الأحد , مايو 28 2017

دراسة حديثة عن الفول

hhدراسة حديثة عن الفول

كشف فريق من الباحثين الأمريكيين بجامعة مينيسوتا، عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن أحد الوسائل والأنظمة الغذائية المستخدمة فى خفض الوزن والمساهمة فى علاج مشكلة السمنة، وذلك بتناول الأطعمة البروتينية بشكل يومى وانتظام مثل الفول المدمس، وهو طعام ذو قيمة غذائية عالية وسعره زهيد مقارنة بمصادر البروتين الأخرى.
وأشارت الدراسة أن تناول كميات كبيرة من البروتين له دور كبير فى خفض الوزن والتخلص من السعرات الحرارية الزائدة بالجسم وحرق الدهون، وهو ما يعد أمراً مثيراً للغاية للأشخاص المصابين بالسمنة، والذين وصلوا إلى عدد قياسى فى الآونة الأخيرة، وانتشر ذلك المرض بشكل مخيف بين مختلف الأعمار.
وشملت الدراسة 1824 سيدة، تتراوح أعمارهن ما بين 40 و60 عام، وكشفت النتائج عن أن 43% من السيدات اللاتى قمن بتناول وجبات غذائية غنية بالبروتينات زادت فرص فقدهم للكيلوات الزائدة بشكل كبير مقارنة بالسيدات اللاتى لم يتناولن كميات كبيرة من البروتينات.
ونصحت الدراسة الأشخاص الذين يرغبون فى فقد أوزانهم بتناول كميات كبيرة من مصادر البروتينات الحيوانية والنباتية مثل اللحوم الحمراء ولحوم الطيور، وكذلك البقوليات مثل الفول والفاصوليا والبسلة بشرط تناولها يومياً وبانتظام، وذلك للحصول على أفضل نتيجة وفقد الوزن دون عناء كبير.