رشاقة

حالات تجنب فيها تناول الثوم

اضرار الثوم

لا يكاد يخلو إعداد الوجبات المتنوعة التي تتميز بها المجتمعات العربية وعدد من الدول الأوروبية  من مكون الثوم وذلك بسبب النكهة الجميلة التي يضيفها إلى الطعام بالإضافة إلى الفوائد العديدة التي يمد الجسم بها ولعل أشهرها مساهمته في منع إنتاج هرمون الأنجيوتنسين الذي يعمل على إضعاف الأوعية الدموية بالإضافة إلى إحتوائه على مركب الأليسين الذي يعمل على إنخفاض معدل ضغط الدم المرتفع , كما يعمل على خفض نسبة الكوليسترول الضارة في الجسم , وله دور كبير في صحة الجهاز المناعي داخل الإنسان وبالتالي مساعدة الجسم على محاربة أمراض الإنفلونزا التي تهاجم الجسم بنسبة كبيرة تصل إلى نحو 63% .

ولكن ما قام بنشره موقع بولد سكاي عن معلومات خطيرة عن ضرر الثوم على صحة الإنسان ترك نسبة كبيرة حول العالم في حالة من الصدمة والذهول , حيث أن ضرر الثوم يعمل فقط في 6 حالات والتي سوف نذكرها في هذا المقال :

الحالة الأولى : الأدوية التي تستخدم كمضاد لتجلط الدم :

من المميزات التي يتميز بها الثوم هو أنه يصبح مضاد لتجلط الدم داخل جسم الإنسان لذلك فإنه ينصح به للأشخاص الذي يعانون من مشاكل في الدورة الدموية , ولكن في حالة قيام الشخص بتناول الأدوية التي تستخدم كمضاد لتجلد الدم مع تناول الثوم فإن ذلك يؤدي إلى حدوث نزيف حاد للشخص لذلك يجب التوقف عن تناول الثوم نهائي عند تناول هذه الأدوية .

الحالة الثانية : الوصفات الطبية :

هناك العديد من الأشخاص الذين يتعرضون لمشاكل صحية مما يؤدي إلى تناولهم أدوية بشكل منتظم أو يتبعون وصفة طبية , لذلك فإنه يجب عليهم قبل تناول الثوم مع هذه الأدوية إستشارة الطبيب لأنه مكونات الثوم قد تتفاعل مع هذه الأدوية بشكل يؤذي الجسم .

الحالة الثالثة : أمراض ومشاكل كبد الإنسان :

من المعروف أن عدد من الأدوية التي يتناولها المريض الذي يعاني مشاكل في الكبد قد تتفاعل مع تناول الثوم معها مما يؤدي إلى التقليل من فاعليتها أو إبطالها وفي تلك الحالة ينصح بعد تناول الثوم مع الأدوية .

الحالة الرابعة : التعرض لحساسية المعدة :

الجهاز الهضمي من الأجهزة التي قد يصيبها تناول الثوم بالضرر حيث أنه تعتبر من الأطعمة التي قد تسبب تهيج أو حساسية للمعدة لذلك يجب عند ظهور تلك الأعراض التلقليل أو التوقف عن تناول الثوم .

الحالة الخامسة : الحمل :

من الطبيعي أن هناك العديد من التغيرات في النظام الصحي الخاص بالمرأة الحامل ومن ضمن تلك التغيرات هو عدم تناول الثوم بصورة مستمرة وبكثرة حيث ينصح فقط بتناوله بطريقة معتدله لما له من فوائد عظيمة للأم والجنين , اما في حالة القيام بإستخدام الثوم كأحد المكونات التي تدخل في العلاج الطبيعي فيجب الإبتعاد عن ذلك نهائي لأنه يسبب العديد من المشاكل الصحية للأم والذي ينعكس بدوره على الجنين.

الحالة السادسة : أمراض ضغط الدم المنخفض :

الأشخاص المصابون بأمراض ضغط الدم المنخفض يجب الإبتعاد عن تناول الثوم لأنه يتسبب في حدوث مضاعفات ومخاطر على صحة المريض والتي من أبرزها التسبب في حدوث إنخفاض شديد في ضغط الدم .

الوسوم