دعاء تيسير الزواج , دعاء تعجيل الزواج , دعاء تيسير الزواج من شخص معين

دعاء تيسير الزواج , دعاء تعجيل الزواج , دعاء تيسير الزواج من شخص معين .

دعاء الزواج

دعاء تيسير الزواج بشخص معين
دعاء تيسير الزواج بشخص معين

دعاء تيسير الزواج

  • اللهم يا مسخر القوي للضعيف ومسخر الشياطين والجن والريح لنبينا سليمان ومسخر الطير والحديد لنبينا داود ومسخر النار لنبينا إبراهيم اللهم سخر لي زوجا يخافك يارب العالمين بحولك وقوتك وعزتك وقدرتك أنت القادر على ذلك وحدك لا شريك لك اللهم يا حنان يا منان يا ذا الجلال والإكرام يا بديع السماوات والأرض يا حي يا قيوم.
  • اللهم أنى أسألك بخوفي من أن أقع بالحرام و بحفظي لجوارحي و أسألك يا رب بصالح أعمالي أن ترزقني زوجا صالحا يعينني في أمور ديني و دنياي فانك على كل شئ قدير اللهم اغفر ذنبي وأحصن فرجي وطهر قلبي”؟
  • اللهم ارزقني بالزوج الذي هو خير لي وأنا خير له في ديننا ودنيانا ومعاشنا وعاقبة أمرنا عاجله و آجله؟
  • “اللهم إني أعوذ بك من بواري وتأخر زواجي وبطئه وقعودي وأسالك أن ترزقني خيراً مما استحق من الزوج ومما آمل وان تقنعه وأهله بي و تقنعني و أهلي به”؟
  • اللهم إني أسألك باسمك الأعظم هو انك الله لا إله إلا أنت الفرد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفؤا احد أن ترزقني الزوج الصالح الذي يعينني على طاعتك و يعينني على تربية الذرية الصالحة….”
  • اللهم زدني قرباً إليك..اللهم زدني قرباً إليك..اللهم زدني قرباً إليك..اللهم اجعلني من الصابرين..اللهم اجعلني من الشاكرين..اللهم اجعلني في عيني صغيرا.. وفي أعين الناس كبيرا…
  • ..اللهم اغفر ذنبي وطهر قلبي وحصن فرجي…اللهم سخر لي زوجا صالحا..اللهم جمله في نظري وجملني في نظره…. يا أرحم الراحمين..يا ذا الجلال والإكرام…اللهم آمين
  • يا رب يا حي يا قيوم..أسألك بكل اسم سميت به نفسك..أو أنزلته في كتابك..أو علمته أحداً من خلقك..أو استأثرت به في علم الغيب عندك..أن ترزقني زوجا يخافك يا ارحم الراحمين أسالك من خيرك أكثر مما أرجو….اللهم وعظمني في قلبه..واجعلني ماء عينه ودم قلبه ودفئ حياته..وأسعدني ولا تشقيني معه..يا أرحم الراحمين.
  • اللهم ارزقني بزوج صالح ..تقي ..هني ..عاشقا لله ورسوله …. ناجح في حياته .أكون قرة عينه وقلبه ويكون قرة عيني وقلبي “.
  • اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمع بيني وبين زوجي اللي يكون غني بدينه و أخلاقه وماله و يهنئني ويسعدني ويفرح قلبي.
  • يا من أمره بين الكاف والنون وإذا أراد شيئاً قال له كن فيكون ارزقني بزوج صالح وذرية صالحة تقر يهما العيون.
  • يا ودود يا ودود يا ذا العرش المجيد يا فعالاً لما يريد أسألك بعزك الذي لا يرام وبملكك الذي لا يضام وبنور وجهك الذي ملأ أركان عرشك أن ترزقني الزوج الصالح والذرية الصالحة الطيبة
  • يا رب ارزقني و لا تحرمني وسكن نفسي واسترني في الدنيا و الآخرة وأغنني بحلالك عنحرامك
  • يا رب يا رحيم يا قادر على كل شي يا ذا الجلال و الإكرام أن ترزق جميع بنات المسلمين زوجة صالحا عاجلا غير آجل
  • اللهم هب لي من لدنك زوجاً هيناً ليناً ديناً مرفوع ذكره في السماء والأرض وارزقني منه ذرية صالحة طيبة عاجلاً غير آجلاً إنك سميع الدعاء … اللهم ارزقني زوجاً تقياً نقياً مخمون القلب ….
  • اللهم أني أسألك زوجاً صالحاً ممن ترضاه من الرجال عندك وممن تقر به عيناي وعيناه تقربي
  • ” اللهم اقذف في قلبي رجاؤك و اقطع رجائي عمن سواك ، حتى لا أرجو أحدا غيرك ، اللهم ما ضعفت عنه قوتي و قصر عنه علمي و لم تبلغه مسألتي و لم تنته إليه رغبتي مما أعطيت أحدا من الأولين أو الآخرين فخصني به يا أرحم الراحمين”
  • اللهم اشرح صدور أولاد ادم وبنات حواء اللهم ارزقني الزوج الصالح الذي تحبه وترضاه
  • اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني عن الناس أنت ارحم الراحمين ورب المستضعفين وأنت ربي إلى من تكلني ؟ إلى قريب يتجهمني أم إلى عدو ملكته أمري إن لم يكن بك علي غضب فلا أبالي غير أن عافيتك هي أوسع لي أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت به الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا و الآخرة أن ينزل علي غضبك أو يحل بي سخطك لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة إلا بك”
    اللهم يا فارج الهم ويا كاشف الغم يا ربنا ورب كل شي ومليكه سبحانك تباركت وتعاليت اللهم إني أسألك بأنك أنت الله الواحد الأحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد اللهم فرج كربنا واكشف غمنا وارزقنا من حيث لا نحتسب الله باسمك الوهاب الرزاق ارزقني و أخواتي بالزوج التقي النقي انك على كل شي قدير
  • اللهم ارزقنا في صلاتنا ودعائنا بركة تطهر بها قلوبنا وتكشف بها كربنا وتغفر بها ذنبنا وتصلح بها أمرنا وتغنى بها فقرنا وتذهب بها شرنا وتكشف بها همنا وغمنا وتشفى بها سقمنا وتقضى بها ديننا وتجلو بها حزننا وتجمع بها شملنا وتبيض بها وجوهن أو تجمع بييننا وبين أزواجنا عاجلا غير اجل و تعجل نصيبنا
    يا أرحم الراحمين.
  • وأسألك بأسمائك يا جليل، يا جميل، يا كفيل، يا عزيز، يا لطيف، يا مليك، يا ظهير، يا منير، يا نصير، يا معين. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين. سبحانك لا إله إلا أنت الغوث الغوث
    يا دليل المتحيرين، يا غياث المستغيثين، يا صريخ المستصرخين، يا أمان الخائفين، يا عون المؤمنين، يا راحم المساكين، يا مجير المستجيرين، يا ملجأ العاصين. لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين. سبحانك لا إله إلا أنت الغوث الغوث اللهم ارحم ضعفي يا أكرم الأكرمين يا رب العالمين زوجني يا كريم
  • يا ودود يا ودود يا ودود يا ودود يا ذا العرش المجيد اللهم إني بك استغيث اللهم إني بك استغيث اللهم إني بك استغيث أن ترزقني و أخواتي بالزوج الصالح اللهم آمين
  • اللهم يا من لطفت بعظمتك دون اللطفاء ..وعلمت ما تحت أرضك كعلمك بما فوق عرشك..وكانت وساوس الصدور كالعلانية عندك .. وعلانية القول كالسر في علمك .. وانقاد كل شيء لعظمتك.. وصار أمر الدنيا والآخرة كله بيدك .. أجعل لي من كل هم وغم أصبحت فيه فرجا ومخرجا ..
  • اللهم إنك تسمع كلامي ..وترى مكاني ..وتعلم سري وعلانيتي .. ولا يخفى عليك شيء من أمري ، وأنا البائس الفقير .. والمستغيث .المستجير ..والوجل المشفق المقر المعترف إليك بذنبه .. أسألك مسألة المسكين وأبتهل إليك ابتهال المذنب الذليل.. وأدعوك دعاء الخائف الضرير .. دعاء من خضعت لك رقبته .. وذل لك جسمه .. ورغـم لك أنفه ..
    اللهم يا دليل الحائرين ويا رجاء القاصدين يا كاشف الهم ويا فارج الغم اللهم زوجنا و اغننا بحلالك عن حرامك
    يا لله يا كريم يا رب العرش المجيد أرحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين اللهم أني أسألك باسمك العليم أنك عالم بحالي فبرحمتك يا رب يا رب يا رب زوجني برجل صالح يستر علي ويكون قرت عين لي وأكون قرت عين له يا رب يا رب يا رب اللهم إني أسألك باسمك الأعظم الذي إذا سالك به احد أجبته و إذا استغاثك به احد أغثته و إذا أستنصرك به احد استنصرته أن زوجني يا رب يا رب يا رب يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين يا ذا الجلال والإكرام يا ذا الجلال والإكرام يا ذا الجلال والإكرام اللهم إني أسالك بدعاء ذي النون يوم دعاك في ظلمات ثلاث ظلمة الليل وظلمة البحر وظلمة بطن الحوت فاستجبت له و أنجيته لا إله إلا أنت أني كنت من الظالمين , لا إله إلا أنت أني كنت من الظالمين , لا إله إلا أنت أني كنت من الظالمين اللهم وارزقنا الزوج الذي يخافك ولا يعذبنا برحمتك يا ارحم الراحمين
    بالإضافة إلى قراءة سورة البقرة يوميا بنية الزواج
  • اللهم أنى أسألك بأني أشهد أنك أنت الذي لا اله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد, أقض حاجتي ,أنس وحدتي ,فرج كربتي, أجعل لي رفيقا صالحا كي نسبحك كثيرا ونذكرك كثيرا فأنت بنا بصيرا.
  • يا مجيب المضطر إذا دعاك احلل عقدتي امن روعتي,يا الهي من لي ألجأ إليه إن لم ألجا إلى الركن الشهيد الذي إذا دعي أجاب هب لي من لدنك زوجا صالحا وتجعل بيننا المودة والرحمة والسكن فأنت على كل شيء قدير ,يا من إذا قلت لشئ كن فيكون ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفى الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • اللهم إني أريد أن أتزوج فقدر لي من الرجال من هم اعف و احفظهم لي في نفسي و مالي و أوسعهم رزقا و أعظمهم بركة. و قدر لي و لدا طيبا تجعل له خلقا صالحا في حياتي و مماتي اللهم زوجني رجلا صالحا تقر به عيني و تقر بي عينه يا ذا الجلال و الإكرام
  • اللهم إني أسألك بخوفي من أن أقع بالحرام وبحفظي لجوارحي و أسألك يا رب بصالح أعمالي أن ترزقني زوجا صالحا يعينني في أمور ديني و دنياي فانك على كل شئ قدير اللهم اغفر ذنبي و أحصني وطهر قلبي
  • اللهم وزوج جميع بنات المنتدى وكل وحده تدخل الصفحه وتقراها يارب
    قراءة هذه الآيات – آيات الزواج 100 مرة يوميا في الصباح والمساء
  • سورة الأنفال ” لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم و لكن الله ألف بينهم إنه عزيز حكيم ” (63)
  • سورة الروم “و من آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها و جعل بينكم مودةً و رحمةً إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون”(21)
  • سورة الذاريات “و من كل شئ خلقنا زوجين لعلكم تذكرون “( 49)
  • سورة القصص “و ربُك يخلق ما يشاءُُ و يختارُ ما كان لهم الخيرةُ سبحان الله و تعالى عما يشركون ” (68)
  • سورة الإنسان “و ما تشاءون إلا أن يشاء الله إن الله كان عليماً حكيماً ” (30)
  • سورة الأنبياء “لا اله إلا أنت سبحانك أنى كنت من الظالمين “(87)
  • سورة النبأ “و خلقناكم أزواجا “(8)
  • سورة الفرقان “ربنا هب لنا من أزواجنا و ذرياتنا قرة أعين” (74)
  • سورة الأنبياء “ربى إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين “(83)
  • سورة يوسف ” إنما أشكو بثي و حزني إلى الله و أعلم من الله ما لا تعلمون “(86)
  • سورة الأعراف ” هو الذي خلقكم من نفس واحدة وجعل منها زوجها ليسكن إليها “(18)
    يا حي يا قيوم برحمتك استغيث
    – لا حول و لا قوة إلا بالله
    مع صدق النية واليقين و حسن التوكل *
    مع صلاة الفجر حاضرا و عدم التدخين و عدم الوقوع في المعاصي *
    التصدق *مع صلاة ركعتي قضاء الحاجة كل يوم بنية الزواج
  • لابد الأستغفار
    واشدد على مسأله الاستغفار
    لان الله يفرج به الكروب وييسر به السبل
    وعندما ذكر الله فضائل الاستغفار في سورة نوح
    قال ويمددكم بأموال وبنين
    والبنين لا تأتي الا بالزواج
    فكون الأستغفار اقرب من سورة البقرة في تحصيل المراد
    بدليل الكتاب والسنه
  • وفوق هذا كله احسنوا الظن بالله
    فهو عند ظن عبده به
  • ثم انا اؤؤيد من اشار الى انه لاينبغي الغوص والتعمق في ذكر المواصفات
    قد يكون من الأعتداء
  • واصلا لو كل وحده جلست توصف زوجها
    لن تختار الا الجميل
    طيب والقبيح والي على قد حاله وين يروح مايتزوج
    فيكفيك ان يكون زوج صالح
  • ونسال الله ان يغنينا بحلاله عن حرامه وبفضله عمن سواه
    والصبر الصبر
    فان مع العسر يسر
  • عليك اختي بقيام الليل وادعي ربك اذا هالانسان خير يكون من نصيبك واذا شر الله يبعده عنك ويعوضك باحسن عنه ان شاء الله

دعاء تيسير الزواج من شخص معين

دعاء تيسير الزواج
دعاء تيسير الزواج

ذهب جمهور الفقهاء من المالكية والشافعية وبعض الحنابلة إلى جواز الدعاء في الصلاة بحاجات الدنيا المتنوعة ، مما يُحِبُّ المُصلي أن يدعوَ به ويحتاج إليه ، كأن يدعو بالزواج أو الرزق أو النجاح وغير ذلك .
واستدلوا عليه بحديث ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم علّم الصحابة التشهد ثم قال في آخره : ( ثُمَّ لْيَتَخَيَّرْ مِنَ المَسْأَلَةِ مَا شَاءَ )
رواه البخاري (5876) ومسلم (402)
وقد روى ابن أبي شيبة في “المصنف” (1/331) عَنْ الْحَسَنِ والشَّعْبِيِّ أَنَّهُمَا قَالَا :
” اُدْعُ فِي صَلَاتِك بِمَا بَدَا لَك ” انتهى .
وجاء في “المدونة” (1/192) :
” قَالَ مَالِكٌ : وَلَا بَأْسَ أَنْ يَدْعُوَ الرَّجُلُ بِجَمِيعِ حَوَائِجِهِ فِي الْمَكْتُوبَةِ ، حَوَائِجِ دُنْيَاهُ وَآخِرَتِهِ ، فِي الْقِيَامِ وَالْجُلُوسِ وَالسُّجُودِ . قَالَ : وَأَخْبَرَنِي مَالِكٌ عَنْ عُرْوَةَ بْنِ الزُّبَيْرِ قَالَ : بَلَغَنِي عَنْهُ أَنَّهُ قَالَ : إنِّي لَأَدْعُو اللَّهَ فِي حَوَائِجِي كُلِّهَا فِي الصَّلَاةِ حَتَّى فِي الْمِلْحِ ” انتهى .
وخالف في ذلك الحنفية وأكثر الحنابلة ، فقالوا بعدم جواز الدعاء بأمور الدنيا في الصلاة ، بل قالوا ببطلان صلاة من دعا بأي شيء من ذلك .
جاء في “الإنصاف” (1/81-82) من كتب الحنابلة :
” الدُّعَاءُ بِغَيْرِ مَا وَرَدَ , وَلَيْسَ مِنْ أَمْرِ الْآخِرَةِ : فَالصَّحِيحُ مِنْ الْمَذْهَبِ : أَنَّهُ لَا يَجُوزُ الدُّعَاءُ بِذَلِكَ فِي الصَّلَاةِ , وَتَبْطُلُ الصَّلَاةُ بِهِ . وَعَلَيْهِ أَكْثَرُ الْأَصْحَابِ .
وَعَنْهُ – أي عن الإمام أحمد – يَجُوزُ الدُّعَاءُ بِحَوَائِجِ دُنْيَاهُ , وَعَنْهُ يَجُوزُ الدُّعَاءُ بِحَوَائِجِ دُنْيَاهُ وَمَلَّاذِهَا . كَقَوْلِهِ : اللَّهُمَّ اُرْزُقْنِي جَارِيَةً حَسْنَاءَ , وَحُلَّةً خَضْرَاءَ , وَدَابَّةً هِمْلَاجَةً , وَنَحْوَ ذَلِكَ ” انتهى .
وجاء في “الفتاوى الهندية (1/100) من كتب الحنفية :
” وَلَوْ قَالَ : اللَّهُمَّ اُرْزُقْنِي فُلَانَةَ فَالصَّحِيحُ أَنَّهُ يَفْسُدُ ; لِأَنَّ هَذَا اللَّفْظَ أَيْضًا مُسْتَعْمَلٌ فِيمَا بَيْنَ النَّاسِ ” انتهى .
وانظر “فتح القدير” (1/319) ، “نصب الراية” (1/558)
وقد أخذوا ذلك عن جماعة من السلف ، روى عنهم ابن أبي شيبة في “المصنف” (1/332) أنهم كانوا يستحبون الدعاء في الفريضة بما في القرآن فقط ، بل روى عن عَنْ ابْنِ عَوْنٍ عَنْ مُحَمَّدٍ قَالَ : كَانَ يَكْرَهُ أَنْ يَدْعُوَ فِي الصَّلَاةِ بِشَيْءٍ مِنْ أَمْرِ الدُّنْيَا .
جاء في “الموسوعة الفقهية” (20/265-266) :
” قال الحنفيّة والحنابلة : يسنّ الدّعاء في التّشهّد الأخير بعد الصّلاة على النّبيّ صلى الله عليه وسلم بما يشبه ألفاظ القرآن ، أو بما يشبه ألفاظ السّنّة ، ولا يجوز له الدّعاء بما يشبه كلام النّاس ، كأن يقول : اللّهمّ زوّجني فلانة ، أو أعطني كذا من الذّهب والفضّة والمناصب .
وأمّا المالكيّة والشّافعيّة فذهبوا إلى أنّه : يسنّ الدّعاء بعد التّشهّد وقبل السّلام بخيري الدّين والدّنيا ، ولا يجوز أن يدعو بشيء محرّم أو مستحيل أو معلّق ، فإن دعا بشيء من ذلك بطلت صلاته ، والأفضل أن يدعو بالمأثور ” انتهى .
والصحيح هو قول المالكية والشافعية ، وذلك لقوة ما استدلوا به ، ولضعف حجة ما استدل به أصحاب القول الآخر .
قال النووي رحمه الله في “المجموع” (3/454) :
” مذهبنا أنه يجوز أن يدعو فيها بكل ما يجوز الدعاء به خارج الصلاة من أمور الدين والدنيا ، وله – أن يقول – : اللهم ارزقني كسبا طيبا ، وولدا ، ودارا ، وجارية حسناء يصفها ، و : اللهم خلص فلانا من السجن ، وأهلك فلانا ، وغير ذلك ، ولا يبطل صلاته شيء من ذلك عندنا .
وبه قال مالك والثوري وأبو ثور وإسحق .
وقال أبو حنيفة وأحمد لا يجوز الدعاء إلا بالأدعية المأثورة الموافقة للقرآن .
واحتج لهم بقوله صلى الله تعالى عليه وسلم : ( إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس ، إنما هو التسبيح والتكبير وقراءة القرآن ) رواه مسلم .
وبالقياس على رد السلام وتشميت العاطس .
واحتج أصحابنا بقوله صلى الله عليه وسلم : ( وأما السجود فاجتهدوا فيه من الدعاء )
فأطلق الأمر بالدعاء ولم يقيده ، فتناول كل ما يُسَمَّى دعاءً .
ولأنه صلى الله عليه وسلم دعا في مواضع بأدعية مختلفة ، فدل على أنه لا حجر فيه .
وفى الصحيحين في حديث ابن مسعود رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم في آخر التشهد : ( ثم ليتخير من الدعاء ما أعجبه ) و ( أحب إليه ) و ( ما شاء )
وفى روايه أبى هريرة ” ثم يدعو لنفسه ما بدا له ” قال النسائي وإسناده صحيح .
وعن أبى هريرة أن النبي صلي الله عليه وسلم كان يقول في قنوته : ( اللهم أنج الوليد بن الوليد ، وعياش بن أبى ربيعة ، وسلمة بن هشام ، والمستضعفين من المؤمنين ، اللهم اشدد وطأتك على مضر ، واجعلهما عليهم سنين كسني يوسف ) رواه البخاري ومسلم .
وفى الصحيحين قوله صلى الله عليه وسلم ( اللهم العن رِعلاً وذَكوانَ وعُصَيَّةَ عصت الله ورسوله ) وهؤلاء قبائل من العرب .
والأحاديث بنحو ما ذكرناه كثيرة .
والجواب عن حديثهم : أن الدعاء لا يدخل في كلام الناس .
وعن التشميت ورد السلام أنهما من كلام الناس ؛ لأنهما خطاب لآدمي بخلاف الدعاء .
والله تعالى أعلم ” انتهى .
ويقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في “الشرح الممتع” (3/283) :
” وظاهر كلام المؤلِّف – يعني الإمام موسى الحجاوي من الحنابلة – : أنه لا يدعو بغير ما وَرَدَ ، فلا يدعو بشيء مِن أمور الدُّنيا مثل أن يقول : اللَّهُمَّ اُرزقني بيتاً واسعاً ، أو : اللَّهُمَّ ارزقني زوجة جميلة ، أو : اللَّهُمَّ اُرزقني مالاً كثيراً ، أو : اللَّهُمَّ اُرزقني سيارة مريحة ، وما أشبه ذلك ؛ لأن هذا يتعلَّق بأمور الدُّنيا ، حتى قال بعض الفقهاء رحمهم الله : لو دعا بشيء مما يتعلَّق بأمور الدنيا بطلت صلاتُه .
لكن هذا قول ضعيف بلا شَكٍّ .
والصحيح : أنه لا بأس أن يدعو بشيء يتعلَّق بأمور الدُّنيا ؛ وذلك لأن الدُّعاء نفسه عبادة ولو كان بأمور الدنيا ، وليس للإنسان ملجأ إلا الله ، وإذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم يقول : ( أقربُ ما يكون العبدُ مِن ربِّه وهو ساجد ) ويقول : ( أمَّا السُّجودُ فأكثروا فيه مِن الدُّعاء فَقَمِنٌ أن يُستجاب لكم ) ويقول في حديث ابن مسعود لما ذَكَرَ التَّشهُّدَ : ( ثم ليتخيَّر مِن الدُّعاء ما شاء ) والإنسان لا يجد نفسه مقبلاً تمام الإقبال على الله إلا وهو يُصلِّي ، فكيف نقول : لا تسأل الله – وأنت تُصلِّي – شيئاً تحتاجه في أمور دنياك ! هذا بعيد جدًّا …
فالصَّواب بلا شَكٍّ أن يدعوَ بعد التشهُّدِ بما شاء مِن خير الدُّنيا والآخرة ” انتهى .
والحاصل أنه لا حرج عليك من الدعاء بتيسير الزواج من رجل معين – إذا كان من أهل الصلاح والخير – وإن كان الأولى دائما استعمال جوامع الدعاء وما أُثِرَ عنه صلى الله عليه وسلم ، وانظري جواب السؤال رقم (5236) ، (6585) ، (75058)
ثانيا :
ثم نحن – وإن كنا أفتينا لك بجواز دعائك في صلاتك بالزواج من رجل معين – إلا أننا ننصحك – من الناحية النفسية والتربوية – ألا تبالغي في تفكيرك وحرصك على ذلك الموضوع ، فالزواج قسمةٌ من الله سبحانه وتعالى ، ومن رحمته سبحانه بالخلق أن وسَّع عليهم وأغناهم ، فلم يقصُرِ المقسومَ برجل معين ، وإنما علقه بمقوِّمات الخلق والدين ، فحيث حلَّت هذه المقومات ، لزم على المسلم الرضا والقبول .
والمسلم المؤمن بقضاء الله وقدره يؤمن بحكمة الله في أمره وتصريفه ، وأنه سبحانه قد يدفع عن العبد السوء الذي سعى إليه وأحبه وكان يدعو به ، لعلمه سبحانه أن الخيرَ في غيره ، يقول الله تعالى : ( وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ) البقرة/216
وشعار المسلم في ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم في دعاء الاستخارة : ( وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ أَرْضِنِي ) رواه البخاري (1162)
فنرجو ألا يأخذ هذا الموضوع – من عقلك وقلبك – مساحة أكبر مما ينبغي ، فكثيرون هم – بحمد الله – أصحاب الخلق والدين ، ونسأل الله تعالى يقدر لك الخير حيث كان ، وأن يرزقك الرضا بما قسم لك وقدر .
والله أعلم .

دعاء تسريع الزواج
دعاء تسريع الزواج

دعاء تعجيل الزواج

الله شرع لعباده الدعاء، فقال سبحانه: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ [غافر: 60] وقال سبحانهوَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ [البقرة: 186] والسجود محل للدعاء في الفرض والنفل، وأحرى الأوقات لإجابة الدعاء: آخر الليل، وجوف الليل، وهكذا السجود في الصلاة فرضًا أو نفلًا يستجاب فيه الدعاء، وهكذا آخر الصلاة قبل السلام بعد التشهد والصلاة على النبي ﷺ.
وهكذا الدعاء يوم الجمعة حين يجلس الخطيب على المنبر إلى أن تقضى الصلاة، وبعد صلاة العصر إلى غروب الشمس يوم الجمعة؛ فينبغي لمن أراد أن يدعو أن يتحرى هذه الأوقات، وهكذا ما بين الأذان والإقامة الدعاء فيه لا يرد، ومن أهمها آخر الليل؛ لقول النبي ﷺ: ينزل ربنا إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له؟ من يسألني فأعطيه؟ من يستغفرني فأغفر له؟وفي لفظ آخر فيقول: هل من داع فيستجاب له؟ هل من سائل فيعطى سؤله؟ هل من تائب فيتاب عليه حتى يطلع الفجر.
 وهذا وقت عظيم ينبغي للمؤمن والمؤمنة أن يكون لهما فيه حظ من التهجد والدعاء والاستغفار، وهذا النزول الإلهي نزول يليق بالله عزل وجل لا يشابهه نزول خلقه، فهو ينزل سبحانه نزولا يليق بجلاله لا يعلم كيفيته إلا الله سبحانه، ولا يشابه الخلق في شيء من صفاته، كالاستواء، والرحمة، والغضب، والرضا وغير ذلك؛ لقوله سبحانه: لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ [الشورى: 11] ومن ذلك قوله تعالى: الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى [طه: 5].
فالاستواء يليق بجلاله سبحانه، ومعناه: العلو والارتفاع فوق العرش، لكنه استواء يليق بالله لا يشابه فيه خلقه ولا يعلم كيفيته إلا الله سبحانه وتعالى، كما قال تعالى: لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ [الشورى: 11] وكما قالت أم سلمة رضي الله عنها: (الاستواء غير مجهول والكيف غير معقول والإقرار به إيمان وإنكاره كفر) وقال ربيعة بن أبي عبدالرحمن -شيخ الإمام مالك أحد التابعين  لما سئل عن ذلك قال: (الاستواء غير مجهول، والكيف غير معقول، ومن الله الرسالة، وعلى الرسول التبليغ، وعلينا التصديق)، ولما سئل الإمام مالك رحمه الله -إمام دار الهجرة في زمانه في القرن الثاني- عن الاستواء قال: (الاستواء معلوم، والكيف مجهول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة)، ثم قال للسائل: (ما أراك إلا رجل سوء)، ثم أمر بإخراجه.
وهذا الذي قاله الإمام مالك، وأم سلمة، وربيعة رضي الله عنهم، هو قول أهل السنة والجماعة كافة، يقولون في أسماء الله وصفاته: إنها يجب إثباتها لله  على الوجه اللائق به ، فالإيمان والإقرار بها واجب، والتكييف منفي لا يعلم كيفيتها إلا الله ، ولهذا يقول سبحانه: وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ [الإخلاص: 4] ويقول سبحانه: لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ [الشورى: 11] ويقول سبحانه: فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الْأَمْثَالَ إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ [النحل: 74] وهو سبحانه يغضب على أهل معصيته والكفر به، ويرضى عن أهل طاعته، ويحب أولياءه، ويبغض أعداءه، وهذا الحب والبغض والرضا والغضب وغيرها من صفاته سبحانه، كلها ثابتة له سبحانه على الوجه الذي يليق بجلاله عز وجل، وهو قول أهل السنة والجماعة فالواجب: التزام هذا القول، والثبات عليه، والرد على من خالفه.
ومن أدلة الدعاء في السجود: قول الرسول ﷺ: فأما الركوع فعظموا فيه الرب، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء؛ فقمن أن يستجاب لكموقال ﷺ: أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد؛ فأكثروا الدعاء أخرجهما مسلم في صحيحه.
فإذا سألت المرأة زوجا صالحا في السجود أو في آخر الليل، أو مالا حلالا، وكذلك الرجل إذا سأل ربه أن يعطيه زوجة صالحة، أو مالاً حلالاً، فكل ذلك طيب.
 والنكاح عبادة، وفيه مصالح كثيرة للرجل والمرأة، وهكذا بقية الحاجات الخاصة، كأن يقول: اللهم اغنني بفضلك عمن سواك، اللهم اغنني عن سؤال خلقك، اللهم ارزقني ذرية صالحة، ونحو ذلك . مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (386/8).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى