الفرنسية.

وأضاف بلاتر أن العدالة الفرنسية زارت مقر الفيفا في سويسرا أواخر العقد الماضي، وطلبت منه مساعدة قطر في سباق ترشحها لاحتضان أكبر تظاهرة كروية عام 2022.

واعتبر بلاتر أن تأثير سلطات فرنسا في انتخابات تحديد مستضيف مونديال 2022، كان قويا وغير قابل للشك، علما أن قطر دخلت مضمار السباق رفقة أميركا وأستراليا واليابان.

يذكر أن بلاتر سبق له التأكيد على أن مأدبة غداء جمعت الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر السابق مع نيكولا ساركوزي الرئيس السابق لفرنسا غيرت مسار التصويت ومنحت قطر تنظيم مونديال 2022 وذلك في تصريحات شهر يونيو الماضي للصحافي الإنجليزي ديفيد كون ضمن كتاب الأخير الذي يحمل عنوان “سقوط بيت فيفا”.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: