صحة

دراسة حديثة: قياس الوزن بشكل يومي قد يساعد على الوقاية من زيادة الوزن

HealthDay News : 11-Sep-2017

توصلت دراسة حديثة إلى الوقوف يومياً على الميزان وقياس الوزن قد يساعد طلاب الجامعات على عدم اكتساب وزن زائد.

فقد أفاد باحثون من جامعتي دريكسل وبنسلفانيا الأمريكيتين بأن الطالبات المستجدات اللواتي قمن بوزن أنفسهنّ بشكل يومي قد خسرن بعض الوزن، في حين أن قريناتهنّ اللواتي لم يقسن أوزانهن بشكل يومي لم يخسرن أي وزن.

وتشير بعض الإحصائيات إلى أن ما نسبته 70 في المائة من الطلاب الجامعيين المستجدين تزداد أوزانهم في أثناء المرحلة الجامعية، وأن المعدل الوسطي لتلك الزيادة يتراوح بين 2-4 كيلوغرام، في حين أن المعدل الوسطي لزيادة الوزن في  التعداد السكاني العام يقل عن ذلك.

اشتملت الدراسة على حوالي 300 طالبة جامعية مستجدة. قام الباحثون بقياس أوزانهن وأطوالهنّ في بداية الدراسة، ومرة أخرى بعد ستة أشهر، ومرة أخرى بعد سنتين. كما طلب الباحثون من الطالبات الإجابة عن بعض الاستبيانات.

لاحظ الباحثون بأن الطالبات اللواتي قمن بوزن أنفسهنّ مرة واحدة على الأقل في اليوم خسرن بعض الوزن على مدى سنتين، وإن لم تكن خسارة الوزن تلك كبيرة كمياً.

تقول المعدة الرئيسية للدراسة ديان روزنبوم، والتي كانت طالبة في الجامعة عند بداية الدراسة: “على الرغم من أن خسارة الوزن كانت متوسطة، إلا أنها كانت معتبرة، وخاصة عندما نأخذ بعين الاعتبار بأن هؤلاء الفتيات لم يشاركن في أي برنامج لتخسيس الوزن.”

وتُضيف روزنبوم: “في الحقيقة لم نتوقع حدوث مثل تلك الخسارة في الوزن مع عدم انخراط الطالبات في برامج لتخسيس الوزن.”

من الجدير ذكره بأن الدراسة لم تثبت علاقة سبب ونتيجة بين قياس الوزن بشكل يومي وتخسيس الوزن، وإنما هو مجرد ارتباط يحتاج تفسيره إلى إجراء المزيد من الدراسات.

وبحسب الباحثين، فلعل أحد التفسيرات المحتملة لهذا الارتباط هو أن الفتيات اللواتي يعانين من زيادة الوزن يتجنبن أصلاً قياس أوزانهن، كنوع من الهروب من مواجهة المشكلة.

وفي معرض التعليق على نتائج الدراسة، تقول ميجان بوترين، الأستاذة المساعدة بجامعة دريكسل: “إن قياس الوزن بشكل يومي قد يشجع الشخص على اتباع أنماط حياة تساعده على تخفيف وزنه، سواءً من حيث تناول طعام صحي أو ممارسة تمارين رياضية، وذلك لأنه يلمس الأثر الإيجابي لتلك الأنماط الحياتية الصحية بشكل مباشر على وزنه، وفي حال حدوث أي زيادة في الوزن فسوف يشجعه ذلك على اتخذا إجراءات للحد منها أو معاكستها.”

جرى نشر نتائج الدراسة مؤخراً في مجلة الطب السلوكي.

هيلث داي نيوز، راندي دوتينغا

SOURCE: Drexel University, news release, August 2017

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=725723

— Randy Dotinga

مواضيع آخرى أعجبت الزوار:

مقالات ذات صلة

اترك رد

الوسوم