رشاقة

تمرين يحرق سعرات حرارية أكثر 6 مرات مما يفعل الركض

من منا لم يمل من الركض دون نتائج مهرة في فقدان الوزن، فالبعض منا يركض كل يوم تقريبًا ولمدة ساعة كاملة و بعد مرور اسبوع كامل لا يجد مقدار حرق السعرات الحرارية مجزي وإنما مخيب للآمال.

لذلك سنقدم لك تقنيات رياضية تعزز من صحتك و تفقد من وزنك بشكل مثالي يعادل 6 مرات أضعاف ما يفعله الركض.

ما هو هذا التمرين؟

إن هذا التمرين  الرائع ذو الفوائد المتعددة  يتعدى فكرة الركض للخلف، فهذا التمرين يعد  وسيلة تدريب فعالة جدا ومكثفة، حيث  إنه يقلل من خطر الإصابة في الظهر والساقين ويساعد على تحقيق قوة و توازن في الجزء السفلي من الجسم.

لماذا هذا التمرين جيد للغاية لتحقيق الفقد في الوزن؟

كونه تمرين خاص بالقلب والأوعية الدموية بشكل كامل، فإنه يحرق ليس فقط الكثير من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى إنه يشكل تمرين كامل لمجموعة كاملة من العضلات و خاصة عضلة الفخذ.

فقط لإعطائك فكرة، 100 خطوات من المشي أو الركض إلى الوراء في تعادل 1000 خطوة من المشي أو الركض بالطريقة التقليدية، ولفة واحدة على المسار إلى الوراء هو ما يعادل ست لفات من السير على المسار إلى الأمام!

لذلك فإن الركض أو المشي إلى الوراء ينتج لك كمية حرق عالية من السعرات الحرارية المطلوبة مع توفير الوقت الثمين.

ما هي فوائد الركض أو السير إلى الخلف؟

تقوية عضلات الساق

الركض أو السير إلى الخلف يقوي العضلات دون وضع الكثير من الضغط على الركبتين، كما أنه يساعدك على تطوير العضلات المعاكسة لمجموعة عضلات التي يقويها الركض أو السير بالطريقة العادية .

يمنع الإصابات ويعيد تأهيل الركبتين

عندما تقوم بالركض أو السير إلى الأمام، تقوم باستمرار بإجراء تكرار من نفس التمرين بشكل مستمر ، والذي يمكن أن يؤدي إلى اختلال خطير ومشاكل في الركبة مزمنة.

أما الركض أو السير إلى الخلف فإنه يقلل من تأثير العدوانية على الركبتين ويحسن التوازن بين المجموعات العضلية المعارضة، فهذا التمرين ليس فقط يمكن أن يزيد من أداء الركبة، ولكن يمكن أن يقلل أيضا من خطر الإصابة بها.

تحسين القدرات العقلية

تغيير روتين التمرين وتحريك عضلاتك في اتجاهات متعاكسة يجعل عقلك يفكر ويتفاعل بشكل مختلف.

تطور الرؤية الطرفية والتوازن

يساعد الرجوع إلى الخلف على تطوير الرؤية الطرفية والتوازن، حيث لا يمكنك رؤية ما هو أمامك فأنت متجه ببصرك للطرف حتى ترى ما انت متجه إليه، كما إنه يساعد على تطوير حواس أخرى مثل السمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock