تجنب فعل هذه الأشياء إن اكتشفت خيانة شريك حياتك

إن الطريقة التي يتصرف بها الناس حيال خيانة شريك الحياة، عادة ما تنبئ بمدى عقلانيتهم وصواب قراراتهم، ومدى تعافيهم من هذه الصدمة التي قد تحدث زلزالاً مدمراً يحيل حياتهم إلى أنقاض. ويعتبر حسن التصرف في مثل هذه المواقف من الأشياء المهمة التي تنتشل المرء من مستنقع الإحباط والحزن والاكتئاب، وتعيد حياته إلى المسار السوي بعد تجاوز أزمته هذه مع الشريك.

فيما يلي 5 أشياء على الإنسان تجنبها في حال اكتشف بأن شريك حياته يخونه، بحسب ما ورد في موقع “سايكولوجي توداي” الإلكتروني:

1- لا داعي للذعر
عندما نستشعر الخطر أو التهديد، تقوم أجسامنا بإفراز هرمونات الإجهاد والأدرينالين بكميات كبيرة، الأمر الذي يضعنا في حالة من التحفز والتوتر. وبما أن المواد الكيميائية المرتبطة بالذعر تجعلنا نشعر بالحزن والضغط والتوتر، فلا بد من الاسترخاء والتفكير بروية للوصول إلى حل لهذه المعضلة التي يراها الكثيرون نقطة تحول خطيرة في مسار الحياة الزوجية.

2- لا تتوقف عن الاعتناء بنفسك
يمكن للصدمة التي يسببها اكتشاف خيانة الشريك، أن تولد لديك رغبة في الانعزال عن العالم الخارجي، وتتوقف عن الاعتناء بصحتك ومظهرك، وهذا أمر خاطئ، لأن تجاوز هذه المحنة يتطلب الشجاعة لمواجهتها والتعامل معها بقوة.

وبحسب خبراء العلاقات الزوجية فإن الاستسلام يولد حالة من الضعف تدفع المرء لإهمال نفسه من الناحية الصحية، وتؤثر على أدائه في جميع مناحي الحياة.

3- لا تنشر الخبر بين الناس
إن الذعر الذي يكتنف اكتشاف الخيانة يدفع الكثيرين إلى إخبار جميع من حولهم عن المشكلة، ويكون ذلك عادة بدافع الغضب والشعور بالظلم والإحباط، ورغبة من المرء في أن يجذب تعاطف الآخرين من حوله، وهذا أمر خاطئ، لأن نشر الخبر بين الأصدقاء والأقارب والجيران، يمكن أن يقطع الطريق على الشخص الذي وقعت بحقه الخيانة ليحل المشكلة وتجنب انهيار الأسرة.

4- لا تتسرع في قرار الطلاق
يلجأ البعض إلى طلب الطلاق فور معرفتهم بخيانة شريك حياتهم، وهنا ينقطع حبل العلاقة السري بطريقة تعوزها الحكمة، وتؤدي إلى انهيار منظومة الأسرة وتفككها وتشرذم أفرادها. ومن الضروري بمكان أن يعطي الإنسان وقتاً كافياً لنفسه حتى يتخذ القرار المناسب إزاء خيانة الشريك، ويروم حلولاً تحول دون وقوع كارثة حقيقية في أسرته.

5- تجنب الانهيار 
بما أن الخيانة الزوجية أمر يصعب التعامل معه، ويؤثر سلباً على الطرف الذي يتعرض للخيانة إلى درجة قد تقود البعض للانهيار والانهزام أمام وطأة هذا الحدث الجلل، فإن الحاجة تصبح ملحة لتحويل هذه المحنة إلى عامل محفز يدفع صاحبه إلى إيجاد صيغة حل للمشكلة دون أن يؤثر ذلك عليه بشكل سلبي.