الجمعة , مايو 26 2017

تعليمات فحص هرمون الحليب

يتم افراز هرمون البرولاكتين او هرمون الحليب Prolactin من الجزء الامامي من الغدة النخامية كما يتم افرازه من الرحم اثناء الحمل ، في حالات افراز كميات كبيرة من البرولاكتين هرمون الحليب Hyperprolactinemia تخرج افرازات من الثديين تشبه اللبن و ذلك في وقت مختلف عن وقت الرضاعة نتيجة زيادة نسبة ذلك الهرمون في الدم ، تم رصد افراز الهرمون و توصل العلماء الى انه يتم افرازه على دفعات كل 95 دقيقة ، وتتراوح قوة الدفعات من دفعات قوية جديدة يزداد فيها كمية البرولاكتين و خاصةً اثناء النوم العميق و في حالات الضغط النفسي او الاجهاد الشديد او القيام بنشاط جسدي كبير فيتم افراز دفعات قوية من الهرمون وبشكل عام تكون نسبة هرمون البرولاكتين في المرأة اكبر من الرجل و خاصةً في الاسبوعين ما قبل الدورة الشهرية ..

اثناء الحمل تكون نسبة هرمون البرولاكتين كبيرة جداً و قد تصل نسبتها عشرة اضعاف ما كانت عليه قبل الحمل و تظل هذه النسبة المرتفعة منذ اليوم الاول في الحمل و حتى انتهائه ، و لكنها تعود لتنخفض هذه النسبة الى معدلها الطبيعية بعد الولادة ، و ترتفع فقط كلما قامت الام بالرضاعة الطبيعية للجنين ، و بعد انتهاء الرضاعة يبدأ الهرمون في العودة الى نسبته الطبيعية في غضون ثلاثة ساعات منذ انتهاء الرضاعة و يظل هكذا يرتفع وينخفض باستمرار الرضاعة الطبيعية للجنين ..

يتم افراز هرمون البرولاكتين من الغدة النخامية و التي تتحكم في افراز الهرمون بالاضافة الى عدة عوامل اخرى اهمها هرمون الدوبامين Dopamine  والذي يتحكم في كمية الهرمون في الدم و يعمل على تعديل نسبتها للنسبة الطبيعية بشكل دائم ، في حالات قصور الغدة الدرقية يتسبب ذلك في حدوث خلل في الغدة النخامية و ذلك لان نقص هرمونات الغدة الدرقية يؤدي الى تحفيز الغدة النخامية لافراز الهرمون الرئيسي و المسئول عن هرمونات الغدة الدرقية و يُسمى Thyrotropin – releasing hormone – TRH و بمجرد افراز كميات كبيرة من هذا الهرمون يؤدي الى افراز كميات كبيرة ايضاً من هرمون البرولاكتين و يؤدي الى فرط هرمون البرولاكتين في الدم ويؤدي الى خلل في وظائف هرمون البرولاكتين في الجسم و في هذا الحالة من الضروري علاج مشكلة الغدة الدرقية ليتم ضبط نسبة هرمون البرولاكتين و اعادته الى نسبته الطبيعية مرة اخرى .

في الرجال تكون من اهم وظائف هرمون البرولاكتين هو احتفاظه بالنسبة الطبيعية لهرمون التستوستيرون والذي يمثل الخصوبة و القدرة الجنسية فهو المسئول عن الحيوانات المنوية و انتاجها و مسئول عن عملية الانتصاب لذلك في حالة الاصابة بفرط هرمون البرولاكتين في الدم يتأثر هرمون التستوستيرون و قد يفقط الرجل قدرته الجنسية و يضعف لديه الانتصاب و يواجه العديد من المشاكل الجنسية التي تؤثر على حياته الطبيعية ..

في النساء ، فرط افراز هرمون البرولاكتين في الدم اثناء الرضاعة يؤثر على عملية التبويض و يمنع الحمل خلال فترة الرضاعة ، و كذلك في حالة فرط الهرمون في النساء الغير حوامل سواء متزوجات او لا ، فإنه يؤثر على عملية التبويض و يمنع خروج البويضات الناتجة من المبيضين و كذلك يؤثر على نسبة افراز الهرمون الملوتن Luteinizing Hormone – LH و المسئول عن تحفيز خروج البويضة الناضجة من المبيض و كذلك يؤثر على الهرمونات الانثوية الاستروجين و البروجيستيرون و يؤدي الى حدوث العقم و العديد من المشاكل الاخرى ..

◄ اعراض ارتفاع هرمون الحليب في الدم : في حالة ارتفاع نسبة هرمون البرولاكتين في الدم للرجال او النساء يتسبب في ظهور العديد من الاعراض و اهمها تدفق الحليب من الثدي بشكل تلقائي في الرجال و النساء ، و كذلك تعرض الرجال لكبر الثدي (التثدي) نتيجة لافراز نسبة كبيرة من الحليب ، كما انه يتسبب في فتور الرغبة الجنسية و انخفاض الخصوبة ( العقم) و عدم انتظام الدورة الشهرية و بعض امراض العظام و الرؤية للرجال و النساء

◄ فحص هرمون الحليب : عند ظهور احد هذه الاعراض او اكثر من واحد منها ، يجب استشارة الطبيب و الذي سيقوم ببعض الفحوصات اللازمة حول كل ما يخص هرمون البرولاكتين ، في هذه الحالة يطلب الطبيب فحص الدم و معرفة عدد من الهرمونات التي تتحكم بهرمون البرولاكتين و هي هرمون الملوتن Luteinizing Hormone – LH ، و هرمون البرولاكتين نفسه و الهرمون المتحكم في الغدة الدرقية و المسئول عن افراز هرمونات الدرقية TSH و هرمون التستوستيرون للرجال و الهرمون المحفز للحويصلات FSH وكذلك مستوى السكر في الدم

◄ علاج فرط افراز هرمون الحليب في الدم : يتوقف العلاج على معرفة السبب وراء فرط الافراط فإذا كان السبب الرئيسي في الغدة الدرقية فيجب علاج القصور عن طريق تلقى العلاج المسئول عن هرمونات الدرقية و الذي يعوض الجسم عن نسبة الهرمونات الناقصة ، و لكن في اغلب الحالات يكون السبب هو بعض الاورام الحميدة التي تسيطر على الغدة المفرزة لهرمون الحليب و تسبب زيادة الافراط فيها ، و لكن يتم علاجها باستخدام مشتقات البروموكريبتين Bromocreptin و الذي يعالج الورم الحميد و يعيد نسبة البرولاكتين الى مستواها الطبيعي ..