أسلوب الحياة

تجنبي هذه المحظورات إن كان زواجك في خطر

تقوم العلاقة الزوجية على الكثير من العوامل والأسس والقواعد التي تضمن نجاحها واستقرارها، حيث يحظى الرجل والمرأة وأبناؤهما بحياة أسرية مفعمة بالتفاهم والازدهار والتطور. ولتبقى العلاقة الزوجية على مسارها الصحيح، لا بد من أن يتعامل الطرفان مع بعضهما البعض بطريقة عقلانية بعيدة عن التعصب والنرجسية، وخاصة لدى حدوث الأزمات والخلاقات بينهما. ومن هذا المنطلق، فقد أورد موقع “فاميلي شير” الإلكتروني 5 أشياء على الزوجة تجنبها لدى شعورها بأن زواجها بات في مرحلة خطرة:

1- لا تشكي زوجك لوالدتك
تجنبي اللجوء لوالدتك لتشتكي تصرفات زوجك، لأن الشكوى قد تولد مشاعر سلبية تجاهه الأمر الذي يزيد الوضع سوءاً ويفاقم المشاكل بينكما بشكل كبير. وبحسب المعالجة النفسية ليزا كيفت، فإن تفريغ غضب المرأة تجاه زوجها أمام عائلتها قد يريحها قليلاً إلا أنه يولد المشاعر السلبية لديهم تجاه زوجها، ويضر بالعلاقة الزوجية على المدى البعيد.

وعوضاً عن ذلك، اقترحت الأخصائية النفسية جيسيكا هيغنز بأن تذكر الصفات السلبية للزوج عادة ما يساعد على خلق فكرة إيجابية لدى المرأة ويساعدها على معالجة المشاكل بهدوء وتعقل.

2- العودة إلى مشاكل الماضي
حاولي أن تنسي مشاكل الماضي التي تم حلها، وعدم الحديث عنها كلما نشأت مشكلة مع شريك حياتك، فإذا كانت مشاكل الماضي تشكل أهمية بالنسبة لك فهذا يعني بأنك تلك المشاكل لازالت تؤثر سلباً على حياتك مع زوجك، وستبقى حجر عثرة في مسار سير علاقتك به.

3- تجاهل شكوى الزوج
لا تتجاهلي شكوى الزوج ومخاوفه مهما بدت بسيطة بالنسبة لك، وحاولي أن تستمعي باهتمام لتلك الشكوى والمخاوف، والخروج بأفكار مناسبة لتساعديه في حلها والتخلص منها.

4- مقارنة الزوج بشخص آخر
تجنبي اللجوء إلى مقارنة زوجك بشخص آخر إن ارتكب تصرفاً غير مقبول بالنسبة لك، لأن الرجل لا يحب مقارنته بشخص آخر، لأنها تولد لديه المزيد من المشاعر السلبية.
  
5- إلقاء اللوم على الطرف الآخر
إن إلقاء اللوم على شريك الحياة أثناء الشجار لا يؤدي إلا إلى تفاقم المشكلة وتعاظمها بشكل يضر بالعلاقة الزوجية، لذا حاولي أن تستوعبي موقف زوجك وتناقشية بتعقل للوصول إلى حل نهائي للمشكلة. وتجنبي الإساءة له قدر المستطاع لأنها في حالات كثيرة قد تؤدي إلى الانفصال. 

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: