سياحة و فنادق

جزيرة بولاو وبيار في ماليزيا

تتميز جزيرة بولاو و بيار بأنها واحدة من الجزر المميزة و الرائعة و التي يتكونون من جزيرتين مميزتين ذات حجم صغير و من الجدير بالذكر أيضا أن هاتين الجزيرتين يتواجدون تحديدا في الجهة الغربية من دولة ماليزيا و من الجدير بالذكر أيضا أنه غالبا في الفترة ما بين شهر أكتوبر و حتى شهر فبراير تقوم الحكومة الماليزية و إدارة الجزر بغلق جميع الجزر التي توجد على الساحل و الجانب الشرقي من دولة ماليزيا و ذلك بسبب هبوب الرياح الموسمية عليها و التي تقوم بتدمير الكثير من الأماكن المختلفة و التي يكون من الصعب مكوث بها و لكن هناك مجموعة جزر توجد على الجانب الغربي و التي تعتبر من أهم و أجمل الجزر السياحية و الساحلية الرائعة و التي توجد في ماليزيا و الذين يتكونون من حوالي أربعة جزر صغيرة الحجم و يعرفون باسم جزيرة بولاو و بيار و جزيرة بولاو كاكا و جزيرة بولاو ليمبو و جزيرة بولاو سيجنتانج حيث أنه يمكن زيارة هذه الجزر الصغيرة و المتقاربة في مختلف أوقات العام حيث أنه لا تتأثر كثير بفعل الرياح الموسمية مثل باقي الجزر و ذلك لوقوعهم في الجانب الغربي من الدولة ,,

و من الجدير بالذكر أيضا أن جزيرة بولاو و بيار تعتبر واحدة من أجمل هذه الجزر المميزة حيث أنها تتميز برمالها الناعمة و الساحرة إلى جانب المناطق السياحية و الساحلية الموجودة بها و الشواطئ الساحلية الرائعة و التي تطل على مياه البحر مباشرة مما يجعلها واحدة من أجمل المعالم السياحية المميزة و التي ينصح زيارتها بشدة , و من الجدير ذكره أيضا عن هذه الجزيرة هي أنها غير مأهولة بالسكان حيث أنها جزيرة خالية لا يعيش عليها القبائل و لا يستوطن بها أحد ما لا هناك فقط غير بعض الماليزيون من الجزر و المدن المجاورة للجزيرة و الذين يعملون بمختلف المهن المميزة و التي تختص في الجزيرة و التي سوف نتطرق لها فيما بعد .

كل هذا كما أن هذه الجزيرة أيضا لا يوجد بها أماكن للإقامة حيث أنها تعتبر جزيرة لزيارة اليوم الواحد حيث أنه من الصعب المكوث و النوم في ظل الظروف الطبيعية القارصة و التي تتمتع بها المدينة ليلا و خاصة بأنها لا يعيش بها أحد حتى الأن , و من الجدير بالذكر أيضا عن جزيرة بولاو و بيار بأنها تحتوي على الكثير من المناطق السياحية و الأنشطة السياحية المختلفة و التي يتوافد الكثير من السائحين على هذه الجزيرة و يترددون عليها باستمرار للمشاركة في هذه الأنشطة المميزة و المختلفة , و من أهم هذه الأنشطة هي الغوص و الغطس و مشاهدة الشعاب المرجانية ذات الألوان الزاهية و الخلابة و التي تكون في الحقيقة بيوت للأسماك حيث أن هذه المنطقة تحتوي على الكثير من الأسماك الملونة و الخلابة و التي يستمتع الكثير من السائحين لزيارتها , و من أهم المناطق و أشهرها التي توجد بها الشعاب المرجانية و بكثرة هي ما بين الجزر الصغيرة الأربعة .

و من أهم ما يجب ذكره أيضا أن هذه الجزيرة تتميز بالمناظر الطبيعية و الرائعة في أسفلها أكثر من أعلاها حيث أنه تحت سطح المياه يوجد بها مناظر طبيعية خلابة و رائعة و التي يتمتع بها جميع الزائرين و التي تكون أكثر روعة من المعالم السياحية في أعلى الجزيرة و على متنها , حيث أن هذه الشعاب المرجانية تتميز بألوانها التي تظهر بشكل رائع أثناء التقاط الكثير من الصور لها و التي تعمل على جذب العديد من السائحين من مختلف بلدان العالم .

و رغم كل هذا إلا أنه من الواجب علينا أيضا التحذير حيث أنه دوما ما تقوم حكومة المدينة على غلق جزيرة بولاو و بيار الشهيرة مع باقي الجزر الأخرى و ذلك في الفترة ما بين شهر أكتوبر و حتى شهر فبراير من كل عام حيث أنها تكون موعد هبوب الرياح الموسمية و التي تعمل على تدمير الساحل الشرقي بأكملها و لكن طبيعة المياه التي تكون حول الجزيرة دوما ما تتأثر و ترتفع بفعل الرياح الموسمية و لأن هذه الجزيرة تشتهر برياضة الغوص و الغطس و السباحة فإنه بذلك قد أصبحت هذه المياه خطر النزول بها خلال الفترة المذكورة .

مقالات ذات صلة

الزوار يشاهدون الآن

مقالات متنوعة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock