ثقافة عامة

جهاز تكسير الدهون وتقنيات آمنة للتخلص من الدهون نهائيًا

يعاني العديد من الأشخاص وخاصة الرجال من مشكلة زيادة الوزن والسمنة المفرطة خاصة منطقة الكرش لديهم ولأن البعض منهم ليس لديه الوقت لممارسة الرياضة اليومية أو لديه القدرة على إتباع نظام غذائي قاسي قد يصيبه بالاكتئاب في بعض الأحيان ولذلك فهم يلجأون إلى من خلال عدة جلسات متتالية لدى الطبيب المختص تعمل على تفتيت الدهون في المناطق الأكثر دهونًا بالجسم.

ويعد جهاز تكسير الدهون أحدث تقنيات تفتيت الدهون داخل عالم طب التجميل فهو لا يحتاج إلى أي تدخل جراحي ولا يتم تحت وضع التخدير ولذلك يعتبره البعض حلًا آمنًا للتخلص من الدهون الكثيفة المتواجدة في أماكن متفرقة من الجسم فهو ذات قدرة فائقة على تفتيت الدهون بشكل فعال وسريع، ولهذا نقدم لكم من خلال هذا الموضوع شرح وافي عن جهاز تكسير الدهون وأحدث التقنيات المتستخدمة لتخلص من الدهون المتراكمة بالجسم .

جهاز فعال وآمن يستخدم تحت إشراف الطبيب المختص من خلال جلسات متتالية على المنطقة المراد خسارة الدهون بها سواء منطقة الكرش أو الأرداف أو الجانبين أو أي منطقة بالجسم تتركز بها نسبة عالية من الدهون بشكل عام، وتعتمد هذه التقنية على الترددات الصوتية التي يتعرض لها الجسم ، وتقوم بتفتيت الدهون الموضعية والتي قد تستهلك فترة طويلة لتفتيتها بالطرق الطبيعية، وهذه الجلسات لا تتسبب في حدوث آلام موضعية لأنها آمنة تمامًا حيث تعمل على تكسير الدهون وتحويلها إلى جزيئات صغيرة بعد أن كانت كتلة متجمدة داخل الجسم حتى يسهل التخلص منها بشكل نهائي دون الحاجة لتدخل جراحي .

عدة خطوات يعمل من خلالها هذا الجهاز حيث يقوم الطبيب المختص بتحديد المكان المراد شفط الدهون منه، ثم يضع جل بارد على المكان المحدد ليحمي باقي جلد الجسم، ويقوم الطبيب بفرد شريحة من المناديل الورقية ثم يقوم بفرد الجهاز على المكان المراد تجميد الدهون منه، ويقلل الطبيب من درجة حرارة الجهاز بالتدريج حتى يصل إلى -8.5 مئوياً، وتستمر الجلسة لمدة من 40 إلى 45 دقيقة حسب كمية الدهون الموضعية المحددة، وتتكرر هذه الجلسات من وقت لآخر ولمدة 6 شهور حتى يحصل الشخص على النتيجة المراد الوصول إليها .

  • لا يحتاج إلى تدخل جراحي وتخدير قبل بدء الجلسات .
  • لا يسبب أي آلام ولا يحتاج المريض لأي مسكنات مثل عمليات شفط الدهون.
  • يعطي الجسم شكل مثالي وقوام ومتناسق بعد الانتهاء من الجلسات .
  • تظهر نتيجة الجلسات بعد مرور شهر من هذا النظام في العلاج .
  • لا يحتاج الشخص المستخدم لجهاز تكسير الدهون إلى وقت راحة كبير بعد الانتهاء من تكسير الدهون بل يمكنه العودة لحياته الطبيعية سريعا.

  • يمنع عمل الجلسات أو استخدام هذا الجهاز لمرضى الكبد ومن يعانون من اضطرابات الأوعية الدموية.
  • في حالات قليلة يشعر المريض ببعض الألم خاصة في أول عشر دقائق من عمل بدء الجلسة الواحدة .
  • احتمالية ظهور بعض الاحمرار في تلك المنطقة بعد دقائق من عمل الجلسة الواحدة
  • سرعان ما تعود تلك الدهون التي تم تكسيرها بالجهاز إذا تم تناول أي سعرات حرارية لهذا ينصح الطبيب بالرياضة المستمرة ونظام غذائي صحيح.
  • احتمالية ظهور كدمات بسيطة في نفس مكان الجلسات ولا تزول إلا بعد أسابيع قليلة.
  • قد يشعر البعض بحرقة في نفس المكان أو تنميل وهذا الأمر قد يستمر على مدار شهرين.
  • يجب عدم استخدامه للأشخاص الذين يعانون من الحساسية من البرودة ومن يعانون من الفتق السري.

كانت هذه اهم المعلومات التى تحتاجها حول من مميزات وعيوب إذا كان لديك استفسار او سؤال بخصوص احد الاجهزة نرجوا التواصل معنا فى التعليقات .

المصدر:للرجال فقط

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: