تجني 100 ألف دولار من الإقامة في المنتجعات الفاخرة

ينفق السياح آلاف الدولارات على الرحلات السياحية والإقامة في المنتجعات الفاخرة، لكن امرأة أسترالية، تحظى بفرصة السفر والإقامة في هذه المنتجعات، وتحصل بالمقابل على راتب سنوي يصل إلى 100 ألف دولار. وتسافر سارة كينغهورن (32 عاماً) في جميع أنحاء العالم، وتقيم في أماكن فاخرة، بفضل عملها الذي بدأت به بعمر 19 عاماً، وزارت منذ ذلك الوقت أكثر من 20 بلداً، ومهمتها الأساسية، هي رعاية أطفال العائلات الثرية.

وقالت سارة “إن موقعي المفضل يشمل حتى الآن منتجع وسبا باب الشمس الصحراوي، على بعد حوالي ساعة من دبي، مع غروب الشمس الناري، والمسبح اللامتناهي الذي يطل على الرمال الصحراوية التي لا نهاية لها والترف عند كل زاوية”.

وفي حين أن وظيفة سارة تعني أنها تستطيع السفر في جميع أنحاء العالم برفاهية، يجب عليها أيضاً القيام ببعض الأعمال، وتقول عن ذلك “عندما أعمل بدوام كامل، أحصل على 100 ألف دولار سنوياً واحصل على يوم واحد عطلة في الأسبوع”.

وأضافت “أعتني بالأطفال على أساس الساعة، ويمكن أن يصل عملي إلى 24 ساعة في اليوم. إحدى المهام الرئيسية هي ضمان سلامة الأطفال، وقد يكون ذلك صعباً في بعض البلدان”.

وفي الأوقات التي لا يتوجب عليها العمل فيها، تتجول سارة في المدن التي تزورها، لاستكشاف المعارض والمتاحف والثقافات المحلية، ويمكنها الاستفادة إلى أقصى حد من مرافق المنشآت السياحية التي تقيم فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى