اخبار الرياضة

توفيق روابح: إدارة الرائد قطعت رزقي

أكد توفيق روابح مدرب الرائد المقال أنه لا زال ينتظر استلام مستحقاته المالية من إدارة الرائد رغم مرور 40 يوماً على إقالته، مبيناً أن عدم توقيعه المخالصة المالية أضاع عليه فرص عمل جديدة.

وقال في حوار على برنامج “في المرمى” عبر قناة العربية:” بالرغم من مرور 40 يوماً على إقالتي إلا أنني ما زلت أسكن في بريدة بسبب عدم إستلامي مستحقاتي المالية”.

وأضاف: “‬بعد 12 يوم من إقالتي التي علمت بها من الإعلام السعودي سلمني النادي خطاب الإقاله من تدريب الفريق، بتاريخ قديم مما أجبرني على الاعتراض، ووعدني رئيس الرائد أنه في 2 نوفمبر سيحضر إلى بريدة لإنهاء مشكلتي ولكن للأسف لم يرد على اتصالاتي، ‏وفي 4 نوفمبر اتفقت على إستلام كافة المستحقات وتم كتابة شيك بذلك، وبعدها بساعات تم إبلاغي أن خزينة النادي لا تملك قيمة سداد مستحقاتي”.

‏مبيناً أن الشيك الذي استلمه‬ يمثل قيمة 5 رواتب متأخرة له وللطاقم التدريبي المرافق، ‏وهو أقل من مليون ريال بكثير، وقال عقدي مع نادي الرائد وليس مع أشخاص حتى لو رحلوا من النادي. مشيراً أنه ‬يتفهم وضع إدارة الرائد الحالية ولكن الأمر طال كثيرا.

وتذمر روابح من الطريقة التي وجدها في النادي القصيمي، قائلا: “عدم إنهاء المخالصة مع الرائد تسبب في قطع رزقي ورزق أبنائي لعدم قدرتي على قبول العروض التي تلقيتها وبقائي حالياً عاطلا عن العمل”.

مؤكداً أنه لم يتقدم حتى الآن بشكوى ضد إدارة النادي لأنه يفضل المغادرة دون مشاكل.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: