اخبار العالم

جمجمة تمساح عمرها 165 مليون سنة تعرض في متحف ألماني

بعد مرور ثلاثة أعوام على اكتشاف جمجمة تمساح في ألمانيا، تعرض الحفرية التي يبلغ عمرها 165 مليون سنة في متحف بمدينة مونستر غربي ألمانيا الشهر المقبل. وكانت الحفرية التي عثر عليها في أحد المحاجر عام 2014، وهي جمجمة لأحد التماسيح البحرية المنقرضة، هي الوحيدة من نوعها التي تكتشف في المنطقة.

ويقول الباحث في متحف مونستر للتاريخ الطبيعي الذي سوف يعرض الحفرية، أشيم شفيرمان، إن هذا النوع المنقرض من التماسيح كان من المفترسات البحرية الضخمة، معتبراً أن “الشيء المدهش في هذا الاكتشاف هو أن الجمجمة وفكيها بقوا بحالة جيدة، كما أنهم مترابطين فيما عدا أسنان قليلة مفقودة”.

وتعود أهمية الاكتشاف أيضا إلى أنه يثبت أن المناطق الغربية من الأراضي المعروفة حاليا بألمانيا كانت بحارا في الماضي وسكنتها التماسيح. وسوف تنضم الجمجمة لقسم في متحف مونستر للتاريخ الطبيعي يضم حفريات لحشرات عمرها يزيد على مئة عام ومجموعة كبيرة من القطع التي تتعلق بمعبودات الهنود الحمر، السكان الأصليين لمنطقة السهول العظمى.

المصدر: 24.ae

اظهر المزيد