صحة

دراسة بريطانية تحدد النساء الأكثر عرضة للإصابة بسرطان الرحم

أكدت دراسة حديثة أن النساء اللواتي يمتلكن مقاس الخصر إلى الفخذ بنسبة أعلى هن الأكثر عرضة للإصابة بسرطان الرحم.

وأوضحت الدراسة المنشورة في المجلة الطبية البريطانية ونقلها موقع “Hello Magazine” أن لكل 0.1 وحدة زيادة في نسبة قياس الخصر إلى الفخذين، يزيد خطر الإصابة بالمرض بنسبة 21٪.

وصرح خبراء من الصندوق العالمى لبحوث السرطان، بأن النتائج أظهرت وجود علاقة قوية بين الوزن الزائد حول الخصر والسرطان، حيث يتم تشخيص ما يقارب 10 آلاف امرأة بمرض سرطان الرحم كل عام في المملكة المتحدة.

وقال الدكتور باناجيوتا ميترو، مدير التمويل البحثي في الصندوق العالمي لبحوث السرطان: “نحن نعلم أن الوزن الزائد حول الخصر يزيد من خطر الإصابة بأمراض صحية مثل مرض السكري، ولكن هذه الدراسة الهامة تساعدنا على تسليط الضوء على أن دهون الجسم حول الخصر يمكن أن تؤثر على خطر الإصابة بالسرطان، ومن المهم للغاية أن يكون الفرد على بينة من مخاطر الدهون الزائدة في الجسم، وخاصة حول الخصر”.

وأضاف ميترو، أن الحفاظ على وزن صحي هو أفضل شيء يمكن أن يفعله الفرد للوقاية من السرطان، وذلك بعد الإقلاع عن التدخين.

جدير بالذكر أن نسبة مقاس الخصر إلى الوركين يجب أن تكون 0,6 وإذا زادت هذه النسبة فالمخاطر ستزداد، ويمكنك معرفة النسبة عن طريق تقسيم محيط الخصر على قياس الورك.

وأبلغ الصندوق العالمي للوقاية من السمنة أن نسبة 0.85 للنساء و 0.90 للرجال وما فوق علامة على السمنة.

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock