انظمه برامج رجيم

خسارة الوزن دون رجيم

مللت من اتباع الحميات وبرامج الدايت … الحل معنا اخسر وزنك دون رجيم ما عليك سوى اتباع هذه الخطوات المذكورة في مقالنا و ودع الوزن الزائد بكل بساطة.

يكره الكثير من الناس سماع كلمة رجيم، خاصة عند حاجتهم لإنقاص وزنهم، وذلك بسبب الشعور السلبي الذي تركه لديهم اتباعهم السابق للأنظمة الغذائية والريجيمات الصارمة التي تسبب الجوع والحرمان وغير المبنية على أسس صحيحة علميّاً وتغذويّاً، ويؤثر ذلك على الحالة النفسية لهم، وقد تنتج عنه ردة فعل عكسية بنوبات نهم الطعام.

ويمكن للشخص أن يخسر الوزن بنجاح أكبر دون اتباع حمية محددة ومقيدة لفترات زمنية محدودة وذلك باتباع نظام عمل التغييرات الصغيرة تدريجيّاً وجعلها جزءاً من نمط حياة الإنسان حتى يعتاد عليها ولا يشعر بأنه في التزام صعب. وبهذه الطريقة يستطيع الشخص إذا اعتاد على التغييرات وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من حياته اليومية أن يخسر الوزن ولا يعود له مرة أخرى، بالإضافة إلى العديد من الفوائد الصحية التي يكسبها جسمه والتي تتضمن تخفيض خطر الإصابة بالأمراض المزمنة التي قد تسببها السمنة مثل: أمراض القلب والشرايين، والتحكم بمرض السكري وخفض ضغط الدم للمصابين.[١]

بالطبع السمنة أمر شديد الإزعاج ويدعو للقلق على مستوى الصحة بشكل عام ، لكنها أيضًا تؤثر في نفسية المصابين بها لأنها تصعب عليهم الاستمتاع بالحياة بشكل طبيعي ، فأصحاب السمنة يتعرضون للسخرية وأحيانًا كثيرة للعنصرية والتعامل بطريقة سيئة ، كذالك تتمثل قمة الصعوبة بالنسبة لأصحاب الأجساد الممتلئة قليلًا في اختيارات الملابس والتي أبدًا لا تعد سهلة أو بسيطة .

في معظم الأحيان يلجأ المصابون بالسمنة إلى ارتداء ملابس واسعة حتى تخفي معالم جسدهم ، وغالبًا ما يرتدون الألوان الغامقة حتى يبدون أقل حجمًا ولو قليلًا ، وهو بالطبع ما ينعكس بشكل سلبي على الحالة النفسية لهم ، وكذالك على ثقتهم في أنفسهم .

حيل خسارة الوزن :

  • أولًا : استخدم طبق أصغر :

من أكثر المصطلحات الخاطئة التي تعودنا عليها منذ الصغر هي ضرورة إنهاء طبق الطعام ، حتى وإن وصلت إلى درجة الشبع ستشعر نفسيًا أنك مجبر على إنهاء طبقك وهو الأمر الذي يتراكم ويجعلك تتعود على كميات كبيرة من الطعام ، كذالك يجعل معدتك تتعود على كميات الطعام الكبيرة ، بالتالي إن حاولت أن تجعل طبقك أصغر وأن تنهي ما به مثلما تعودت سترضي حاجاتك النفسية ومع الوقت ستخسر بضع كيلوغرامات سنويًا .

  • ثانيًا : قلل الكميات :

إن تمكنت من إتقان أول جزء المتعلق بالأطباق الصغيرة وتعودت على الأمر ، حان الوقت لتقلل الكميات ، وتبدأ في خفض النشويات في مقابل الألياف أو البروتين ، ولم نطالبك بأن تخفض الكمية كثيرًا ، فقط قلل كمية طعامك بنسبة 20% ليس أكثر .

  • ثالثًا : استبدل كوبك :

يحب الكثيرين تناول العصائر أو المشروبات المحلاة في أكواب كبيرة ، الأمر نفسي لأننا جميعًا نحب أن نستمتع بما هو يقدم لنا خاصة من مشروبات ، ولكن ننصحك أن تستبدل الكوب القصير و الكبير بكوب أخر طويل ، فهذه الأكواب الطويلة ستعطيك شعورًا بأنك تشرب كمية كبيرة في حين أنك تقلل الكمية المعتادة التي تتناولها في الأكواب الأخرى ، والأمر هام جدًا في فقد الوزن خاصة فيما يتعلق بالمشروبات المحلاة بشكل عام .

  • رابعًا : البروتين في الصباح :

يعتقد الكثيرون أن تناول وجبة إفطار كبيرة هي السر وراء النشاط والحيوية والتركيز في العمل ، الأمر صحيح جزئيًا ، ولكن السر ليس في حجم وجبة الإفطار ولكن فيما تحتويه وجبة الإفطار من مواد غذائية تمدك بالطاقة وتمنح شعورًا بالشبع ، لا ننصح أبدًا بالنشويات والكربوهيدرات في وجبة الإفطار ويمكنك أن تستبدلهم بالبروتين سواء عن طريق تناول البيض أو الحليب أو حتى البروتين النباتي مثل الفول .

  • خامسًا : مواعيد الوجبات :

من أكثر العادات الغذائية السيئة التي تساعد في زيادة الوزن هو عدم تنظيم أوقات الوجبات ، وعدم ترك مسافات زمنية مناسبة بين كل وجبة والوجبة الأخرى ، حيث يفضل أن يكون الفاصل الزمني بين كل وجبة والأخرى بمعدل من 3 إلى 4 ساعات تقريبًا وذلك حتى لا تكثر من الطعام إن كانت المدة قليلة ولا تترك جسمك للجوع فتأكل أكثر إن كانت المدة أكثر من أربع ساعات .

  • سادسًا : سابعًا : سناكس صحية :

من أكثر الأشياء التي ينصح بها أطباء التغذية والناجحين في تجارب الأنظمة الغذائية هو ألا تدع جسدك يصل إلى مرحلة الجوع ، ولكن بالطبع الجوع شعور لا يمكن السيطرة عليه ببساطة وهو شعور غير صحي تمامًا ، ويمكن السيطرة إلى حدًا ما على الجوع عن طريق تناول بعض الوجبات الخفيفة أو السناكس ، ولكن ابتعد تمامًا ونهائيًا عن الوجبات الخفيفة المضرة مثل الشيبسي أو الحلويات ، يمكنك ببساطة أن تستبدلها لأطعمة صحية أكثر مثل الخضروات أو الفاكهة أو تناول القليل من المكسرات أو كوب من الحليب.

  • سابعًا : امضغ الطعام جيدًا :

تناول الطعام بسرعة من أسوء السلوكيات التي يقوم بها الكثيرين ، ومن المعروف أن المعدة تحتاج وقت معين كي ترسل إشارة للمخ أنها وصلت إلى مرحلة الشبع ، حسن نأكل بسرعة نأكل كميات كبيرة وبالتالي نحتاج وقت وكميات أكبر من الطعام كي نصل إلى مرحلة الشبع ، وبالتالي من الضروري أن نمضغ الطعام جيدًا جدًا ، كي ندع المعدة تصل إلى مرحلة الشبع وترسل للمخ إشارة بهذا الشعور ، كذالك حتى نتجنب مشكلات المعدة وسوء الهضم أو الإصابة بالإمساك .

  • ثامنًا : لا تأكل من العبوة مباشرة :

تناول الطعام شيء ممتع ومن النشاطات التي يجب أن نمارسها بسعادة ، ولكن يجب أن نفكر أثناء قيامنا بتناول الطعام ، وألا نترك أنفسنا نتناول الطعام بدون تفكير ،يجب أن نقوم بكل شيء بناء على التفكير حتى الطعام ، معدتك لا تستطيع أن تدرك ما تتناوله إلا إن نظرت إلى ما تأكله وفكرت جيدًا فيه ، لذا يجب عليك أن تتجنب تناول أي طعام من العبوة مباشرة لأنك لن تسيطر على نفسك حينها ، لذا اخرج الطعام من العبوة إلى طبق وأنظر إليه وفكر فيه وفي الكمية التي تحتاج بالفعل إلى تناولها ، وستفاجئ من الكمية تناولتها و الكميات التي اعتدت أن تتناولها سابقًا .

  • تاسعًا : لا تأكل أمام التلفزيون :

كما سبق وتحدثنا كل شيء يجب أن نفكر فيه جيدًا حتى تناول الطعام ، بالتالي إن تناولت طعامك أمام التلفاز لن تتمكن من التفكير فيما تتناوله ، وستلتهي بما تشاهده ، بالتالي ستأكل كميات أكبر ، جرب أن تتناول طعام بدون تلفاز وستفاجئ بأنك ستتذوق أفضل وتستمتع أكثر بما تتناوله .

  • عاشرًا : روتين يومي :

قد تبدو الكلمة – روتين – مملة بالنسبة لك ، لكن هذه الكلمة هي مقياس توازن حياتك ، ولا نقصد بروتين أن تكون حياتك مملة أو على نمط واحد ، ولكن نقصد بها بعض النظام ، بعض الالتزام بالنوم في أوقات محددة و الاستيقاظ في أوقات محددة ، وتناول الطعام في أوقات معروفة سلفًا ، وأهم شيء النوم في وقت ثابت لعدد ساعات يتراوح بين سبعة ساعات إلى ثمان ساعات ، وذلك لأن من أكثر المسببات لتناول الطعام بكثرة هو السهر أثناء الليل ، وبالتالي الشعور بالجوع وتناول الطعام وغالبًا ما ستجد نفسك تتناول الأطعمة الدسمة أو المحلاة الغير صحية ، بالتالي إن قمت بترتيب حياتك اليومية والالتزام بها ستتجنب الكثير من المشكلات غير السمنة واكتساب الوقت ، مثل القلق و التوتر ، ويمكنك أن تطلع على طرق التخلص من التوتر من هنا .

أخيرًا يجب أن نخبرك أن الحركة والرياضة من أهم الوسائل التي يمكن بها أن نفقد الوزن ، ويجب أن نذكركم أن الانتباه إلى الصحة من أهم الأولويات التي يجب أن تضعها أمام عينيك طوال الوقت .

 

المصدر:للرجال فقط

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: