انظمه برامج رجيم

تعرّفي إلى الهرم الغذائيّ الجديد

تحتاج الفتيات إلى 2071 سعرة حرارية يومياً في المرحلة العمريّة الممتدّة من سنّ الـ9 إلى الـ13 سنة، وتزيد هذه الحاجة إلى 2368 سعرة حراريّة خلال المرحلة الممتدة من سنّ الـ14 إلى الـ18 سنة.

احتياجات المراهقة من العناصر الغذائيّة:

• البروتين: تحتاج المراهقات إلى 34 جراماً يومياً من البروتين، خلال المرحلة الممتدّة من الـ9 إلى الـ13 سنة، وتزيد إلى 46 جراماً يومياً من سنّ الـ14 إلى 18الـ سنة.

• الكربوهيدرات: تتراوح النسبة المقبولة ما بين 45 إلى 65% من مجموع السعرات الحرارية اليومية.ولكن، يجب أن تكون معظم مصادرها من الأطعمة الغنية بالألياف، كالخضر والفاكهة والحبوب الكاملة ومنتجاتها.

• الدهون: ينصح بتناول ما بين 25 إلى 35% من مجموع السعرات الحرارية اليومية الكليّة من الدهون، على ألا تزيد الدهون المشبّعة عن 10% من السعرات الكليّة اليوميّة، وذلك لمضارّها على الصحة.

• الفيتامينات: تكثر الحاجة إلى بعض الفيتامينات خلال فترة المراهقة كفيتامينات “بي 1″ B1 و”بي 2″ B2 لدورهما الرئيس في تحسين عملية التمثيل الغذائي للطاقة و”بي 12″ B12 لتكوين الأنسجة ونموّها و”إي” A و”سي” C و”بي 6″ B6 لإنتاج الأحماض الأمينية وسلامة الخلايا الوظيفية.

• المعادن: يزيد الاحتياج إلى الكالسيوم بحصّة يوميّة يجب أن تتراوح ما بين 800 و1300 ملليجرام. كما يجب أن يكون المخصّص اليوميّ من الحديد 15 ملليجراماً.ومن المصادر الهامة للحديد: اللحوم والسبانخ والبندق ومنتجات الحبوب المدعّمة.

تخطيط الوجبة الغذائية

يقسم الهرم الغذائيّ الجديد الغذائي الجديد الصادر عن وزارة الزراعة الأميركية بهدف تحقيق التوازن الغذائي، وبالتالي السيطرة على الوزن، إلى مجموعة من الألوان، هي:

• اللون البرتقالي: يوصى بتناول 85 جراماً على الأقلّ من الحبوب (الأرز والخبز والمعكرونة)، يومياً.وتمدّ هذه المجموعة بالكربوهيدرات وبعض الفيتامينات والمعادن والألياف.

• اللون الأخضر: يمثّل مجموعة الخضر.وينصح بتناول الخضر داكنة اللون، وكذلك البرتقالية، بالإضافة إلى الفاصولياء واللوبياء، على أن يبلغ مجموع الكمية المتناولة من الخضر حوالى كوبين ونصف الكوب، يومياً.

• اللون الأحمر: يمثّل الفاكهة. وينصح بتناول كوبين من الفاكهة المتنوّعة، سواء كانت طازجة أو مجفّفة، مع التخفيف من تناول العصائر لأنها قليلة في محتواها من الألياف.

• اللون الأصفر: يمثّل الدهون. ويوصى بالحصول عليها من الأسماك والبقول والزيوت النباتية، مع الحدّ من تناول الأنواع الصلبة منها، كالزبدة والسمن.

• اللون الأزرق: يمثّل الحليب ومشتقّاته الذي يعدّ المصدر الرئيس للكالسيوم، على أن يعادل المتناول اليومي منه 3 أكواب من الحليب.

• اللون الأرجواني: يمثّل الأطعمة العالية في محتواها بالبروتين، ويشمل: مجموعة اللحوم والدواجن والأسماك، على أن تنزع طبقة الدهن الخارجية من اللحوم، وتحمّر بالفرن أو تسلق لدى طهوها.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock