صحة

دراسة تكشف سبب صعوبة علاج سرطان الرئة

تبلغ نسبة المصابين بالسرطان 14 بالمائة ممن يتم تشخيص الأورام الخبيثة لديهم، ويتوفّى من مرضى سرطان الرئة أكثر ممن يتوفى بسبب أورام البروستاتا والثدي والقولون مجتمعين. لذلك يعتبر سرطان الرئة أكثر أنواع الأورام صعوبة في علاجه، وإليك السبب: طريقة استجابة مناعة الجسم لسرطان الرئة مختلفة، ففي بعض الأحيان لا تقوم المناعة بمقاومة الورم، وتتركه ينمو. ولفهم ما يحدث سعى فريق بحثي من جامعة نورمبرغ الألمانية إلى كشف آلية استجابة المناعة لورم الرئة السرطاني.

وقد أظهرت الأبحاث التي أجريت تحت إشراف البروفيسورة سوسيتا فينوتو أنه في كثير من الأحيان يتمكن الورم السرطاني من تعطيل آلية استجابة المناعة من خلال إيقاف عمل أحد مكونات الخلايا المناعية في الرئة ويسمى TEBT.

وبينت الأبحاث أن طريقة استجابة مناعة الجسم لسرطان الرئة معقدة، ومختلفة عن الأورام الأخرى، ما يسهل على الورم مواصلة النمو دون أية مقاومة من المناعة، ويتيح له الفرصة ليتمدد خارج الرئة.

ويُعتقد أن هذه النتائج ستفتح باباً جديداً لعلاج سرطان الرئة بطرق تمنع تعطيل استجابة المناعة إلى جانب العلاجات التقليدية.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: