اشعة وتحاليل

تحليل الغدة النخامية و النسب الطبيعية لهرموناتها و كيفية معرفة نتائج التحليل

الغدة النخامية من أهم الغدد في جسم الإنسان , فهي التي تتحكم في و تسيطر على كافة الغدد التي توجد في جسم الإنسان , لذلك يتسبب إصابتها بخلل في الإضرار ببقية غدد الجسم , لذلك يجب متابعتها و عمل تحليل الغدة النخامية لحل أية مشكلة قد تصيبها .

و لكن قبل معرفة تحليل الغدة النخامية يجب أولا فهم الغدة النخامية و كيفية عملها

الغدة النخامية ؟

هي غدّة صغيرة في وسط تجويف الجمجمة تسيطر على كل الغدد الموجودة في جسم الإنسان لأنها تفرز عدد كبير من الهرمونات التي تؤثر على إفرازات هذه الغدد ، و هذه الغدة تتكون من ثلاثة فصوص الأمامي و الأوسط و الخلفي

تحليل الغدة النخامية

يتم عمل تحليل الغدة النخامية على الهرمونات التي تفرزها و التي تتحكم في بقية هرمونات الجسم , و هي كالتالي :

الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية

تفرز من الفص الأمامي للغدة النخامية و تؤثر مباشرة على إفراز الهرمونات التناسلية من غدد مثل الخصيتين في الذكور و المبيضين في الإناث

الهرمون اللوتيني ( LH )

يفرز من الغدة النخامية و يسيطر على إفرازه بواسطة الهايبوثلامس ، و هو المسئول عن التبويض و إفراز هرمون الإستروجين و البروجسترون من المبيض بعد التبويض في الإناث ، و بالنسبة للذكور يزيد هرمون LH من إنتاج و إفراز هرمون التستستيرون من الخصية و الذي يحافظ على تكوين الحيوانات المنوية

نسب إفراز هرمون LH

  • المعدل الطبيعي في الإناث يتراوح ما بين 2 – 20 في نصفي الدورة الشهرية ، و يتراوح في منتصف الدورة ما بين 15 – 80
  • المعدل الطبيعي في الذكور يتراوح ما بين 1 – 8.4
  • أما في الأطفال يقل مستوى إفراز الهرمون عن 0.4

هرمون FSH

يتم إفرازه مع هرمونLH  من الفص الأمامي للغدة النخامية , و يعتبر بمثابة بروتين كربوهيدراتي و هو المسئول عن إطلاق هرمون الإستروجين من المبيض في الإناث ، بينما في الذكور يقوم هرمونFSH  بتكوين الحيوانات المنوية في المراحل الأولى

نسب إفراز هرمون FSH

  • المعدل الطبيعي في الإناث يتراوح ما بين 2 – 12 أثناء النصف الأول و الثاني من الدورة الشهرية ، بينما يتراوح ما بين 8 – 22 أثناء التبويض في منتصف الدورة الشهرية
  • المعدل الطبيعي في الذكور يتراوح ما بين 1 – 10.5
  • أما يكون في الأطفال أقل من 2.5

أسباب تحليل هرموني FSH و LH

هناك أهمية كبيرة لتحليل هرموني FSH و LH خلال تحليل الغدة النخامية , حيث يفيد هذا التحليل في الحالات الآتية :

  • في حالة اختبار عدم الإخصاب في الرجل أو المرأة و خاصة إذا كان السبب أولى أو ثانوي
  • في حالة اختبار قصور الغدة النخامية ، حيث يقل مستوى إفراز هذه الهرمونات قبل غيرها من هرمونات الغدة النخامية
  • في حالة اختلال تنظيم الدورة الشهرة عند المرأة

هرمون الحليب ” البرولاكتين “

يفرز هذا الهرمون من الفص الأمامي للغدة النخامية في الذكور و الإناث ، و وظيفة هذا الهرمون في الذكور غير معروفة حتى الآن ، أما بالنسبة للإناث فدوره أنه ينمي الأعضاء الأنثوية و خاصة الثدي ، و يكون هذا الهرمون منخفضاً أثناء النصف الأول من الدورة الشهرية عند الإناث , و يرتفع في النصف الثاني من الدورة الشهرية ، بينما يزداد بشكل كبير في فترة الحمل و يصل إلى أقصاه بعد الولادة لتهيئة الثدي على عملية الرضاعة ، ثم يتناقص بشكل تدريجي بعد أربعة اسابيع تقريباً من الولادة

أسباب عمل تحليل هرمون الحليب

يُطلب القيام بفحص أو تحليل هرمون البرولاكتين في تحليل الغدة النخامية في هذه الحالات :

  • فشل عمل الخصية و البيض
  • حالات انقطاع الدورة الشهرية
  • حالات ندرة تكوين الحيوانات المنوية
  • حالات نقص الشهوة و الطاقة الجنسية لدى الإناث و الذكور
  • حالات بروز الثدي و إفراز الحليب لدى الرجال
  • إفراز الحليب في المرأة الغير مرضعة
  • حالات الاشتباه في ورم بالغدة النخامية

نسب إفراز هرمون البرولاكتين الطبيعية

  • مستوى إفراز هرمون الحليب الطبيعي في المرأة غير الحامل يتراوح من 4 – 25 ، أما في المرأة الحامل يتزايد من 25 في بداية الحمل ليصل إلى 600
  • في الذكور يتراوح ما بين 6 – 17

هرمون النمو ” GH “

من أكثر هرمونات الغدة النخامية انتشاراً ، فهو يساعد على النمو و بناء جسم الإنسان , فيعمل على نمو العظام و الأنسجة عن طريق زيادة تكوين البروتينات ، كما أنه يقوم بتكسير الدهون و تكوين أجسام كيتونية ، و له أيضا تأثير مضاد للأنسولين مما يؤدي إلى زيادة مستوى الجلوكوز في الدم ، و يعمل على زيادة مستوى أملاح الصوديوم و البوتاسيوم في الدم

أسباب تحليل هرمون النمو GH

يطلب تحليل هرمون النمو مع تحليل الغدة النخامية في هذه الحالات :

  • حالات الاشتباه بقزامة الغدة النخامية ، بحيث ينعدم وجود الهرمون في الدم و لا يزداد حتى بعد التمرينات الرياضية
  • في حالات تأكيد تشخيص العملقة ، حيث أن المستوى الطبيعي لهرمون النمو في الدم أقل من 10 نانو جرام / مللي لتر

نسب إفراز هرمون النمو GH

تختلف نسب افراز هرمون النمو تحت الظروف الطبيعية و تصل حتى 0.48 نانو جرام لكل مللي لتر ، و يتأثر هذا الهرمون كثيراً بعوامل الضغط و الجهد العضلي و التمرينات الرياضية , حيث يزداد زيادة شديدة تحت هذه الظروف

كانت تلك أهم الفحوصات التي تجرى خلال للتأكد من عمل الهرمونات التي تفرزها , و نظرا لأهمية الغدة النخامية يفضل عمل تلك التحاليل بشكل دوري و الاطمئنان على الصحة .

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock