آخر اخبار الصحة

دراسة حديثة: الزكام الشائع عند البشر يقتل أفراداً من قردة الشمبانزي

HealthDay News : 27-Dec-2017

توصل باحثون إلى أن وفاة خمسة أفراد من قردة الشمبانزي في حديقة حيوانات بأوغندا بعد إصابتها بمرض تنفسي غامض في العام 2013 كان ناجماً في الحقيقة عن إصابتها بالزكام الشائع البشري.

يقول المعد الرئيسي للدراسة الدكتور طوني جولدبيرج، الأستاذ بكلية الطب البيطري بجامعة ويسكنسون الأمريكية: “لقد جاءت وفاة أفراد قردة الشمبانزي بعد إصابتها بنوبات شديدة من السعال والعطاس.”

وبحسب الباحثين، فإنه من الواضح الآن أن وفاة تلك القردة جاءت بعض إصابتها بعدوى الفيروسات الأنفية (سي) rhinovirus C، وهو الفيروس المسؤول عن إصابة البشر بالزكام الشائع.

يقول جولدبيرج: “لقد كنا نجهل تماماً بأن فيروسات الزكام البشرية يمكن أن تصيب كائناتٍ أخرى غير البشر، وقد تفاجأنا في البداية لإصابة قردة الشمبانزي بتلك الفيروسات، وتفاجأنا أكثر لوفاتها جراء تلك العدوى.”

وقد أشارت الدراسة إلى أن الفيروسات الأنفية (سي) قد جرى اكتشافها لأول مرة عند البشر في العام 2006، وجرى اعتبارها على أنها أشكال أكثر خطورة من الفيروسات الأنفية (إيه) و (بي)، وخاصةً عندما تُصيب الأطفال.

يقول المعد المساعد للدراسة الدكتور جيمس جيرن، الأستاذ بكلية الطب والصحة العامة بجامعة ويسكنسون: “يبدو بأن قردة الشمبانزي تكون مؤهبة وراثياً للإصابة بأمراض جراء العدوى بهذه الفيروسات، ولعل تلك القردة قد التقطت العدوى من البشر، وعثرنا على مستويات من الفيروس في رئاتها مشابهة للمستويات التي توجد عند إصابة أطفال البشر بتلك الفيروسات.”

وتثير هذه الدراسة المخاوف من قدرة الفيروسات المتزايدة على الانتقال بين أجناس جديدة لم يُعرف بأنها تصيبها من قبل.

جرى نشر نتائج الدراسة مؤخراً في مجلة الأمراض المعدية الحديثة Emerging Infectious Diseases.

هيلث داي نيوز، آلان موزيس

SOURCE: University of Wisconsin-Madison, news release, December 2017

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=729366

— Alan Mozes

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: