تفسير الهدهد في المنام , معنى رؤية الهدهد في الحلم

الهدهد هو في المنام يدل على هدّ العامر من اسمه. وربما دلّت رؤيته على الرسول الصادق القريب من الملوك، أو الجاسوس، أو الرجل العالم الكثير الجدال، وربما دلّ على النجاة من الشدائد والعذاب. وربما دلّ على معرفة اللّه تعالى وبما شرّعه من الدين والصلاة، وإن رآه ظمآن اهتدى إلى الماء. والهدهد رجل عالم يثنَى عليه لنتن ريحه. ومن رآه نال عزاً ومالاً، وإن أكله فيأتيه خير من الخليفة. وقيل: من رأى هدهداً جاءه مسافر، وربما كان أماناً للخائف. والهدهد رجل بصير في عمله كاتب ناقد. ومن رأى أنه أصاب هدهداً أو رآه واقفاً بين يديه فإن ذلك خبر صالح يرد عليه من بعيد. وقيل: من أصاب هدهداً فإنه يتمكن من سلطان، أو من رجل كاتب نبيل، أو ذي بصيرة نافذة في الأمور ليس له دين. ومن رأى أنه أصاب هدهداً أنثى وكان عازباً تزوج، وإن ذبحها فإنه يتزوج جارية بكراً.

ومن رأى أنه أصاب هدهدا أو رآه واقفا بين يديه فإن ذلك خبر صحيح يرد عليه من بلد بعيد وقيل من أصاب هدهدا أو ملكه فإنه يستمكن من سلطان أو من رجل كاتب نبيل أو ذي بصر نافذ بالأمور ليس له دين فإن ذبحه أو قهرة فإنه يظفر برجل كذلك ومن رأى أنه أصاب هدهدا أنثى فإن كان أعزب تزوج فإن ذبحها فإنه يفتض عذراء ومن أصاب من لحمه أو

زر الذهاب إلى الأعلى