تعرف على الفوائد الصحية للمشي الشمالي

قالت عالمة الرياضة الألمانية كارولين هايلمان إن رياضة المشي الشمالي “Nordic Walking” تتمتع بفوائد صحية جمة، إذ تحمي المفاصل وتساعد على مواجهة الشد العضلي، الذي يُصيب مؤخرة العنق بسبب العمل المكتبي. وأوضحت هايلمان أن رياضة المشي الشمالي تناسب الأشخاص، الذين لم يمارسوا الرياضة من قبل، مشيرةً إلى أنها تحتاج إلى أدوات بسيطة للغاية، تتمثل في زوجي عصي خفيفة ومناسبة لطول القامة، وحذاء ركض خفيف.

وأضافت أنه ينبغي على المبتدئين ممارسة الرياضة باعتدال، ويكفي في البداية ممارستها بمعدل 3 مرات في الأسبوع، بين 8 و10 دقائق في المرة الواحدة، وبسرعة معتدلة.

وبدءاً من الأسبوع الرابع يمكن للرياضيين زيادة المدة لتتراوح من 15 إلى 18 دقيقة، وفي الأسبوع الخامس يمكن زيادة درجة الشدة، على أن يمتد البرنامج التدريبي لمدة 10 أسابيع.

وفي الأيام المتبقية من الأسبوع يمكن ممارسة رياضة ركوب الدراجات الهوائية أو السباحة أو اليوغا لتدعيم تأثير رياضة المشي باستخدام العصي.