تحذير: الوزن الزائد خلال الحمل يصيب الطفل بهذه الأمراض

كشفت دراسة سويدية حديثة، أن مستوى البدانة بين النساء الحوامل يؤثر على مواليدهن، حيث يصبحوا أكثر عرضة للإصابة بعيوب خلقية خطيرة.

وأجرى الباحثون في معهد كارولينسكا ومستشفى ساشسكا للأطفال في العاصمة السويدية ستوكهولم، الدراسة، حيث قاموا بتحليل بيانات 1.2 مليون حالة ولادة في السويد، ليتوصلوا من خلالها أن الأم البدينة تتسبب في احتمالية إصابة أطفالها بعيوب خلقية في القلب وخلل في وظائف الجهاز العصبي وتشوهات الأطراف.

وأوضحت الدراسة أن احتمالية إصابة الأطفال بعيوب خلقية تصل إلى 3.4 % عند النساء ذوات الوزن الطبيعي، بينما تتراوح بين 3.8% و 4.7% لدى الأمهات البدينات.

وشددت المشرفة على الدراسة، مارتينا بيرسون، على ضرورة حفاظ الأم على وزن أقرب إلى وزنها الطبيعي قبل الحمل، موضحة أن الأسابيع الثمانية الأولى من الحمل هي أكثر المراحل تأثيرا في نمو أعضاء الجنين، ومؤشر كتلة جسم الأم يكون له دورا كبيرا في التأثير على تلك المرحلة.

وبحسب وكالة “رويترز”، قال رئيس قسم أمراض النساء والتوليد، أرون كوجي، إن هذه الدراسة ليست الأولى من نوعها، حيث توصلت الكثير من الدراسات إلى أن هناك علاقة بين العيوب الخلقية عند المواليد والبدانة، ولكنها توجه الباحثون تجاه نظرة جديدة لتأثيرات الوزن الزائد للأم على صحة الجنين.