ثقافة عامة

توقيت تناول هذه الاطعمة يحولها من نافعة لضارة!

عندما يتعلق الموضوع بالطعام والصحة ،غالبا ما تتوجه عقول الناس للتفكير في نوع الغذاء وسعراته الحرارية، وطبيعة تصنيعه و تحضيره.

لكن الخبراء هذه المرة بدأوا بالحديث عن الطعام من زاوية جديدة ، الا وهي توقيت تناول بعض الأنواع من الطعام، فحتى الأغذية النافعة للصحة قد تؤدي إلى تبعات سلبية في حال جرى الإقبال عليها في اللحظة الخطأ.

توقيت تناول هذه الاطعمة يحولها من نافعة لضارة

احذر من الموز ليلاً ..

ومن الأغذية التي يتوجب الانتباه إلى وقت تناولها؛ فاكهة الموز، إذ ينصح الأطباء بعدم أكلها ليلا، فعلى الرغم من غنية بمضادات الحموضة التي تساعد على تهدئة الحرقة، إلا إنها قد تسبب نزلة برد وسعالا.
ولذلك يجدر بعشاق الموز أن يتناولوه خلال فترة النهار، وستضمن لهم الفاكهة طاقة كافية في الجسم، والأمر ينطبق أيضا على فاكهة التفاح وفق ما نقلت بولد سكاي .

الزبادي قد يحفز الحموضة قبل النوم ..

ويوصي الخبراء بالابتعاد أيضا عن لبن الزبادي، خلال الليل، فعلى الرغم من كونه خفيفا، يسبب الحموضة ويؤدي إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي، أما الشاي والقهوة اللذين يتناولهما الناس صباحا في العادة، فيستحب ألا يكونا أول مشروب بعد الاستيقاظ من النوم، وذلك بسبب ما يحتويان عليه من مادة الكافيين، واحتمال تسببهما بالحموضة ومتاعب للمعدة.

وينصح بالابتعاد عن الأرز ليلا، فهو يؤدي إلى السمنة جراء استغراقه وقتا أطول في عملية الهضم، كما أنه قد يحدث قلقا للنائم بخلاف شرب الحليب الذي يضمن ليلة هادئة.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: