تخلص من التوتر والقلق بواسطة هذه الطرق

التوتر والقلق من أكثر المشكلات النفسية التي يعاني منها الكثير من الأشخاص في وقتنا الحالي نتيجة الكم الهائل من الضغوط التي نعيش خلالها لذلك نوضح لكم عبر مقالنا هذا على مجلة رجيم بعض الطرق التي يمكنك من خلال اتباعها التخلص من التوتر والقلق بشكل نهائي.

التوتر والقلق

أسباب القلق والتوتر

  • التعرض لبعض المواقف الصادمة أو حدث معين لم يكن بالحسبان.
  • التعرض الوعكات الصحية, مما يثير القلق من تطورها أكثر من ذلك.
  • التعرض لضغوطات الحياة لفترات طويلة, وضغط تكاليف المعيشة.
  • قد ينتج التوتر من حدوث بعض التغيرات الهرمونية داخل الجسم.
  • القلق الناجم عن العوامل الوراثية.
  • التعرض للسخرية و الإنصات لكلام الآخرين الناقد.
  • الشعور بالإهمال من الأشخاص المقربين.
  • استخدام المواد المخدرة تجعل المدمن أكثر عرضة للقلق والخوف وعدم الاتزان النفسي.

الوقاية خير من العلاج, لنقي أنفسنا من القلق بالآتي

  • اتباع أسلوب حياة صحي من غذاء وتمارين ونوم.
  • توطيد العلاقات مع الأهل والأصدقاء, والحرص على زيارتهم والتقرب منهم.
  • الايجابية في كل شيء سواء في التعامل أو الأفعال.
  • القيام ببعض الأنشطة الترفيهية والمعززة على تصفية الذهن من أي ضغوطات.
  • البحث الجيد والإلمام بأعراض القلق والتوتر, حتى اذا شعر الشخص بالبداية فيها بل يستخدم أساليب علاجية للتخلص منها.

طرق فعالة للتخلص من التوتر والقلق

  • الامتثال لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم( من بات آمنا في سربه, معافي في بدنه, عنده قوت يومه كأنه امتلك الدنيا بحذافيرها), فعند الشعور بالقلق يمكن العيش والتفكير علي مستوي اليوم فقط وعدم التفكير في الايام القادمة فكلها بين يدي الله يقلبها كيفما يشاء.
  • الانشغال ببعض الأمور المفيدة, أو الانشغال بالذكر والدعاء.
  • قضاء ساعة في بناء النفس أفضل من قضائها في التفكير على ما فات.
  • الرضا بقضاء الله وقدره وعدم التفكير فيما هو آت.
  • محاولة تغيير الظروف المحيطة أو الذهاب إلي مكان لأخذ قسط من الراحة.
  • السير في الهواء الطلق مدة طويلة.
  • ممارسة الرياضة لتفريغ الشحنات السلبية.
  • الابتعاد عن الأشخاص السلبيين والتقرب من المتفائل فقط.
  • الاستغفار وكثرة الصلاة على رسول الله فهي تفريج للكربات, وانشراح للصدر, وزوال للهم.
  • إضفاء جو الراحة والمتعة على المكان الذي يتم الجلوس فيه باضاءة الشموع ونثر الورود وتعطير المكان بالروائح الجذابة.

التوتر والقلق

من أفضل طرق التخلص من التوتر والقلق

  • الابتسامة حتى لو كانت ظاهرية: حيث أثبتت الأبحاث بأن التظاهر بالسعادة يساهم في تحقيق السعادة.
  • الشعور بالامتنان: ويفضل تدوين أي شئ يكون الإنسان ممتنا لأجله, فقد يعمل على إعادة النظر في التفكير في الأشياء الحسنة وأنها تستحق أن يكون الإنسان سعيدا من أجلها, كوجود شخص معين محبب إليه في حياته.
  • التمهل في الحديث والنظرات والمشي.
  • الاعتراف للأصدقاء والأهل بشعور الحب تجاهه, والاستمتاع بهذا الشعور الذي يقوي الروابط والعلاقات مما يخفف من حدة التوتر والقلق.
  • مشروب الشاي الأخضر المحلي بالعسل يكافح السموم المسببة للقلق والاكتئاب.
  • اللجوء إلى الحركات الطفولية نفخ البالونات, أخذ النفس العميق مما يدخل كمية جديدة من الأكسجين للجسم تساعده على الاسترخاء.
  • يمكن مشاهدة بعض الأعمال الكوميدية أو سماع بعض النكت.
  • تناول الشوكولاتة والموز يساعد كثيرا على تنظيم عمليات ضغط الدم مما يعطي شعور بالسكينة والاطمئنان.

حركات تمرينية تساعد في التخلص من القلق والتوتر

  • ممارسة اليوغا والتي تنشط الروح وتبعدها عن الاكتئاب.
  • ممارسة السباحة والملاكمة لتفريغ الشحنات السلبية.
  • إغماض العين وتخيل مكان أو شئ ينقلك إلى عالم آخر هادئ حتى زوال سبب القلق.

أدعية تقال عن الإصابة بالقلق والتوتر

  • ربنا أفرغ علينا صبرا وتوفنا مسلمين وألحقنا بالصالحين.
  • اللهم إني أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر, والسلامة من كل شر.
  • ربي أعوذ بك من همزات الشياطين, ربي أعوذ بك أن يحضرون.