حيوانات اليفةحيوانات مفترسة

خصائص الزواحف

محتويات

أنماط الغذاء والحركة للكائنات الحية

خلق الله تعالى الكائنات الحية على نحو من التنوع والاختلاف، فمنها ما يعيش في اليابسة ومنها ما يعيش في الماء، وبعضها يعيش في البر والماء معًا، وتختلف الكائنات في طرق تغذيتها وفي نوع غذائها وفي سلوكها الطبيعي، فالبعض يتغذى على النباتات، والبعض الآخر يعتمد في غذائه على الكائنات الحية الأخرى، وبضعها يتغذى على بقايا الكائنات الحية، أما بالنسبة لطرقها الحركية فهناك الطيور التي تعتمد على الطيران في الحركة، والبعض الآخر يمشي على رجلين، وهناك من يمشى على أربع، وهناك من يزحف على بطنه، وفي هذا المقال سيتم تناول خصائص الزواحف ومعلومات عنها.

الزواحف

هي واحدة من أقدم أنواع الكائنات الحية والذي يرجع تاريخ وجودها على هذه الأرض إلى أكثر من 340 مليون سنة، وتصنف على أنها واحدة من أهم المجموعات الستة من الكائنات الحية حسب التصنيف الحيوي، وتختص بأنها من ذوات الدم حيث تعتمد على المحيط الخارجي في تحديد درجة حرارة أجسامها الخاصة لأنها لا تستطيع تنظيم درجة حرارة أجسامها بنفسها، وهناك ما يناهز 8000 نوع مختلف من الزواحف، وبعض هذه الأنواع تحتوي على تصنيفات خاصة.

خصائص الزواحف

  • تعيش الزواحف في كل أرجاء الأرض تقريبًا باستثناء المناطق القطبية شديدة البرودة لأنها تفضل المناطق الحارة والرطبة.
  • تنمتي الزواحف إلى الفقاريات حيث تحتوي على عمود فقري يحفظ لها قوامها، ويساعدها على تنظيم الحركة وحماية الجسم.
  • تمتاز بطول عمرها النسبي مقارنة بباقي الكائنات الحية حيث تعيش بعض أنواعها إلى ما يقارب 150 عامًا.
  • تتمايز في أوزانها فبعض الحيوانات الضخمة منها يمكن أن يصل وزنها إلى 100 كلغ، وبعض الآخر خفيف الوزن نسبيًا كالسحالي الصغيرة.
  • يكون جلدها في غالب الأحيان باردًا وجافًا، ولا تحتوي على غدد عرقية كالتي توجد في الإنسان وبعض الكائنات الحية الأخرى.
  • من أهم الزواحف الشائعة التماسيح بأنواعها، والثعابين، والأفاعي، والسحالي، وكل نوع من هذه الفصائل له العديد من الأنواع المختلفة.
  • يتم الاعتماد عليها في عملية التغذية في كثير من البلدان حول العالم من خلال طهي لحمها وتناول بيوضها.
  • تعد من الكائنات الحية التي تسبب الخطر على حياة الإنسان، وينتج عنها سنويًا العديد من حالات الوفاة في العالم، كالأفاعي السامة، والثعابين التي تعتمد على الخنق في قتل الفريسة، والتماسيح التي تهاجم مناطق الساحل والصيادين في الماء.
  • يمكن اتخاذ بعضها للتربية المنزلية حيث تعد بعض أنواعها من الحيوانات الأليفة كالسلاحف المنزلية الصغيرة.
  • تنشط معظم الزواحف في وضح النهار وفي المناطق المشمسة.
  • تلجأ بعض الزواحف إلى الاختفاء في فصل الشتاء ضمن ما يعرف بالسبات الشتوي.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: